تفاصيل مثيرة لأشهر حالات انفصال نجوم هوليوود

الأحد، 25 مارس 2018 01:00 ص
تفاصيل مثيرة لأشهر حالات انفصال نجوم هوليوود
الفنانة امبيرد
ياسمين منصور

انفصال المشاهير واحد من الأمور التى تميز نجوم هوليوود، فبين فترة وأخرى يعلن أحد ثنائيات هوليوود عن انفصالهما، إلا أن ما بدا لافتًا للنظر هو انفصال النجوم بعد قصص من الحب والرومانسية، أو بعد سنوات من الارتباط، ما يبدو مثيرًا للجدل وغير مفهوم، وبعضهم يرفض الحديث عن الأمر، والبعض الآخر يؤكد أن السبب هو الملل أو أنهم شعروا بعدم الراحة وانعدام الرغبة فى الاستمرار بالعلاقة.
 
وخلال الفترة الماضية تميزت حالات الانفصال بأنها صادمة للكثيرين، خاصة أنها كانت بين ثنائيات كانت علاقاتهما جيدة إلى حد كبير حتى أيام قليلة قبل الانفصال. 
 
كان أحدث الذين أعلنوا انفصالهم، عارضة الأزياء جيجى حديد والنجم زين مالك، واللذان كانت علاقتهما نموذجًا مثاليًا فى العلاقات العاطفية، حيث بدأت علاقتهما منذ عامين، وكانت جيجى دائمًا تتحدث وتؤكد أنها ومالك مثل التوأم، فهما متشابهان فى الكثير من الأمور، وأنه يحرص على دعمها والأمر ذاته بالنسبة لها، كما كانا كثيرا الظهور سويًا فى أجواء رومانسية، إلا أنه منذ يناير الماضى لم يظهر الثنائى معًا، ما دفع البعض إلى أن يعتقد أن أحدهما منشغل، ولم يكن احتمال الانفصال واردًا، ليفاجئ الثنائى الجميع فى الأسبوع الثانى من مارس الجارى بخبر انفصالهما الذى كان بمثابة صدمة للبعض، وعلى الرغم من عدم وجود سبب واضح لما حدث، إلا أنه بالعودة لتصريحات جيجى منذ عامين، وفيها كانت تؤكد أنها إذا شعرت بأنها هى ومالك لم يصبحا شخصًا واحدًا، ستنفصل على الفور.
 
أيضًا جاء انفصال النجمة جينيفر انيستون وجاستين ثيروكس صادمًا، فكانت حالة الطلاق الأشهر على الساحة، فالثنائى الذى عقدا قرانهما فى أغسطس 2015 كانت حياتهما مليئة بالحب والرومانسية رغم أنهما لم يرزقا بأطفال، إلا أن علاقتهما كانت جيدة إلى حد كبير، لكن الأمور تغيرت كثيرًا فى نهاية العام الماضى ليعلنا انفصالهما، ورغم أن الانفصال لم يكن رسميًا إلا أن الثنائى أكدا الأمر فى فبراير الماضى، عندما شرعا فى اتخاذ إجراءات الطلاق، وكانت أسباب الانفصال أن كلا منهما يرغب فى الإقامة ببلد مختلف عن الآخر.
 
أما الثنائى أمبر هيرد وآلون ماسك، فمن الواضح أن الانفصال كان هو المصير المحتم لعلاقة الثنائى، فبعد انفصالهما فى نوفمبر 2017 قرر الثنائى أن يمنحا بعضهما فرصة ثانية، فعادت علاقتهما من جديد، ولم تمر سوى فترة قليلة حتى انتهت علاقتهما فى فبراير الماضى، وأكد الثنائى أنهما ما زالا صديقين مقربين، إلا أن علاقتهما العاطفية لا تسير على نحو جيد، وأشار بعض المصادر إلى أن العلاقة بين الثنائى يغلب عليها الشجار بشكل مستمر، فحياتهما مليئة بالخلافات، كما أن لكل منهما طباعًا مختلفة عن الآخر، ما يجعل حياتهما غير مستقرة تمامًا، وهو ما يجعل من العسير عودتهما مرة ثانية على نحو جيد

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق