"مصر مقبرة الغزاة وسيناء عصية على أعداء الوطن".. رسالة السيناوي "أحمد برهوم" في مهرجان الهجن بالعريش (صور)

الثلاثاء، 20 سبتمبر 2022 10:25 م
"مصر مقبرة الغزاة وسيناء عصية على أعداء الوطن".. رسالة  السيناوي "أحمد برهوم" في مهرجان الهجن بالعريش (صور)
كتب محمد الحر

 لافتة تحمل عبارة : "مصر مقبرة الغزاة وسيناء عصية أبية على أعداء هذا الوطن..هنا الأمن والأمان " ، كانت بمثابة أيقونة لمهرجان سباق الهجن بالعريش ظل الشاب السيناوي " احمد فؤاد حسن برهوم" يحملها ويتجول بها في كافة جنبات المهرجان برفقة ابناءة عمار وفيروزة سيناء وسط استحسان وإعجاب وتقدير رواد المهرجان ونشر هذه الصور عبر صفحته "فيس بوك".
 
a2df5105-4483-49aa-bc28-1514821e3444
a2df5105-4483-49aa-bc28-1514821e3444
الشاب احمد برهوم قال لـ"صوت الأمة"  إنه أحد أبناء مدينة رفح بشمال سيناء وعاشق لكل بقعة من أرض سيناء ، ولأنه يرى أن  سيناء دوما  مطمعا للأعداء على مر الأزمان ، وأنها تعرضت إلى محاولة تدمير على أيدي طيور الظلام خلال السنوات الأخيرة إلا أن القوات المسلحة الباسلة والشرطة المدنية أفشلت كافة المخططات المسمومة وأراد أن يرفع هذه اللافتة شكرا وتقديرا للقوات المسلحة.
 
15de9946-20e2-4cb9-9bb6-f241cba69dc3
15de9946-20e2-4cb9-9bb6-f241cba69dc3
 
واضاف برهوم قائلا: قدم أبطال القوات المسلحة والشرطة المدنية ومعهم أبناء قبائل سيناء أرواحهم على اكفهم وضحوا بثمرة شبابهم في الحرب على الإرهاب حتى تم تجفيف منابعه وتم ژدحر طيور الظلام وعادت سيناء إلى سابق عهدها واحة للأمن والأمان والدليل هنا حيث عاد مهرجان سباق الهجن إلى هذه المنطقة بوجود أكثر من 20 ألف مواطن توافدوا من كافة مدن وقرى وتجمعات سيناء ليعلنوا شكرهم وتحبتهم لجيشهم البطل وقوات الشرطة المدينة وليعلم ا أن سيناء قطعة من مصر العظيمة التي تمتلك إرادة قوية وعزيمة لا تلين مهما كانت الظروف.
 
fd3f4a77-2610-4b29-a748-8d6fd77d5d39
 
 
وحول الهدف من العبارة التي كتبها على اللافتة قال أحمد برهوم : كانت الفكرة الأساسية هي  توصيل رسالة للعالم أجمع أن سيناء ستظل بقعة غالية من أرض مصر ولن ينال منها الطغاة مهما تكاثروا وتجبروا وإنها ستظل على مر الأزمان أرض الأمان والسلام .
 
وأشار" برهوم"  إلى  إن قوى الشر لو إجتمعت علي مصر فإنها ستبقي مقبرتهم جميعا على أيدي أبناءها من أسود وابطال القوات المسلحة والشرطة وتحالف إتحاد قبائل سيناء ، الذين يعملون معا في خندق واحد مقدمين أرواحهم فداء لكل حبة رمل من رمال سيناء الغالية التي ارتوت بدماء أبناءها الشهداء ليزودوا عنها ضد كل معندي.
 
وقال برهوم إن سيناء اليوم  هي واحة أمن أمان ولذا ولكل فخر وثقة أشجع المستثمرين ورجال الأعمال علي الإستثمار في سيناء التي تتمتع لمقومات متنوعة ومتعددة في مجالات السياحة والتصنيع والزراعة والتعدين والإسكان وسط مناخ وطقس معتدل صيفا وشتاءّ.
 
9ea062d4-0813-4fbe-a957-580c8422b19a
 
والرسالة التي أراد برهوم أن يرسلها للعالم كما قال: رسالتي  للعالم أجمع هي إن كل بقعة من  سيناء تحت السيادة المصرية وكما قال فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية إنه لن يفرط في شبر واحد من ارض مصر وقد وعد وأوفى و اليوم سيناء نحت قبضة القوات المساحة الباسلة من كل جهة.
 
ولفت الشاب أحمد فؤاد برهوم  إلى أن أبناءه عمار وفيروزة سينا رافقاه خلال تجوله على مدى يومين في كل بقعة  من أرض مهرجان الهجن ليشاركا معه في توصيل الرسالة وخاصة أنه أطلق على ابنته إسم" فيروزة سينا " لحبه وعشقه لسيناء الحبيبة ، موجها الشكر التقدير لكل الجهات المعنية التي سهرت من أجل أن يقام هذا المهرجان وسط فرحة رواد المهرجان الذين حرموا منه على مدى 14 عاما متتالية.
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا