اعتصام في المغرب تنديدًا بالعنف الجنسي ضد النساء

الخميس، 24 أغسطس 2017 10:56 ص
اعتصام في المغرب تنديدًا بالعنف الجنسي ضد النساء
اعتصام في المغرب

تظاهر نحو 300 شخص أمس الأربعاء في الدار البيضاء، تنديدًا باعتداء جنسي جماعي تعرضت له شابة في العاصمة الاقتصادية للمغرب، في قضية أثارت صدمة لدى الرأى العام.

وهتف الحشد الذي تجمع في ساحة مركزية نابضة بالحياة في المدينة "لسنا خائفين! حرروا الأماكن العامة!"، بحسب مراسل وكالة فرانس برس.

وظهرت في شريط فيديو تناولته مواقع التواصل الاجتماعي الاثنين، مجموعة من المراهقين وقد بدا النصف الأعلى من أجسادهم عاريًا وهم يتحرشون جنسيًا وبشكل عنيف بشابة ويضحكون.

وبعد أن باتت نصف عارية تبدو الشابة وهى تبكي يائسة، بينما أكملت الحافلة طريقها من دون أن يتدخل أى راكب لوقف المعتدين.

وقالت الشرطة المغربية أمس الأربعاء في بيان أن الضحية البالغة من العمر 26 عاما تعاني "اضطرابات نفسية"، مشيرة إلى أنه كان هناك مذكرة بحث عنها "بطلب من عائلتها بعد أن غادرت في مايو منزلها إلى جهة مجهولة".

وأكدت الشرطة المغربية أنها عثرت الثلاثاء على الفتاة التي وقعت "ضحية لهذه الجريمة" الجنسية.

وقالت الكاتبة والمخرجة فاطيم العياشي التي كانت بين المتظاهرين "لا احد يستطيع أن يبقى غير مبال هذا يتعلق بنا جميعا".

وأضافت "صودف أنه تم تصوير هذه المأساة وسمعنا عنها، لا أجرؤ حتى أن اتخيّل عدد المآسي المماثلة التي تحدث كل يوم في الحافلات أو في غيرها من الأماكن العامة، يجب أن يتوقف ذلك".

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق