«جمعة»: على أهل الفيوم مواجهة التطرف بمضاعفة العمل

السبت، 14 يناير 2017 03:25 م
«جمعة»: على أهل الفيوم مواجهة التطرف بمضاعفة العمل
مؤتمر «الفيوم تنتفض ضد الإرهاب وعلي طريق التنمية»
هاني البنا

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، أثناء مؤتمر «الفيوم تنتفض ضد الإرهاب وعلي طريق التنمية»، في حضور الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، والدكتور جمال سامي، محافظ الفيوم، واللواء قاسم حسين، مدير أمن الفيوم، وأعضاء مجلس النواب، وجميع القيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة، إن كلمة الإرهاب تعني التخويف، وفي الإسلام هو رديف «القتل»، بمعني الاستعداد للعدو الذي يتوقع منه الكيد والحرب، وهذا الاستعداد هو لإرهابه حتى لا نكون لقمة سائغة له ولم نري ما يجري الآن من قبل، حيث أصبحنا نري الإرهاب داخل مصر ونحن قادرون علي مواجهته، ولن يؤثر علي وحدة الشعب وتماسكه نحو بناء الأوطان.

وأضاف إن الدول المستعمرة الآثمة هذه اللفظة على الإسلام، وأرادت تشويه صورته في نظر عامة الناس، فأقيمت لذلك المؤتمرات لمواجه التطرف المتشدد حيث أن الفيوم يعرف عن الطيبة والمحبة، وأن لو هناك شخص متطرف فيوجد آلاف الأشخاص يتبعون الفكر المعتدل لبناء الوطن في ظل القيادة الرشيدة والحكمة.

وأكد على أهمية مضاعفة العمل لمواجهة الفكر المتطرف والمتشدد ونشر تعاليم الإسلام وسماحته وتصحيح المفاهيم والمعتقدات الخاطئة.

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق