السجون الإسرائيلية تستقبل أسرى جدد.. اعتقال 569 فلسطينيًا في فبراير

الخميس، 14 مارس 2019 02:00 م
السجون الإسرائيلية تستقبل أسرى جدد.. اعتقال 569 فلسطينيًا في فبراير
مداهمات إسرائيلية

استمرارًا لانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي، ضد الشعب الفلسطيني، أظهرت أرقام المؤسسات الفلسطينية عن شهر فبراير أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت 569 فلسطينيًا بينهم 78 طفلًا و 13 سيدة.
 
وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، اعتقلت أمس 51 فلسطينيًا بينهم أطفال وامرأة، ومن بين المعتقلين «19 مقدسيا اعتقلتهم شرطة الاحتلال بينهم 7 فتية على الأقل تراوحت أعمارهم بين 14 و 18 عاما». 
 
ولا يمضي يوم واحدًا على الأراضي الفلسطينية المحتلة، دون ارتكاب الاحتلال جرائم جديدة ضد الفلسطينيين، فمن اطلاق زوارقه النار صوب الصيادين إلى اعتقال عشرات الشباب يوميًا مرورًا باستمرار الاقتحامات بحق المقدسات الدينية للفلسطينيين، وصولًا إلى الإعدامات الميدانية يوميًا، يبدو واضحًا للجميع القمع الممارس  ضد الشعب الفلسطيني وسط صمت دولي وعالمي.
 
وأشارت مؤسسات «الأسرى» و«حقوق الإنسان» و«نادى الأسير الفلسطيني» و«مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان» و«هيئة شئون الأسرى والمحررين» - ضمن ورقة حقائق أصدروها الأربعاء - إلى أن سلطات الاحتلال اعتقلت 229 مواطنا من مدينة القدس، و73 مواطنا من محافظة رام الله والبيرة، و60 مواطنا من محافظة الخليل، و54 مواطنا من محافظة جنين، ومن محافظة بيت لحم 44 مواطنا، فيما اعتقلت 38 مواطنا من محافظة نابلس، ومن محافظة طولكرم اعتقلت 15 مواطنا، واعتقلت 15 مواطنا من محافظة قلقيلية، أما من محافظة طوباس فقد اعتقلت سلطات الاحتلال 9 مواطنين، فيما اعتقلت 5 من محافظة سلفيت، واعتقلت 10 من محافظة أريحا، بالإضافة إلى 17 مواطنا من قطاع غزة.
 
وبذلك بلغ إجمالى عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين فى سجون الاحتلال حتى نهاية فبراير نحو 5700، منهم 48 سيدة ونحو 230 طفلا.
 
ورصدت المؤسسات تصعيد سلطات الاحتلال ومصلحة السجون الإسرائيلية التى استهدفت التضييق على ظروف حياة الأسرى الفلسطينيين فى السجون، مضيفين أن هذه التصعيدات أدت إلى ارتفاع التوتر الذى يمكن أن يتطور إلى حالة انفجار للأوضاع فى السجون.
 
وتدين المراكز الحقوقية الفلسطينية خطوات إسرائيل القمعية تجاه الأراضي المحتلة، مطالبة في عدد من المرات الدول الأطراف الموقعة على اتفاقية جنيف الرابعة القيام بواجبها الأخلاقي والقيام بخطوات عملية لرفع الحصار المفروض على قطاع غزة، بالإضافة إلى وقف الانتهاكات الممارسة في الضفة والتي تمثل جريمة حرب مستمرة والتدخل لحماية المدنيين ووقف الانتهاكات الإسرائيلية المنظمة التي ترتكب بحقهم.
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م