واشنطن تستعرض قوتها في بحر اليابان على خلفية التوتر مع كوريا الشمالية

الجمعة، 02 يونيو 2017 09:20 م
واشنطن تستعرض قوتها في بحر اليابان على خلفية التوتر مع كوريا الشمالية
حاملة طائرات امريكيه - ارشيفيه
وكالات

أجرت حاملتا طائرات أمريكيتان وسفن تواكبها مناورات فى بحر اليابان فى الأيام الأخيرة فى عرض قوة أمريكى على خلفية التوتر مع كوريا الشمالية حول برنامجيها النووى والباليستي.
 
وبثت البحرية الأمريكية اليوم الجمعة، على الإنترنت شريطا مصورا يظهر نحو عشر سفن بينها حاملتا الطائرات كارل فنسون ورونالد ريجن تبحر معا بين شبه الجزيرة الكورية والأرخبيل الياباني.
 
وشاركت بارجتان يابانيتان أيضا فى هذه المناورات وفق البحرية الأمريكية، وأوضح مسؤول فى وزارة الدفاع الأمريكية أن المناورات المشتركة استمرت ثلاثة أيام وانتهت الجمعة.
 
ولفت المسؤول إلى أن حاملة الطائرات كارل فنسون ستعود إلى ميناء سان دييجو فى الولايات المتحدة بعدما انتهت مهمتها فى المنطقة.
 
وذكر بان حاملة الطائرات أرسلت إلى المنطقة فى أبريل "للتأكيد أن السلوك الاستفزازى لكوريا الشمالية لن يبقى من دون رد من جانبنا".
 
وصعد الرئيس دونالد ترامب خطابه حيال البرنامجين الباليستى والنووى لكوريا الشمالية مع سعى كوريا الشمالية، إلى امتلاك صواريخ نووية قادرة على ضرب الولايات المتحدة.
 
لكن الإدارة الأمريكية لا تزال تعول على الجهود الدبلوماسية وعلى تدخل بكين لدى بيونجيانج.. وأطلقت كوريا الشمالية عشرات الصواريخ وأجرت تجربتين نوويتين منذ بداية 2016.
 
وقدمت واشنطن مساء الخميس لشركائها فى مجلس الأمن الدولى مشروع قرار تفاوضت فى شانه مع الصين وينص على فرض عقوبات جديدة بحق بيونجيانج ويدين "باشد العبارات" التجارب النووية والبالستية التى أجراها نظامها. وتتمركز حاملة الطائرات رونالد ريجن فى اليابان.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق