الجمهورية الجديدة.. كيف أصبحت مصر مركزا عالميا لتصنيع لقاح كورونا؟

الأحد، 06 مارس 2022 03:36 م
الجمهورية الجديدة.. كيف أصبحت مصر مركزا عالميا لتصنيع لقاح كورونا؟
لقاح كورونا- أرشيفية

 
تعمل الدولة المصرية منذ اللحظة الأولى لاكتشاف فيروس كورونا في البلاد على إنتاج لقاح محلي لمواجهة الجائحة بداية من تشكيل لجنة أزمة، ثم تشكيل لجان بحثية للبحث عن لقاح مصرى مضاد للفيروس من خلال الجامعات والمراكز البحثية.
 
ولم تكتف الدولة المصرية بذلك، بل شرعت مبكرا في العمل على توفير اللقاح المضاد لفيروس كورونا المواطنين ومنحهم التطعيم مجانا، إذ جرى استيراد 150 مليون جرعة من 8 أنواع متنوعة من اللقاحات، في وقت بدأت فيه المراكز البحثية العمل على قدم وساق لإنتاج لقاح مصري.
 
تقول الدكتورة نعيمة القصير، ممثل مكتب منظمة الصحة العالمية بمصر، إن مصر من أوائل الدول التي تصنع اللقاحات، ولديها مصانع كثيرة، ولكن بالنسبة للقاح كورونا تتعاون منظمة الصحة العالمية مع مصر لتطوير القدرات ونتعاون مع وزيرة الصحة والسكان لإنتاج لقاح كورونا فى مصر.
 
وتوضح أن أن مصر طلبت خبراء عالميين منذ سبتمبر الماضى وقد صلوا إلى مصر وقاموا بدراسة سريعة وحاليا لدينا دراسات افتراضية، والمنظمة تتعاون وزارة الصحة لتصنيع لقاح كورونا، مشيرة إلى أن التعاون ليس مع فاكسيرا فقط ولكن بالتعاون مع مدينة الدواء، والتى تعتبر ضمن المبادرات الرئاسية المصرية، التي تهدف لإنتاج الدواء واللقاح.
 
وتوضح أن منظمة الصحة العالمية تثمن المبادرات الرئاسية المصرية وخاصة مبادرة 100 مليون صحة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ عامين، ونعمل يدا بيد مع الوزارة إذ إن الكشف والعلاج المبكر، أدى إلى تمتع المصريين بصحة، واليوم نعمل بالتعاون مع وزارة الصحة لتوفير العلاج الميسر.
 
وتؤكد أن مصر استطاعت أن تكافح فيروس سى، وأصبح لديها رؤية واضحة للكشف المبكر عن الأمراض المزمنة، واستطاعت أن تعرف المصابين بالأمراض المزمنة، وكيفية الوصول إليهم أثناء الجائحة، ونعمل يدا بيد مع وزارة الصحة العالمية من خلال الرصد المستمر ومع التحول الرقمى نتميز بسرعة نقل المعلومات.
 
شراكة لتصنيع اللقاح
 
في طريقها نحو تصنيع اللقاح، أبرمت الدولة المصرية شراكة مع الصين لتصنيع لقاح سينوفاك فاكسيرا، إذ جرى إنشاء مصنع متطور، إضافة إلى إنتاج 31 مليون جرعة حتى الآن، بالإضافة إلى وجود مناقشات جارية لين عدد من الشركات لتصنيع لقاح استرازينكا وموديرنا من خلال مصنع إنتاج اللقاحات المتطورة فاكسيرا فى 6 أكتوبر بطاقة 350 مليون جرعة فى العام.
 
ليس هذا وحسب، بل أدخلت الدولة المصرية أفضل تكنولوجيا لتصنيع اللقاحات المتطورة ضمن 6 دول على مستوى العالم، حتى تستطيع إنتاج حاجتها من اللقاح والعمل على تصدير اللقاح للدول، وبجانب الشراكات فى تصنيع اللقاحات، بدأ علماء مصر فى البحث عن إيجاد وابتكار لقاح مصرى مضاد لفيروس كورونا.
 
وبالفعل نجح علماء المركز القومى للبحوث فى التوصل إلى لقاح كوفى فاكس وانتهى العلماء من إجراء التجارب الإكلينيكية على اللقاح وانطلقت المرحلة الأولى من التجارب السريرية على اللقاح بعد إجازته من هيئة الدواء المصرية فى شهر نوفمبر الماضى.
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا