بعد عودة العلاقات المصرية الأمريكية.. قمة سعودية غدًا.. وخارجية البرلمان تثني على إدارة القاهرة للملف وتتوقع نتائج إيجابية وانفراجة في قضايا الشرق الأوسط

السبت، 22 أبريل 2017 02:28 م
بعد عودة العلاقات المصرية الأمريكية.. قمة سعودية غدًا.. وخارجية البرلمان تثني على إدارة القاهرة للملف وتتوقع نتائج إيجابية وانفراجة في قضايا الشرق الأوسط
الرئيس عبد الفتاح السيسي
كتب رامى سعيد

أثنت لجنة العلاقات الخارجية على أداء وزارة الخارجية في إدارة عدد من الملفات الدبلوماسية المتعلقة بإدارة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وعلاقات مصر بالدول الكبرى، والتي شهدت توترًا خلال الفترة الماضية على خلفية تباين وجهات النظر، خاصة فى ملف مكافحة الإرهاب.

خارجية البرلمان أشادت بالنجاح الملموس الذي حققته الدبلوماسية المصرية واستعادتها العلاقات الجيدة مع الولايات المتحدة الأمريكية إلى سابق عهدها، التي كانت قد شهدت توترًا ملحوظًا وقت إدارة الرئيس السابق أوباما مقاليد الأمور، فضلا عن نجاحها فى استعادة العلاقات مع السعودية التي من المقرر أن تشهد قمة مصرية سعودية فى الرياض غدًا الأحد حسب ما أعلنته الصحف السعودية والرئاسة المصرية.

ومن جانبها أكدت النائبة غادة عجمي عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إن لقاء القمة العربية بين مصر والسعودية يوم الأحد ستثمر عن نتائج ايجابية، وانفرجات في عدد من الملفات التي تخص الشرق الأوسط.

وأوضحت غادة عجمي لـ"صوت الأمة" أن الرئيس السيسي يُثبت يومًا بعد يومًا أنه رجلا سياسيًا محنكًا تمكن خلال فترة قليلة من استعادة مكانة مصر الإقليمية والدولية، بالحجة والبراهين والعمل الدءوب فضلا عن قدرته على إقناع العالم أجمع بالمخاطر التي قد يواجهها العالم إذ لم يغتنم فرصة التوحد من أجل مكافحة الإرهاب.

وبدورها أكدت النائبة سامية رفلة عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، على قوة العلاقات بين مصر والسعودية، مشيرة إلى أن الرياض بلد شقيق وإن العلاقات بين البلدين لا يمكن أن تتأزم وفق معطيات السياسية والتاريخ أيضا.

وتوقعت رفله خلال تصريح لـ"صوت الأمة" أن تشهد قمة الأحد بالرياض بين البلدين تطورًا ايجابيًا على المستوي السياسي والاقتصادي والتعاون على المستوي الخارجية لاسيما في ملف مكافحة الإرهاب خاصة بعد الحرب التى خاضتها السعودية ضد اليمين وكلفتها الكثير.

وأشارت عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب إلى اعتزاز مصر الدائم بعلاقتها بالسعودية لافته إلى أن الخلاف بين البلدين لم يتخط مرحلة سحابة صيف والاحترام المتبادل بين البلدين.

وكانت الرئاسة المصرية أكدت في بيان لها أن اللقاء يأتي في إطار حرص الجانبين على استمرار التنسيق المشترك بما يسهم في تعزيز العلاقات المتميزة بين الرياض والقاهرة في مختلف المجالات، والتباحث بشأن سبل التعامل مع التحديات التي تواجه الأمة العربية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

على هامش الجريمة

على هامش الجريمة

الأربعاء، 25 نوفمبر 2020 03:27 ص