الأمن الوطني يفحص بلاغ لتجمع الإرهابية داخل مسجد حسن البنا في دمنهور

الأحد، 28 مايو 2017 03:29 م
الأمن الوطني يفحص بلاغ لتجمع الإرهابية داخل مسجد حسن البنا في دمنهور
محافظة البحيرة
كتبت - دينا الحسيني

يفحص قطاع الأمن الوطني بالبحيرة بلاغا تقدم به أهالي دمنهور بقيام جماعة الإخوان الإرهابية باتخاذ مسجد «حسن البنا» بإحدى قرى دمنهور مركزا للتخطيط لأعمال العنف.

 

وعلمت «صوت الأمة» من مصدر أمني أن أجهزة الأمن رصدت بلاغ تقدم به رواد التواصل الاجتماعي «فيس بوك» إلى وزير الداخلية وقطاع الأمن الوطني واللواء علاء شوقي مدير أمن البحيرة يفيد بأن مدينة دمنهور حي عزبة سعد وهو أحد الأحياء الشهيرة فى دمنهور به أخطر البؤر التي تحولت لوكر إرهابين.

 

00000000000000000000000
 

واضافوا في البلاغ  أن هناك مسجد لجماعة الإخوان المسلمين يحمل إسم حسن البنا وعليه شعار الجماعة السيفين والمصحف و وفوجئ الأهالي بأن الإخوان المسلمون يرتادون هذا المسجد لصلاة التروايح ثم جلسوا فيه طويلاً بعد الصلاة برعاية شقيق صاحب المسجد

 

وأضاف المصدر ان الامن الوطني والامن العام يقوم حالياً بفحص هوية المترددين علي المسجد  وعلاقة صاحب العقار بالجماعات الأخوانية بعدما أشار البلاغ لتورطة معهم.

 

00
 

وأشار المصدر ايضاً الي أنه تم التنسيق مع وزارة الأوقاف منذ أمس  و التي قامت بتغيير أسم المسجد الي الرحمة بدلأً من حسن البنا وأحال الشيخ محمد شعلان مدير مديرية أوقاف البحيرة  كلا مدير إدارة دمنهور شرق وأحد المفتشين بالمنطقة للتحقيق نظرا للشكاوى التى وردت بشأن عدم اتخاذ اللازم تجاه إحدى الزوايا المخالفة لتعليمات الوزارة بترك مسمى الزاوية تحت اسم "مسجد الإمام حسن البنا" وقد تم على الفور نزع اللافتة محل الشكوى وتغيير مسمى الزاوية من مسجد "حسن البنا" إلى زاوية الرحمة وتوجيه إمام دائم وعامل للزاوية وإحالة المقصرين فى تنفيذ التعليمات بعدم وجود أى لافتات لأى جماعات أو جمعيات على أى مسجد أو زاوية إلى التحقيق

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا