وزيرة خارجية الإكوادور: بريطانيا تريد حلا لأزمة أسانج

الجمعة، 23 يونيو 2017 10:47 ص
وزيرة خارجية الإكوادور: بريطانيا تريد حلا لأزمة أسانج
الإكوادور ماريا فرناندا إسبينوزا

أفادت وزيرة خارجية الإكوادور ماريا فرناندا إسبينوزا يوم الخميس بأن بريطانيا مهتمة بإيجاد حل للأزمة التى دفعت مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج للتحصن فى سفارة الإكوادور فى لندن منذ خمس سنوات.

وفى مايو أيار أوقفت السويد تحقيقا فى مزاعم اغتصاب دفعت أسانج (45 عاما) إلى طلب اللجوء فى السفارة منذ 2012 لكن الشرطة البريطانية قالت إنها لا تزال عند موقفها باعتقاله إذا غادر المبنى.

وقالت إسبينوزا للصحفيين "المملكة المتحدة تريد مخرجا لكن ذلك بوضوح فى يد النظام القضائى البريطاني.. فلديهم مدعوهم وطرقهم".

وأصدرت محكمة بريطانية أمر اعتقال لأسانج عندما لم يسلم نفسه للمحكمة فى 29 يونيو حزيران 2012 وقالت شرطة العاصمة لندن فى مايو أيار إنها ملزمة بتنفيذ الأمر.

ويخشى أسانج، الذى ينفى مزاعم الاغتصاب، من تسليمه للولايات المتحدة ليواجه اتهامات بشأن نشر ويكيليكس آلاف الوثائق العسكرية والدبلوماسية السرية فى واحدة من أكبر عمليات تسريب المعلومات فى التاريخ الأمريكي.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق