هل يتعرض "مو" لمؤامرة عالمية؟.. صحافة لندن تهاجم صلاح والفيفا يقرر التحقيق معه

الثلاثاء، 26 يونيو 2018 04:00 م
هل يتعرض "مو" لمؤامرة عالمية؟.. صحافة لندن تهاجم صلاح والفيفا يقرر التحقيق معه
النجم محمد صلاح

يبدو أن محمد صلاح يتعرض لمؤامرة، هذا ما سيتبادر للذهن حل متابعة التطورات المتلاحقة في التعامل مع النجم المصري خلال الساعات الأخيرة، بدءا من الهجمة التي تشنها صحافة بريطانيا عليه.
 
بدأ الأمر بشكل مبكر أمس، مع إطلاق عناصر جماعة الإخوان الإرهابية "هاشتاج" عبر تويتر للمتاجرة باسم محمد صلاح والهجوم على الدولة المصرية من خلاله، تبع ذلك تقارير صحفية في عدد من الصحف الإنجليزية المشبوهة، يبدو أنها مساحات مدفوعة من جانب التنظيم الدولي للإخوان تتحدث عن موقف الدولة من صلاح، أو عن لقاء صلاح بالرئيس الشيشاني مؤخرا، في لهجة عدائية واضحة، تحاول أن تضربه بجمهوره حول العالم.
 
وسط هذه الموجهة الواسعة من الاستهداف الإخواني والإعلامي الغربي، يأتي قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" العنيف تجاه صلاح، ليؤكد أن "مو" ليس في أسبوع حظه بالتأكيد، ولكن الأمر لا يخص الحظ وحده، فيبدو أن هناك استهدافا واضحا يجري توظيف المؤسسات الإعلامية والرياضية فيه، والشحن ضد اللاعب الدولي في إطار حالة كاملة من الشحن ضد مصر.
 
قرار الفيفا يبدو في ظاهره منطقيا، فبحسب وكالة أنباء "تاس" الروسية فإن الاتحاد الدولي لكرة القدم يتجه لفتح تحقيق مع محمد صلاح في ضوء غيابه عن المؤتمر الصحفي التالي لمباراة مصر والسعودية أمس الاثنين، في آخر جولات المجموعة الأولى ببطولة كأس العالم روسيا 2018، وبينما يبدو الأمر في النظرة الأولى عاديا ولا يخص حالة الشحن المتصاعدة ضد اللاعب، فإن التعامل مع غيابه عن المؤتمر باعتباره خطأ ضخما يستوجب التحقيق، وعدم تقدير مشاعره عقب الخسارة المفاجئة، وكونه عائدا من الإصابة وما زال يعاني صحيا ويخوض رحلة العلاج، كلها تؤكد أن هناك تضخيما غير طبيعيا للموقف من جانب الفيفا، ولا يختلف كثيرا عن تضخيم الإعلام البريطاني للقاء صلاح بالرئيس الشيشاني.
 
وعن تفاصيل الأمر وخلفيات موقف الفيفا التي قد تدفعه للتحقيق مع صلاح، نقلت وكالة "تاس" عن الممثل الرسمي للاتحاد الدولي قوله: "حصلنا على معلومات تفيد بأن صلاح لم يحضر المؤتمر الصحفي الذي يجري فيه الإعلان عن أفضل لاعب في المباراة.. سنتعامل مع الوضع وفقا للقواعد الحالية".
 
كانت مباراة مصر والسعودية التي جرت أمس الاثنين، قد شهدت اختيار النجم محمد صلاح كأفضل لاعب، لكنه غاب عن مؤتمر إعلان الفائز بالجائزة، وعن فعاليات تسلم الجائزة أيضا، وتنص قواعد بطولة كأس العالم على ضرورة حضور المؤتمر الصحفي الذي يُعقد بعد كل مباراة، وتضم قائمة الحضور مدربي المنتخبين وأفضل لاعب في المباراة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا