3 ملفات في دائرة اهتمام الرئيس خلال ولايته الثانية

الأربعاء، 06 يونيو 2018 04:00 م
3 ملفات في دائرة اهتمام الرئيس خلال ولايته الثانية
الرئيس السيسى
كتب- محمد شعلان

 

«ستجدون أمور تفرحكم الأيام القليلة القادمة».. بهذه الكلمات بشر الرئيس عبد الفتاح السيسى المصريين خلال كلمته بحفل إفطار الأسرة المصرية الرابع، أمس، وعاد ليجدد تأكيده على هذه الكلمات مرة أخرى بإعلان افتتاح عدد كبير من المشروعات والانجازات بعد العيد، حيث أكد أن وعده بقصد طمأنة المصريين على مستقبل بلدهم وليس كلام معنوي لرفع معنويات الشعب فقط.

وركز الرئيس السيسى على 3 ملفات في دائرة اهتمام الإدارة المصرية ومؤسسة الرئاسة خلال ولايته الثانية، وبمثابة العمود التي سترتكن عليه القيادة السياسية لنقل مصر إلى مكانة أخرى تلقى ترحيب المصريين خاصة خلال العامين القادمين من فترة السيسى الرئاسية الثانية، وهذه الملفات:

ملف التعليم

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى عن ملف التعليم بحفل إفطار الأسرة المصرية ومحاولات الدولة لتطوير التعليم فى مصر، موضحة أن المصريين يسيرون على نظام تعليم معين طوال 60 أو 70 عاماً ماضية وأن تغيير هذا الفكر ليس بالأمر اليسير وأن الدولة لن تنجح فيه إلا بمعاونة المصريين، وتأكيدا لاهتمام الرئيس بملف التعليم خلال مرحلته الرئاسية الثانية صارح المصريين بأن الإجراءات التعليمية التى ستشهدها المرحلة المقبلة جزء كبير منها سيكون مرتبط بأبنائنا الطلاب.

d31978ff-1899-426b-9244-e98a468c2b4a_16x9_1200x676

ملف الصحة

ركز الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال كلمته بالأمس، على ملف الصحة فى مصر، تعبيرا منه على أن الفترة المقبلة ستشهد تطور في الخدمات المقدمة للمواطنين ولاسيما ملف الصحة، لمعاناة المصريين منه عقود طويلة، وأن مواجهة وحل هذه الأزمة سيلقى مردود جيد لدى الشعب المصري، كما أن سير مجلس النواب على هذه الطريق لإصدار قوانين من شأنها دعم ملف الصحة والأطباء فى مصر سيضع مصر فى مصاف دول أخرى متقدمة.

ملف الإصلاح الإداري

تطرق الرئيس السيسى إلى العمود الثالث الذى سيرتكز عليه خلال المرحلة المقبلة وهو ملف الإصلاح الإداري للدولة، وطمئن المصريين على أن هذا الإصلاح لن يمس الموظفين ولن يكون على حساب أرزاق المواطنين وأن العاملين فى قطاع الدولة مستمرين فى عملهم، موضحا أن دخولهم لملف الإصلاح الإداري من أجل تحقيق أداء أفضل دون الاقتراب من حقوق الأسر المصرية.

وطالب الرئيس السيسى النخبة السياسية والإعلامية والثقافية بدعم الدولة فى عملية الإصلاح بنشر مزيد من الفهم والوعي لدى الشعب المصري، مؤكدا أن عملية الإصلاح مدروسة بشكل جيد وعميق وأخذت وقتها وطرحت للنقاش قبل تنفيذها.

 

rfgetye5

كما وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى، الشكر للشعب المصرى بجميع أطيافه لتحملهم إجراءات الإصلاح الاقتصادى الصعبة، مشيرا إلى أن هذا الشكر مستحق لكل المصريين، كما أعلن التقاءه بأسر الشهداء مرة ثانية أول أيام عيد الفطر المبارك، وسيحتفل معهم، موجها الدعوة لكل من يريد مشاركة أسر الشهداء الاحتفال فى هذا اليوم.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق