بعد عودته من بغداد.. هل تفتح زيارة محلب للعراق باب دخول المستثمرين العراقيين إلى مصر؟

السبت، 03 فبراير 2018 11:00 م
بعد عودته من بغداد.. هل تفتح زيارة محلب للعراق باب دخول المستثمرين العراقيين إلى مصر؟
المهندس إبراهيم محلب
كتب: مدحت عادل

أنهى المهندس إبراهيم محلب مساعد الرئيس للمشروعات القومية والإستراتيجية، زيارة استغرقت 4 أيام إلى العراق،والتقى خلالها بكبار المسئولين العراقيين، على رأسهم حيدر العبادى رئيس الوزراء العراقى وسلمه رسالة من الرئيس عبد الفتاح السيسى لدعم مصر للعراق ،واستعدادها للمشاركة فى جهود الاعمار، وسبل تعزيز التعاون الثنائى بين البلدين فى الفترة المقبلة.
 
وتعتبر هذه الزيارة هى أول تحرك مصرى لإعلان الاستعداد للمشاركة فى جهود إعادة إعمار العراق، والتى أعلنت عنها الحكومة العراقية مؤخرا بتكلفة تقديرية تصل إلى 100 مليار دولار، بعد الانتصار العسكرى الذى حققه الجيش العراقى على تنظيم داعش الإرهابي، ولكن هذا التحرك سبقه لقاءات متعددة بين الجانب المصرى والعراقى منذ أشهر عقب زيارة رئيس الوزراء العراقى الأخيرة إلى القاهرة، لوضع الإطار العام لمستقبل العلاقات السياسية والاقتصادية فى الفترة المقبلة، انتهت هذه اللقاءات إلى رفع مستوى تعاون اللجان المشتركة بين البلدين إلى مستوى رؤساء الوزراء تمهيدا إلى عقد لقاءا لهذه اللجنة المشتركة بحضور رئيسا وزراء البلدين وتفعيل التعاون بين البلدين.
 
هناك مجموعة من النقاط ألقت بظلالها على جدول أعمال اللقاءات التى دارت بين المهندس إبراهيم محلب والوفد المرافق له مع المسؤولين العراقيين، وفقا لـ"حيدر العبادى" الملحق التجارى للسفارة العراقية فى القاهرة فى تصريحات خاصة لـ"صوت الأمة"، حيث تناولت اللقاءات عرض الفرص الاستثمارية المتاحة أمام الجانب المصرى فى العراق، خاصة فى المناطق التى حررت مؤخرا من يد تنظيم داعش الإرهابى. 
 
وتناول جدول أعمال المناقشات التى دارت بين الجانبين المصرى والعراقى، مسألة الضوابط اللازمة لدخول المستثمرين العراقيين إلى مصر، وهى أحد المطالب العالقة بين الجانبين منذ بداية اللقاءات الثنائية قبل عدة أشهر، حيث عرض الجانب العراقى قائمة بأسماء مجموعة من كبار المستثمرين العراقيين الراغبين فى دخول السوق المصرية، وتنتظر هذه القائمة الموافقات الأمنية اللازمة لدخول مصر،علما بأن هذه القائمة قادرة على رفع حجم الاستثمارات العراقية فى السوق المصرية بشكل كبير، وننتظر نتائج زيارة مساعد الرئيس فى الفترة المقبلة.
 
ويكمل حيدر نورى، أنه من بين النقاط العالقة بين الجانبين المصرى والعراقى، إعادة افتتاح فرع بنك الرافدين العراقى مرة أخرى وهو الفرع الوحيد فى مصر، واستعداد الجانب العراقى لرفع رأسمال البنك بنحو 50 مليون دولار ليتوافق مع ضوابط البنك المركزى المصرى الخاصة بعمل فروع البنوك فى مصر، مشيرا إلى أن استمرار توقف المصرف عن العمل حتى الآن قد يعوق صرف أية مستحقات متبقية للعمالة المصرية لأنه المصرف العراقى الوحيد فى القاهرة.
 
كما أن حجم التعاملات المالية لبنك الرافدين فى مصر لن تقل عن مليارى دولار فى حالة استئناف نشاطه مرة أخرى، لأنه سيترتب عليه تسهيل نقل الأموال بين الجانبين خاصة بالنسبة للقطاع الخاص المصرى المتواجد بالعراق، وأيضا يشجع مزيدا من رجال الأعمال المصريين والعراقيين على توسيع قاعدة التعاون الاقتصادى والتجارى فى الفترة المقبلة.
 
وضم الوفد المرافق للمهندس إبراهيم محلب خلال زيارته للعراق نواب كل من وزراء الصحة ،والاتصالات، والإنتاج الحربى وقطاع الأعمال العام، ورئيس الاتحاد العام للغرف التجارية،التقى خلالها الوفد برئيس الوزراء العراقى، ورئيس مجلس النواب العراقى.
 
كما اجتمع مع المهندس محمد شياع السودانى وزير الصناعة والمعادن العراقى، بحضور مستشار وزارة الصناعة العراقى لشؤون التنمية المهندس عباس نصر الله محان، ومدير عام دائرة الاستثمارات فى الوزارة ومدير عام الشركة العامة للصناعات الفولاذية، ورئيس اتحاد الصناعات العراقى ورئيس هيئة التقاعد الوطنية ومدير عام مصرف الرافدين.
 
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا