بعد توجيهات الرئيس السيسي.. خبراء يوضحون أبرز التيسيرات المطلوبة للمستثمرين

الخميس، 29 سبتمبر 2022 01:20 م
بعد توجيهات الرئيس السيسي.. خبراء يوضحون أبرز التيسيرات المطلوبة للمستثمرين

تصريحات هامة خاصة بالاستثمار وتقديم تسهيلات للمستثمرين أكد عليها الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال مداخلة له أثناء افتتاحه عددًا من مشروعات ‏الهيئة العامة للاستثمار مشددًا على أنه يتم العمل على تيسير الإجراءات أمام المستثمرين وأنه سيتم خلال شهر أو شهرين الانتهاء من إزالة كافة المعوقات القائمة في مواجهة الاستثمار، كما أكد الرئيس السيسي، جدية الدولة في تناول المشكلات التي تعوق الاستثمار والتصدي لها وحلها، لافتًا إلى أن كل مشروع يتم تنفيذه يمثل دخلًا إضافيًا ليس فقط للشركة المنفذة للمشروع ولكن لكل مواطن يعمل بها.
 
 على الجانب الآخر أكد عدد من الخبراء والسياسين أن تصريحات الرئيس تعكس جدية الدولة في تناول هذا الملف ووضع حلول نهائية لها خاصة في ظل التحديات التي يمر بها الاقتصاد العالمي مؤكدين أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تحديد جدول زمني للتغلب ‏على التحديات التي تواجه الاستثمار، و أن الرئيس السيسي حريص على تبني أسلوب المكاشفة والمصارحة الشعب المصري، في توضيح كافة التحديات التي تواجه مصر
 
 في سياق متصل قالت وكيل مجلس الشيوخ النائبة فيبي فوزي، إن تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي على هامش افتتاح المنطقتين الاستثمارية بالقليوبية والدقهلية بمثابة رسالة بالغة الأهمية حول ما توفره الدولة من تيسيرات للمستثمرين ومناخ ملائم للعمل في كافة المجالات الاقتصادية التي تمتلك مصر فيها ميزات نسبية خاصة.
 
وأضافت فيبى فوزى أن الرئيس السيسي جسد مطالب العديد من رجال الأعمال المصريين والعرب والأجانب بضرورة إزالة كافة المعوقات التي تواجه الاستثمار.
 
وأوضحت أنه ربما كانت هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها تحديد جدول زمني للتغلب على التحديات التي تواجه الاستثمار، وقد حدده الرئيس بمدة شهرين وهو أمر يؤكد مدى الجدية التي تنظر بها الدولة للأمر.
 
وأشادت بتصريحات الرئيس السيسي بشأن تشجيع القطاع الخاص ومنحه الأولوية بمخطط الدولة للتنمية متزامنة مع الإعلان عن سياسة ملكية المشروعات التي أعلنتها الحكومة، والتي تستهدف توضيح كافة المجالات المتاحة بالكامل للقطاع الخاص وهو الأمر الذي يعتبر نقلة نوعية في هذا المجال.
وأشارت إلى توجيهات الرئيس السيسي بضرورة ربط التعليم الفني والتدريب المهني بمتطلبات أسواق العمل واحتياجات المشروعات والمصانع من الأيدي العاملة المدربة والقادرة على القيام بأعباء الطفرة الصناعية التي تسعى الدولة لتحقيقها خلال المرحلة المقبلة.
 
وتابعت: "أنه ما يدور حاليًا من حوار وطني شامل أحد أهم محاوره المحور الاقتصادي، كذلك دعوة الرئيس لعقد مؤتمر اقتصادي وتجديده الدعوة اليوم، كل هذا يشير بعمق ما تمتلكه القيادة السياسية من رؤية شاملة وبرنامج واضح لمواجهة التحديات التي يتعرض لها العالم أجمع وليس مصر وحدها جراء تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية وقبلها جائحة كورونا، الأمر الذي يوفر مناخًا ملائمًا لتحقيق استفادة مصرية استثنائية من هذه المحنة وتحويلها إلى منحة ، وهو أمر تكرر كثيرًا منذ تولي الرئيس السيسي المسؤولية".
 
فيما قال المهندس هاني العسال، عضو لجنة الإسكان والإدارة المحلية والنقل بمجلس الشيوخ، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، حريص على التعامل بجدية مع مشاكل الاستثمار وزيادة نمو القطاع الصناعي في ظل الظروف الاقتصادية العالمية الراهنة، وتسهيل كافة المعوقات التي تواجه مواصلة دوران عجلة الإنتاج،
بما يؤدي لتحقيق طفرة صناعية شاملة من خلال إتاحة مناخ مناسب للاستثمار الصناعي لما سيكون له دورع على دعم الاقتصاد الوطني وزيادة الاعتماد على الإنتاج المحلي وخفض الواردات وتقليل استخدام العملة الأجنبية في الاستيراد.
 
في نفس السياق قال المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ، ومساعد رئيس حزب  الوفد للتخطيط الاستراتيجي إن حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، يعكس وجود جدية في ملف مشكلات المستثمرين، والعمل بخطوات سريعة نحو حلها، والاستماع للمستثمرين والمصنعين بشأن احتياجاتهم لتوفير مناخ وبيئة استثمارية ملائمة متوفره فيها كافة مقومات الصناعة والتجارة والزراعة، وإزالة كافة المعوقات.
 
وأكد الجندي، في بيان له، أن القيادة السياسية أيقنت أن المرحلة الراهنة وفي ظل الظروف القاسية التي يمر بها العالم تستلزم تنمية صناعية كبرى، وأن الاعتماد على الصناعة المحلية وتعميقها وتحقيق الاكتفاء الذاتي من كافة السلع والمحاصيل، بات يمثل ضرورة قصوى الآن، الأمر الذي جعلها تقر العديد من الامتيازات والحوافز التشجيعية للمستثمرين وإصدار توجيهات لمحافظ البنك المركزي بحل أي مشكلة تقابل بيئة العمل والاستثمار في مصر.
ولفت المهندس حازم الجندي، أن تعزيز تواجد الفرص الاستثمارية الشاملة والمتنوعة يمثل أمان كبير وخطوة هامة نحو تحقيق النهوض المطلوب في الفترة الراهنة وذلك في إطار سعي الدولة المصرية للانتقال للجمهورية الجديدة التي تتطلب بالتأكيد تضافر الجهود والتكاتف معا من أجل إعلاء التنمية والتعمير والبناء.
وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن الرئيس السيسي حريص على تبني أسلوب المكاشفة والمصارحة الشعب المصري، في توضيح كافة التحديات التي تواجه مصر ومثال على ذلك التحديات الاقتصادية جراء أزمة فيروس كورونا التي استمرت لأكثر من عامين، وبعدها أزمة الحرب الروسية الأوكرانية
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا