وزير البيئة: مصر بريئة من التغيرات المناخية والدول الصناعية هي المسئول الأول

الثلاثاء، 24 أبريل 2018 03:34 م
وزير البيئة: مصر بريئة من التغيرات المناخية والدول الصناعية هي المسئول الأول
خالد فهمى

أكد الدكتور خالد فهمى وزير البيئة أن التغيرات المناخية ملف هام على مستوى العالم، لافتا إلى أن انبعاثات غاز ثانى أكسيد الكربون ترفع درجات حرارة المجال الجوى، مشيرا إلى أن الدول الصناعية هى المسئول الأول عن تلك الانبعاثات، وأن مصر تساهم بـ0.06% فقط، فى حين أن الصين تُساهم بـ20% والولايات المتحدة الأمريكية بـ20% أيضا والاتحاد الأوروبى بـ15%.

وأوضح الوزير أن مصر ليست هى المتسبب فى ذلك، قائلا "ومصر ستتأثر بذلك، فالتغيرات المناخية ستؤدى إلى ذوبان القطب الشمالى وارتفاع مستوى البحر بما يهدد المناطق المنخفضة، ومصر قد تتعرض لشُح مياه مثل دول أفريقيا وشمال أفريقيا، وارتفاع درجات الحرارة ينتج عنه أمراض جديدة، فهناك مخاطر يجب الأخذ بها فى الاعتبار".

وأضاف فهمى أن البحيرات الشمالية بمصر هى حاجز هام ضد ارتفاع مستوى البحر، مؤكدا على أهمية تحديد المسئولية فى خفض الانبعاثات، وأن الوفد المصرى قرر العمل على محورين الأول أن تقتضى مصر بحقوقها فى التكاليف اللازمة للتكيف مع التغيرات المناخية عبر بناء السدود وإنشاء مشروعات جديدة والتدريب على مواجهة الأوبئة، وهو ما دفع الوفد المصرى للدفاع بشراسة عن الاهتمام بالتمويل من الدول الصناعية.

وكشف وزير البيئة عن أن مصر لم تخرج بأى التزام فى اتفاقية باريس، قائلا "قدمنا خطة مصرية وليست جبرية، ولم نلتزم بأرقام نظرا لظروف الاقتصاد المصرى، ومصر دون تمويل تغيير المناخ تمكنت من تغيير خارطة الطاقة الكهربائية وحققت طفرة وقامت بكل المطلوب منها، ولدينا خطط واضحة فى كل القطاعات لخفض الانبعاثات، وأبلينا بلاءً حسنًا فى 2015".

جاء ذلك خلال الجلسة العامة المنعقدة الآن بمجلس النواب برئاسة الدكتور على عبد العال رئيس المجلس لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة والأسئلة وطلبات المناقشة العامة الموجهة للدكتور خالد فهمى وزير البيئة بشأن التغيرات المناخية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق