بعد حادث الإثيوبية.. مليارات الدولارات تتكبدها "بوينج"

الخميس، 14 مارس 2019 10:00 ص
بعد حادث الإثيوبية.. مليارات الدولارات تتكبدها "بوينج"

48 ساعة فقط مرت على حادث الطائرة الإثيوبية، كانت باهظة الثمن للغاية على شركة بوينج الأمريكية التي تكبدت خسائر فادحة في أسواق المال، على خلفية إعلان دول إجراءات بشأن طائرة "بوينغ 737 ماكس 8" التي منيت بكارثتين جويتين في غضون أشهر قليلة.
 
تقرير لصحيفة "بلومبرج" الأمريكية واسعة النطاق كشف أن شركة "بوينغ" التي ما زالت تدافع بشدة عن سلامة الطائرة، خسرت 24 مليار دولار من قيمة رأسمالها في السوق، وسط تحرك عالمي ضد المركبة.
 
وأعلنت بلدان كل من الاتحاد الأوروبي والصين وأستراليا ونيوزيلندا والهند وسنغافورة ودول عربية مثل الإمارات وعمان، تعليق كافة رحلات طائرة "بوينغ 737 ماكس 8"، لكن الولايات المتحدة لم تتخذ قرارا مماثلا.
 
وتم اتخاذ قرار تعليق الرحلات، بعدما تحطم طائرة إثيوبية من هذا الطراز، مؤخرا، ومقتل 157 راكبا كانوا على متنها، والحادث هو الثاني في غضون خمسة أشهر بعد تحطم طائرة إندونيسية من نفس الطراز.
 
وقالت الشركة، الثلاثاء، إن لديها "ثقة تامة" في سلامة أسطول طائراتها من هذا الطراز، وأوضح "ندرك أن الهيئات التنظيمية والزبائن اتخذوا قرارات اعتقادا منهم بأنها الأكثر ملاءمة لأسواقهم الداخلية".
 
وأضافت الشركة أن إدارة الطيران الاتحادي الأميركية "لم تتخذ أي إجراء إضافي في هذا التوقيت، وإنه بناء على المعلومات المتاحة حاليا فليس لدينا ما يدعو لإصدار توجيهات جديدة لشركات الطيران".

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق