الملاذ الآمن للاستثمار.. ساويرس يدخل بورصة الرهان على الذهب عالميا

الثلاثاء، 25 سبتمبر 2018 09:00 ص
الملاذ الآمن للاستثمار.. ساويرس يدخل بورصة الرهان على الذهب عالميا
رجل الأعمال نجيب ساويرس
كتب: مدحت عادل

أرتبط اسم رجل الأعمال نجيب ساويرس لفترات طويلة بالحديث عن الاستثمار فى الذهب عندما تحدث فى مايو الماضي عن عزمه تحويل نصف ثروته إلى ذهب لأهميته كملاذ آمن للأستثمار، ومنذ ذلك الوقت وحتى الآن لم تنقطع علاقته بهذا القطاع.

ويبدوا أن ساويرس مقبل على تحد جديد فى قطاع الذهب، حيث نشرت صحيفة فاينانشال تايمز تقريرا عن تأسيس تحالف جديد يجمع مستثمرين فى قطاع الذهب من بينهم مجموعة لامانشا القابضة احدي الشركات العالمية لإنتاج الذهب والتي يشغل نجيب ساويرس منصب رئيس المجلس الاستشاري لها، وهو ما يعكس رغبة رجل الأعمال فى الرهان على الاستثمار المستقبلي فى هذا القطاع عالميا.

ويتبني التحالف الجديد الذى يترأسه الملياردير جون بولسون صاحب مجموعة "بولسون آند كو" ومقرها نيويورك، هدفا طموحا وفقا للبيان الصادر عن التحالف، وهو عودة الثقة بين صناعة تعدين الذهب ومجتمع الاستثمار، والترويج بشكل أفضل للممارسات في هذه الصناعة.

وجاء إعلان تشكيل التحالف الجديد، فى وقت تعاني فيه أسهم مناجم الذهب من تراجع واسع بلغت بنسبته 25%، وفقا لمؤشر بورصة نيويورك NYSE Arca Gold Bugs، كما تراجع الذهب بنسبة 9% منذ بداية العام وحتى الآن ليسجل 1،206 دولار للأوقية، وهو ما يتعبر مخاطرة بالنسبة لساويرس عضو التحالف الجديد لمستثمري الذهب، حيث توقع فى وقت سابق أن يصل سعر أوقية الذهب إلى 1800 دولار بدلا من 1300 دولار.

قالت صحيفة فاينانشال تايمز أن إمبراطور صناديق التحوط الملياردير جون بولسون، يقود تكتلا من المستثمرين أطلقوا على أنفسهم مجلس مساهمى الذهب، من بينهم مجموعة لامانشا التابعة لرجل الأعمال نجيب ساويرس، يهدف إلي وضع ممارسات أفضل للاستثمار بقطاع التعدين فى الذهب.

وجمعت شركة الملياردير جون بولسون "بولسون آند كو" ومقرها نيويورك، والتي اشتهرت بتحقيق مليارات من رهون عقارية عالية المخاطر فى الأزمة المالية العالمية، 16 عضوا قويا من مستثمري القطاع للانضمام إلي المجلس الجديد.

ونفذت مجموعة لامانشا هذا العام ضخ 125.7 مليون دولار فى شهر أغسطس الماضي لشراء حصة 30% من جولدن ستار ريسورسيز للتعدين فى غانا، لتضاف إلى حصيلة ما تمتلكه المجموعة من حصص فى شركة إيفولوشن للتعدين ومقرها أستراليا، وإنديفور للتعدين فى غرب افريقيا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا