«التسلل الآلي».. كل ما تريد معرفته عن التقنية الجديدة في كأس العالم 2022

الجمعة، 01 يوليه 2022 03:00 م
«التسلل الآلي».. كل ما تريد معرفته عن التقنية الجديدة في كأس العالم 2022
تقنية التسلل الآلية

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، بشكل رسمي اليوم الجمعة، موافقته على تطبيق تقنية التسلل نصف الآلية فى بطولة كأس العالم قطر 2022، وتُقام بطولة كأس العالم "قطر 2022" فى الفترة من 21 نوفمبر لـ 18 ديسمبر بقطر لأول مرة بالمنطقة العربية.

فيفا يكشف عن تقنية التسلل الآلية

ونشر "فيفا" بيانًا عبر موقعه الإلكتروني أن تقنية التسلل نصف آلية ستوفر لطاقم التحكيم تنبيهًا آليًا بوجود حالة تسلل بدقة شديدة، كما أنها تحسن عملية التواصل مع المشجعين داخل الاستادات ومن خلف شاشات التليفزيون، وذلك بعد اختبار تلك التقنية فى آخر 3 بطولات تابعة للاتحاد الدولى لكرة القدم.

وتستخدم  التكنولوجيا الجديدة 12 كاميرا تُثبّت أسفل سقف الاستاد بهدف تتبع حركة الكرة، وما يصل إلى 29 نقطة بيانات تعمل بسرعة 50 مرة فى الثانية مخصصة لكل لاعب في أرضية الميدان، من أجل احتساب الموقف الدقيق الذى يتواجد فيه اللاعبون، كما تشمل نقاط البيانات هذه أطراف اللاعبين وحدودها المعنية بوضعية التسلل.

الكرة تلعب دورا فى التقنية

كرة كأس العالم
كرة كأس العالم

وتَلعب الكرة الرسمية لمونديال قطر دوراً جوهرياً إضافياً فى كشف حالات التسلل الصعبة، إذ ستُزوَّد بمستشعر وحدة القياس بالقصور الذاتى ليرسل كل بيانات حركة الكرة إلى غرفة عمليات الفيديو بسرعة تُقدّر بـ500 مرة في الثانية، ما سيتيح معرفة مكان ركلها بدقة لا متناهية، إضافة إلى أنه ومن خلال الجمع بين بيانات تتبع اللاعبين وبيانات الكرة وتطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي.

ستوفر التكنولوجيا شبه الآلية تنبيها تلقائيا لحكام الفيديو والمباراة كلما استقبل مهاجم متسلل الكرة من أحد زملائه فى المنتخب، وحينها يتحقق حكام الفيديو من وضعيات التسلل المقترحة من البرنامج بالنظر لمكان ركل الكرة وخط التسلل قبل إبلاغ الحكم الرئيسي بالقرار، ولا تستغرق هذه العملية الدقيقة برمتها أكثر من بضع ثوان فقط.

وبعد أن يؤكد الحكام قرار التسلل، يُصدر البرنامج بالاعتماد على البيانات والإحداثيات التي جمعها محاكاة ثلاثية الأبعاد تُوضح بشكل مثالى موقع أطراف اللاعبين لحظة لعب الكرة، وستُعرض هذه الرسوم المتحركة الثلاثية الأبعاد على الشاشات العملاقة للاستاد، كما ستُتاح لمؤسسات البث الشريكة لـ FIFA حتى تعرضها على المشاهدين في شاشاتهم بأكثر الطرق وضوحا.

رأي إنفانتينو فى التجربة

 

تقنية التسلل الجديدة
تقنية التسلل الجديدة

وتمت تجربة التكنولوجيا شبه الآلية للتسلل وتقنية جمع البيانات من الكرة فى العديد من الأحداث الاختبارية في بطولات FIFA، على غرار كأس العرب FIFA 2021 وكأس العالم للأندية 2021وأبانت عن مدى نجاحها ونجاعتها، وساهمت بشكل كبير في دعم حكام الفيديو في اتخاذ قرارات تسلل أكثر دقة وفي فترة زمنية أقصر.

وقال السويسري جياني إنفانتينو رئيس فيفا، "لقد اتخذ FIFA خطوة جريئة فى نسخة كأس العالم لسنة 2018 باستخدام تقنية الفيديو المساعد فى أكبر مسرح عالمى آنذاك، وأثبتت هذه التقنية نجاحها دون نزاع، وما التكنولوجيا شبه الآلية للتسلل إلا تطويرا لنظام الفيديو المساعد الذي طُبّق في مختلف بطولات العالم".

وأضاف، "لقد جاءت هذه التكنولوجيا كثمرة لثلاث سنوات من البحث والاختبار في سبيل تقديم الأفضل للمنتخبات واللاعبين والمشجعين الوافدين لقطر أواخر هذه السنة، ونحن فخورون جدا بهذا العمل الذي نتطلع إلى أن يرى العالم فوائده في كأس العالم FIFA قطر 2022، وسيلتزم FIFA بتسخير التكنولوجيا في صالح تحسين لعبة كرة القدم على جميع المستويات، وما استخدام التكنولوجيا شبه الآلية للتسلل في كأس العالم بقطر إلا خير دليل على ذلك".

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا