أيمن الجميل : عدالة التنمية تتحقق فى عهد الرئيس السيسي من خلال "تكافل وكرامة" و"حياة كريمة" وبرامج دعم الغذاء

الأحد، 31 يوليه 2022 07:51 م
أيمن الجميل : عدالة التنمية تتحقق فى عهد الرئيس السيسي من خلال "تكافل وكرامة" و"حياة كريمة" وبرامج دعم الغذاء

قال رجل الأعمال أيمن الجميل، رئيس مجلس إدارة مجموعة "Cairo 3A" للاستثمار الزراعى والصناعى، إن رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي لتحقيق العدالة الاجتماعية من خلال برامج الدعم والحماية ، تحقق حزمة من الفوائد الاقتصادية على المستوى العام ، أولها تعزيز قدرة الملايين من المواطنين على مواجهة موجات التضخم والغلاء الناتجة عن الأحداث الاقتصادية والسياسية العالمية ، وثانيا ، دفع منظمات المجتمع المدنى إلى الازدهار والعمل خصوصا جمعيات المجتمع المحلي فى القرى والنجوع والمدن الصغيرة، وثالثا ، العمل على نمو الشركات بين مؤسسات المجتمع المدنى والهيئات الحكومية لخدمة المواطن
 
وأكد رجل الأعمال أيمن الجميل أن توجيهات الرئيس السيسي الأخيرة بالتوسع فى إجراءات الحماية الاجتماعية، من خلال زيادة عدد الأسر المستفيدة من برنامج "تكافل وكرامة" بضم مليون أسرة إضافية، ليصبح حجم المستفيدين أكثر من 20 مليون مواطن على مستوى الجمهورية، هو أقوى خط دفاع للمواطنين الأكثر احتياجا فى مواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية الحالية، خاصة إذا أخذنا فى اعتبارنا قرار صرف مساعدات استثنائية لـ9 ملايين أسرة لمدة 6 أشهر مقبلة، بتكلفة إجمالية نحو مليار جنيه شهرياً للأسر الأكثر احتياجاً ومن أصحاب المعاشات الذين يحصلون على معاش شهرى أقل من 2500 جنيه، وأيضاً من العاملين بالجهاز الإدارى للدولة الذين يحصلون على راتب أقل من 2700 جنيه شهرياً.
 
وأضاف أيمن الجميل أن اهتمام الرئيس السيسي بالفئات الأكثر احتياجا والطبقة المتضررة من الغلاء والتضخم فى العالم ، هو ما يجعل المجتمع المصرى رغم التعداد السكانى الكبير ، قادرا على امتصاص الأزمات العالمية وعبورها بسلام ، مشيرا إلى الأهمية القصوى التى تمثلها توجيهات الرئيس للحكومة، بضرورة تعزيز الأمن الغذائى للأسر الفقيرة والأمهات والأطفال، من خلال التوسع فى طرح كراتين السلع الغذائية المدعمة بنصف التكلفة، بواقع 2 مليون كرتونة شهرياً، بحيث يتم توزيعها من خلال منافذ القوات المسلحة، وكذا قيام وزارة الأوقاف بالشراكة مع وزارة التضامن، بتوزيع لحوم الأضاحى على مدار العام، وتوفير الموارد المالية اللازمة لذلك من قِبل وزارة المالية، والبالغ إجمالها نحو 11 مليار جنيه.
 
وأشار أيمن الجميل إلى أن الدولة المصرية تتبنى منذ أكثر من ست سنوات، استراتيجية شاملة للحماية الاجتماعية فى قادرة على التكيف والتطور مع كافة المتغيرات الاقتصادية العالمية ومدعومة بقاعدة بيانات شاملة، وهو ما ساهم فى فاعلية برامج الحماية الاجتماعية وتحديد الفئات والأفراد والمناطق والمحافظات التى لها الأولوية فى تلك البرامج وخاصة فى برنامج تكافل وكرامة والمشروع القومى لبرنامج "حياة كريمة" و"100 مليون صحة" ، وفى البرامج الموجهة للقضاء على العوز والفقر وتحقيق مبدأ عدالة التنمية   
 
 
واعتبر أيمن الجميل برنامج الدعم الغذائى الذى تحرص عليه الدولة المصرية من أهم برامج الدعم فى العالم ، وهو ما يوفر الاستقرار الاقتصادى لفئات عديدة من المجتمع فى مواجهة المتغيرات العالمية ، خاصة وأن مصر من الدول المستوردة للغذاء، مما يجعلها عرضة لتحولات أسعار الغذاء العالمية وتقلبات أسعار الصرف، كما يبلغ الإنفاق على الغذاء حوالى 41% من إجمالى الإنفاق الأُسرى "المنزلي" فى مصر، وبالتالى فان نظام دعم الغذاء يوفر حماية من الوقوع تحت خط الفقر لما يزيد عن 5 مليون مواطن، كما أسهم البرنامج فى رفع كفاءة منظومة الدعم العينى حيث بلغ إجمالى مخصصات دعم السلع التموينية حوالى 559 مليار جنيه خلال الثمانى سنوات السابقة، يستفيد منه حالياً 64 مليون مواطن، بمعدل نمو 193% ، فى ضوء ارتفاع المخصص للفرد من 15 جنيه عام 2014 إلى 50 جنيه حالياً، بنسبة نمو 233%
 
 وأوضح أيمن الجميل أن  الأرقام الرسمية تكشف مدى حجم وضخامة برامج الحماية الاجتماعية فى مصر، فوفقا لوزارة التخطيط، أنفقت الدولة ما يزيد على 2 تريليون جنيه لبرامج الحماية الاجتماعية، قى الفترة من 2014 وحتى 2022-أى فى 8 سنوات- بمعدل نمو 95%، مقارنةً بالسنوات الثمانى السابقة عليها، كما زاد عدد المستفيدين المستحقين للمعاشات فى مصر ليبلغ حوالى 10 مليون و852 ألف مواطن حاليا ، و ارتفعت المبالغ المخصصة للمعاشات من 86.5 مليار جنيه عام 2013 الى 204 مليار جنيه عام 2020.
 
 
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا