بما يشمل 64 مليون مستفيد بالدعم.. تقرير أعمال الصناعات الغذائية يؤكد "توفير السلع اللازمة للمنظومة التموينية"

الإثنين، 25 أبريل 2022 01:28 م
بما يشمل 64 مليون مستفيد بالدعم.. تقرير أعمال الصناعات الغذائية يؤكد "توفير السلع اللازمة للمنظومة التموينية"
سامي بلتاجي

أمدت الشركة القابضة للصناعات الغذائية، بالتعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، بـ 7000 منفذ، تابع لمشروع «جمعيتي»، في 27 محافظةً، بكافة السلع الغذائية المطلوبة بصفة شهرية؛ إلى جانب الاشتراك في معارض «أهلا مدارس»، و«أهلا رمضان»، والشوادر الخاصة بالمعرض في جميع محافظات الجمهورية، بالتنسيق مع الغرف التجارية والمحافظين؛ مع إمداد 264 سيارةً، سعة 1.5 طن و5 أطنان، لمشروع تحيا مصر، في 20 محافظةً، بسلع: اللحوم، الدواجن، الأسماك، والخضروات المجمدة.
 
أفاد بذلك التقرير السنوي، المقدم من اللواء أحمد حسنين عبد العزيز، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للشركة القابضة للصناعات الغذائية، والذي استعرضه اجتماع الجمعية العمومية للشركة، برئاسة الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية؛ حيث يتضمن تقريراً موجزاً عن نتائج أعمال الشركة القابضة وشركاتها التابعة، وأهم الإنجازات عن السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2021، مقارنةً بفعلي 2019-2020 ومستهدف 2020-2021.
 
وبحسب التقرير، المنوه عنه، قامت الشركة القابضة للصناعات الغذائية، بالتعاون مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، بتوفير السلع الغذائية، اللازمة للمنظومة التموينية، بقيمة 36 مليار جنيه، بمعدل 3 مليار جنيه شهرياً، مع إنتظام عمليات التوريد، وتوفير الكميات المطلوبة، وفاءً للاحتياجات، دون حدوث أية أزمات أو اختناقات؛ مع العمل علي توفير مخزون استرتيجي من السلع الأساسية، بكميات تكفي لمدد تتراوح بين 3 و6 شهور.
 
وتجدر الإشارة إلى أن الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، وفي كلمة له، خلال مؤتمر صحفي، حول مستجدات الخبز والدعم، في 28 أكتوبر 2021، كان قد ذكر أن 64 مليون من المواطنين، يستفيدون بدعم السلع التموينية، ويزيد العدد إلى 71 مليوناً، بالنسبة للخبز.
 
وفى ضوء توجيهات وزير التموين والتجارة الداخلية، نحو قيام الشركة القابضة للصناعات الغذائية، باعتبارها أحد أهم أذرع الدولة، في مجال السلع الغذائية، للتدخل في حل أزمة عدم توافر الكميات اللازمة من السكر للشركات الصناعية، حتى لا تتوقف عجلة الإنتاج، وتوفيرها بأسعار مناسبة، في ظل الارتفاع الكبير، وبالأسعار المتداولة بالأسواق.
 
وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وفي كلمة له، خلال مؤتمر صحفي، عقده بمقر المجلس، في 9 مارس 2022، حول انعكاسات الأزمة الروسية الأوكرانية على أسعار السلع الغذائية عالمياً ومحلياً، قد لفت إلى أن أكثر من 30 دولاراً، كانت قد تعدتها قيمة زيادة الطن من السكر، بنسبة 7%، خلال 13 يوماً من الحرب الروسية الأوكرانية؛ مضيفاً أن أكثر من 95 دولاراً، كانت قد تعدتها قيمة زيادة الطن من اللحوم المجمدة، بنسبة زيادة 11%، خلال 14 يوماً من الحرب.
 
هذا، وقد تم تأسيس شركتي قها وإدفينا للصناعات الغذائية المتطورة، بالشراكة مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة، وشركة السكر والصناعات التكاملية المصرية؛ مع العمل على إعادة هيكلة شركات الزيوت والمنظفات، وإقامة مصانع لتكرير وتعبئة واستخلاص الزيوت، بالإضافة إلى المجمع الصناعي بسوهاج، ومصنع للمنظفات بمدينة العامرية؛ كما تم تأسيس شركة مساهمة مصرية سودانية، بالتعاون مع جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، وشركة سودانية، مع شركة جنوب الوادي للتنمية، التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، بهدف تنمية وتطوير كافة أوجه التعاون فى النشاط الغذائي والزراعي والتجاري تصديراً واستيراداً.
 
أشار تقرير الشركة القابضة للصناعات الغذائية، إلى الانتهاء من الإجراءات التنفيذية لمشروع تطوير الشركات، وميكنة وربط نظم المعلومات للشركة القابضة والشركات التابعة، في مجال تجارة السلع الغذائية؛ كما تم افتتاح مركز تطوير وسلامة الغذاء، التابع للشركة القابضة، بعد تطويره بتكلفة بلغت نحو 70 مليون جنيه، مع تدعيمه بأحدث الأجهزة المعملية في ذلك المجال.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا