«الأثاث» صناعة مهددة بالانقراض (تقرير)

الجمعة، 17 فبراير 2017 02:22 م
«الأثاث» صناعة مهددة بالانقراض (تقرير)
صناعة الآثاث
أسامة سمير

في الوقت الذي تولي الدولة اهتمامًا كبيرًا لصناعة الأثاث، وإنشاء أول مدينة صناعية للأثاث في مصر، نجد أصحاب الورش والمصانع الصغيرة، والذين يمثلون نسبة 60% من حجم الصناعة، مهددين بالسقوط من خريطتها، حيث ضربت القطاع أزمات عدة.

واقع أليم يعيشه أصحاب تلك الورش، يُعجزهم عن مواصلة الاستمرار، في ظل ارتفاع أسعار الخامات التي تهدد الصناعة، بشكل عام، وارتفاع أجر العاملين، فضلًا عن ارتفاع فواتير المياه والكهرباء، وارتفاع ثمن الآلات والمعدات.

«محمد أحمد» صاحب ورشة أثاث بمدينة السلام، قال لـ«صوت الأمة»: «معدتش جايبة همها واحنا بنفكر نقفلها خلاص تعبنا، الأسعار كل يوم في ارتفاع، والزباين عاوزة السعر الرخيص، لوح الكونير كان بـ180 و200 جنيه، وكنا بنعاني، دلوقتي سعره وصل لـ600 جنيه، ويومية الصنايعي وصلت 160 جنيه، والصبي 80 جنيه، الإيجار وصل 1500 جنيه للورشة، يعمل معي 2 صنايعية، وصبي، محتاجين في الأسبوع أكثر من 3 آلاف جنيه، غير الكهرباء والمياه والإيجار، سواء كان فيه شغل ولا مفيش مطالب إنك توفرهم الأموال وإلا هيسيبني ويدورا على حد غيري، مش عارفين غير نأكل ولدنا بالعافية».

«وحيد السيد» 50 عامًا يمتلك ورشة لتصنيع الخشب، قال لـ«صوت الأمة»، إن أسعار الأخشاب المستخدمة في الحرف اليدوية، ارتفعت بنسبة تصل لـ250٪، لافتًا إلى أن سعر متر لوح الكونتر وهو أحد أنواع الأخشاب المستخدمة سجل، ما يتراوح ما بين 500 و600 جنيه، مقارنة بـ180 و200 جنيه في السابق، وهو ما انعكس على المنتج النهائي بالارتفاع، ولكن ليس بنفس نسبة الزيادة السعرية، حتى لا تتوقف عملية الشراء.

وأشار إلى أن أسعار الأخشاب تختلف حسب نوع الأخشاب، فسعر الخشب البياض نمرة (1) 1755 جنيهًا، لكل متر مكعب، سعر الخشب الزان مقاسات من (100 – 170سم) 3100 جنيه للمتر المكعب، سعر الخشب السويدي نمرة (1) 2173 جنيهًا للمتر المكعب، سعر متر الخشب الروسي بلغ 1700 جنيه، سعر متر خشب الأبلكاش الكوري بلغ 28 جنيهًا، سعر متر خشب الأبلكاش الزان بلغ 56 جنيهًا، سعر متر خشب الكونتر المحلي بلغ 95 جنيهًا.

وتابع: «سعر متر القشرة الجدر يبدأ من 35 جنيهًا إلى 85 جنيهًا، والمتر القشرة الأرو 30 جنيهًا، والقشرة جوز تركي تبدأ من 22 جنيهًا للمتر، وتصل إلى 50 جنيهًا، والقشرة بوبنجه يبدأ سعرها من 27 جنيهًا، والقشرة موجنًا يبدأ سعرها من 8 جنيهات، ليصل إلى 17 جنيهًا، وقال إن أسعار الأخشاب ارتفعت بقيمة 70% خلال الفترة الماضية بعد ارتفاع سعر الدولار الأمريكي لأكثر من الضعف، وإن ذلك الارتفاع يؤثر على حركة البيع والشراء بركود شديد.

وأكد رئيس شعبة تجارة الأخشاب بالغرفة التجارية، جورجيوس حليم، في تصريح لـ«صوت الأمة»، أن أسعار الأخشاب ترتبط ارتباط كلي بسعر الدولار بنسبة 100%، وأن هذا الغلاء أثر بالسلب على حركة البيع بهبوط حاد، وأن السبب الرئيسي هو محاسبة الجمارك بسعر الدولار، لأنه ارتفع وكسر حاجز الـ18 جنيهًا، ثم انخفض لنحو 16 جنيهًا، وأشار إلى أنه من المتوقع أن تتراجع الأسعار في الفترة المقبلة نتيجة للتراجع الذي حدث بالدولار الجمركي.

وأشار إلى أن هناك أعباء أخرى على تجار الأخشاب مثل الضرائب، والعمالة، وارتفاع أسعار الكهرباء، منوهًا بأنه تعددت الشكاوى من التجار منذ تعويم الجنيه، وزيادة الأسعار التي أثرت على الطبقة الحرفية بشكل عام والتي تهدد بقاء الصناعة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق