برلمانيون عن كلمة السيسي بالقمة العربية: تضع الحلول لأزمات المنطقة

الأحد، 15 أبريل 2018 06:38 م
برلمانيون عن كلمة السيسي بالقمة العربية: تضع الحلول لأزمات المنطقة
محمد باسم

أشاد عدد من أعضاء مجلس النواب بكلمة الرئيس السيسي بالجلسة الافتتاحية للقمة العربية العادية فى دورتها الـ29، اليوم الأحد، بالمملكة العربية السعودية، مؤكدين أنها كانت صريحة وواضحة، وأكدت دور مصر الإقليمي في حماية الأمن القومي والعربي.


مصر عادت لقيادة الوطن العربي

النائب بكر أبو غريب عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، قال في تصريح خاص لـ«صوت الأمة»، إن كلمة الرئيس السيسي كانت صريحة وقوية ومعبرة، لأنها تخرج من زعيم وطني.

وأضاف «أبو غريب» أن مصر عادت من جديد لقيادة الوطن العربي والشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن تأكيد الرئيس السيسي على حل أزمات الدول العربية دليل قاطع على وقوف مصر بجانب أشقائها العرب، ورفضها أي تدخل خارجي في شئونها.

وأكد «أبو غريب» أن مصر لن تتخاذل يومًا في مساندة الدول العربية، مضيفًا أنها من تحارب الإرهاب نيابة عن العالم.


كلمة السيسي كانت موفقة

وفي سياق متصل، قال اللواء يونس الجاحر عضو لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان، إن كلمة الرئيس السيسي كانت موفقة للغاية، مضيفًا في بيان له اليوم أن تأكيد الرئيس على حل أزمات الدول العربية في فلسطين وسوريا وليبيا واليمن يعبر عن اهتمام مصر وجهودها المتواصلة لحماية الأمن القومي العربي من التدخلات الإقليمية والدولية.

وأضاف «الجاحر» أن الحفاظ على سلامة وصيانة مقدرات الدول مسؤولية كبيرة حملتها مصر على عاتقها لحماية عمقها الاستراتيجى، بدءًا من دعم القوات المسلحة الليبية، مرورًا بالسعى لحل الأزمة الفلسطينية ودعم الشرعية فى اليمن وسوريا، مؤكدًا أن كلمة الرئيس السيسي عبرت عن مدى المسؤولية التي تحلت بها الدولة المصرية في مجابهة الإرهاب الخارجي الذي تعانى منه الدول العربية.


مصر تواجه أخطر أزمة

وفي نفس السياق، قال النائب محمد على عبد الحميد وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن كلمة الرئيس السيسي أكدت دور مصر الإقليمي لحماية الأمن القومي والعربي، ووضعت حلولاً للأزمات التي تمر بها المنطقة العربية.

وأضاف وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، في تصريحات صحفية له اليوم الأحد، أن الرئيس السيسي أكد على أن الأمن القومي العربي يواجه تحديات غير مسبوقة لصالح كيانات متطرفة وتنظيمات إرهابية، وأن مصر تواجه أخطر أزمة، وتقع علينا جميعًا مسئولية كبرى، مطالبًا بضرورة مواجهة التهديدات التي تواجه المؤسسات الوطنية.

 

 

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق