العالم هذا المساء.. صحيفة لو فيجارو: قضاء فرنسا يقرر الإفراج المشروط عن وزير داخلية فى عهد ساركوزى.. والسلطات الأمريكية تحدث "نشرة الإرهاب"

الثلاثاء، 08 فبراير 2022 12:00 ص
العالم هذا المساء.. صحيفة لو فيجارو: قضاء فرنسا يقرر الإفراج المشروط عن وزير داخلية فى عهد ساركوزى.. والسلطات الأمريكية تحدث "نشرة الإرهاب"

شهد العالم هذا المساء، العديد من الأحداث المهمة، وهو ما أبرزته وكالات الأنباء، ويقدم "صوت الأمة"، تقريرا بأهم أحداث العالم التى تم رصدها خلال الساعات القليلة الماضية.
 
 
 
شنت القوات الأمريكية غارة جوية استهدفت القرشى زعيم تنظيم داعش خلفا للبغدادى الذى تم اغتياله سابقا، وقال البيت الأبيض إن هذه الغارة من أقوى غارات مكافحة الإرهاب فى عهد بايدن، وذلك حسبما نشر موقع وكالة الأنباء رويترز صورا
 
وعلقت شبكة سى إن إن الأمريكية على العملية العسكرية الأمريكية التى أسفرت عن مقتل زعيم تنظيم داعش أبو إبراهيم الهاشمى القريشى فى إدلب بشمال غرب سوريا، وقالت إنها كانت أبرز عملية لمكافحة الإرهاب فى عهد بايدن، مضيفة أن المسئولين فى إدارته عازمين على استخدامها لتقديم الرئيس فى صورة حاسمة.
 
كما أنها تعكس بطرق ما غارات مشابهة شانها سابقى بايدن فى البيت الأبيض للتخلص من قادة الإرهاب فى منازلهم، فى عمليتين تم مشاهدتهما أثناء وقت حدوثهم من غرفة الأزمات بالبيت الأبيض.
 
 ومثلما حدث فى المهمتين السابقتين لقتل أسامة بن لادن فى عهد أوباما، وأبو بكر البغدادى فى عهد ترامب، استغل البيت الأبيض اللحظة، وسرعان ما نشر صورة للرئيس بدون ارتداء جاكت البدل الرسمى فى غرفة الأزمات، وهو يشاهد باهتمام الغارة وقت وقوعها.
 
وقال بايدن إن العملية تعكس مدى وصول أمريكا وقدرتها على القضاء على التهديدات الإرهابية مهما حاولوا الاختفاء فى أى مكان فى العال، ووجه رساله للإرهابيين الفارين، وقال لهم سنلاحقكم ونجدكم.
 
وذكرت الشبكة بأن بايدن عندما كان نائبا للرئيس كان يعارض المهمة الخطرة لاغتيال أسامة بن لادن فى مخبأه فى أفغانستان.، لكنها كانت فى النهاية عملية ناجحة مصممة للحد من الضحايا المدنيين.

أفاد مسئولان رفيعان في الإدارة الأمريكية والبنتاجون بأن عملية قتل زعيم تنظيم داعش أبو إبراهيم القرشي تم التحضير لها من أشهر بإشراف مباشر من الرئيس جو بايدن.

وقال المسؤولان، في تصريح خاص لقناة (الحرة) الأمريكية، اليوم الجمعة، إن " استهداف زعيم داعش أبو إبراهيم القرشي تم التحضير له منذ أشهر وأحيط الرئيس بايدن بشأن هذه العملية في ديسمبر الماضي، واعطى اوامره بتنفيذها الثلاثاء وتابع الأربعاء مع فريق الأمن القومي مجريات بشكل مباشر".


وأضاف المسؤولان أن العملية تمت بإنزال جوي قرب المبنى الذي يقطنه القرشي وعائلته ومساعد له ، مشيرين أن القرشي قام بتفجير نفسه في منزله، وخرج بعض المدنيين بينهم أطفال.. وأن القوات الأمريكية تعرضت إلى إطلاق نار أدى إلى تعطل مروحية ثم تم تدميرها بعد ذلك.


وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن أوضح، أمس، أن العملية نفذت بطريقة تقلل من الخسائر في صفوف المدنيين، مشيرا إلى أن القريشي وآخرين تسببوا بشكل مباشر في وفاة النساء والأطفال، وذلك عقب تفجير نفسه. 

أفراد الطوارئ يعملون في مبنى دمر في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب
أفراد الطوارئ يعملون في مبنى دمر في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب

 

أفراد الطوارئ يفحصون الأنقاض
أفراد الطوارئ يفحصون الأنقاض

 

أفراد الطوارئ
أفراد الطوارئ

 

الأنقاض في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب
الأنقاض في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب

 

الرئيس الأمريكي جو بايدن ونائبة الرئيس كامالا هاريس وموظفو الأمن القومي بالبيت الأبيض
الرئيس الأمريكي جو بايدن ونائبة الرئيس كامالا هاريس وموظفو الأمن القومي بالبيت الأبيض

 

المبنى المستهدف
المبنى المستهدف

 

المنزل من الداخل
المنزل من الداخل

 

أنقاض المنازل المدمرة
أنقاض المنازل المدمرة

 

حطام طائرة هليكوبتر أمريكية مدمرة شاركت في العملية الأمريكية
حطام طائرة هليكوبتر أمريكية مدمرة شاركت في العملية الأمريكية

 

حطام طائرة هليكوبتر أمريكية مدمرة
حطام طائرة هليكوبتر أمريكية مدمرة

 

دمية على حطام منزل في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب

دمية على حطام منزل في أعقاب مهمة مكافحة الإرهاب

 

 

 

قرر القضاء الفرنسى الإفراج المشروط عن وزير الداخلية الفرنسي الأسبق كلود جيان بعد سنوات من السجن، وفق ما ذكرت صحيفة لو فيجارو الفرنسية.

وقال محامي الوزير، فيليب بوشيه جوزي، أن القاضي منح الإذن بالإفراج عن جيان، حيث من المتوقع أن يغادر السجن يوم الأربعاء القادم.

وفي يناير، قال محامي جيان إن موكله "دفع بالكامل" ديونه للخزانة العامة من خلال قروض منحها أقاربه، وأنه في السجن "يمكن أن تتدهور حالته الصحية".

وحكم على كلود جيان في يناير 2017، عند الاستئناف، في قضية المكافآت النقدية من وزارة الداخلية، بتهمة التواطؤ في اختلاس الأموال العامة والإخفاء، بالسجن لمدة عامين، بما في ذلك سنة واحدة مع وقف التنفيذ.

وكان الإدعاء الفرنسى قد قرر اعتقال جيان لإخفاقه في دفع غرامة قدرها 75 ألف يورو، بالإضافة إلى تعويضات قدرها 210 آلاف يورو، بعد ثبوت تورطه في قضية فساد مالي.

 

 

أصدرت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية أحد تحديثاتها على نشرتها الاستشارية حول الإرهاب يوم الإثنين، في أعقاب حادث احتجاز الرهائن الأخير في كنيس يهودي في تكساس، والتهديدات بالقنابل في جامعات السود التاريخية في جميع أنحاء البلاد.

 

وفقا لصحيفة ذا هيل، تحذر نشرة النظام الاستشاري للإرهاب الوطني مرة أخرى من الدور الذي تلعبه المعلومات المضللة في تحفيز المتطرفين المحليين، لكن مسؤولا كبيرا في وزارة الأمن الداخلي قال إن التحديث يتضمن "أعلى درجة من الخصوصية" مع التأكيد على الاهتمام باستهداف الأقليات الدينية والعرقية.

 

وقال مسؤول آخر في أنواع التكتيكات المطلوبة: "إننا نشهد مستوى أكبر من الخصوصية فيما يتعلق بالدعوة إلى ارتكاب أعمال عنف أو أعمال عنف مستهدفة ضد عناصر معينة من مجتمعنا لتشمل المؤسسات الدينية ومؤسسات التعليم العالي"

 

وقال المسؤول: "إنهم يدعون الناس إلى إطلاق النار الجماعي ، واستخدام المركبات ، وهجمات السكاكين ، و [تقديم] قدر أكبر من التحديد في أنواع الأهداف التي يحثون الناس على استهدافها".

 

وأضاف: "بالإضافة إلى ذلك ، بعد الأحداث التي وقعت في كوليفيل ، تكساس ، لاحظنا أيضًا زيادة في المكالمات من قبل هذه المنظمات نفسها للمتابعين لتكرار ما حدث".

 

كان المسؤول الذي لم يتم الكشف عن اسمه، يشير إلى ما حدث للرهائن في يناير حيث احتجز رجل أربعة افراد لساعات داخل كنيس يهودي في ولاية تكساس.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا