بداية مخيبة لطرفي نهائي 2014.. خسارة ألمانية وتعادل أرجنتيني.. ماذا يخبئ المونديال؟

الإثنين، 18 يونيو 2018 10:00 ص
بداية مخيبة لطرفي نهائي 2014.. خسارة ألمانية وتعادل أرجنتيني.. ماذا يخبئ المونديال؟
منتخب الارجنتين
كتب أحمد عرفة

شهد مونديال كأس العالم المقامة في روسيا، مشاهد عجيبة للمنتخبات الكبار، فأطراف المباراة النهائية لمونديال كأس العالم البرازيل 2014، تلقوا نتائج مخيبة للأمال في أول مباراة لهم في مونديال 2018، وهو ما يؤكد أن مونديال روسيا سيشهد العديد من المفاجآت خلال الفترة المقبلة.


الأرجنتين
منتخب الأرجنتين الذي يعد أحد أبرز المرشحين للفوز بكأس العالم، لم يكن يتوقع أن تكون أول نتيجة له في مونديال 2018، بتعادل مخيب للأمال مع فريق يصعد للمرة الأولى في تاريخه هو أيسلندا الذي قدم أداء بطولي أمام هجوم التانجو الذي يعد أحد أقوى خطوط الهجوم على مستوى العالم.

 

أيضا مباراة الأرجنتين مع أيسلندا شهدت إضاعة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسى لضربة جزاء، وهو اللاعب الأكثر تخصصا في تسديد ركلات الجزاء على مستوى العالم، كما لم تشهد تقديم أداء قوى من جانب لاعبي التانجو خاصة نجمه العالمي صاحب الـ5 بطولات كرة ذهبية، ليونيل ميسى، الذي غاب في أغلب فترات اللقاء، لتخرج المباراة بالتعادل بهدف لمصله في نتيجة لم يكن يتوقعها أحد.


ألمانيا

المنتخب الألماني بطل نسخة مونديال 2014، والمعروف بنتائجه القوية في تلك البطولة العالمية، تلقى ضربة موجعة بخسارة بهدف وحيد أمام المكسيك، خاصة أن هذا الفريق تغلب عليه منتخب المانشافت في بطولة كأس القارات العام الماضي.

 

المنتخب الألماني الذي لم يقدم أداءا قويا في الشوط الأول من مباراته الأولى مع المكسكيك في مونديال روسيا، سيطرت بشكل كامل على مجريات الشوط الثاني، وأضاع الكثير من الفرص السهلة أمام رعونة شديدة ظهر عليها لاعبي المنتخب الألماني، لتنتهى في النهاية المباراة بأول خسارة للمانشافت في مونديال 2018، ويكون مهدد بأن يخرج من دور المجموعات لأول مرة للمنتخب الألماني منذ سنوات طويلة.

 

نتائج المباريات الأولى لكأس العالم المقامة في روسيا تؤكد أننا سنشاهد العديد من المفاجآت القوية، خاصة فيما يتعلق بالمنتخبات الكبيرة التي تمني النفس بحصد تلك البطولة بالألمان يسعون للاحتفاظ باللقب للمرة الثانية على التوالي وحصد البطولة الخامسة للتساوي مع البرازيل، بينما ألرجنتين فهي تسعى هي الأخرى في تعويض خسارة نهائي 2014 أمام منتخب المانشافت وتعويض جيل يضم لاعبين كبار بلاعبي التانجو على رأسهم ليونيل ميسى.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق