جولات تبادلية ربع سنوية.. وزير التجارة يكشف الموعد النهائي لاتفاقية مصر مع الاتحاد الأوراسى

الجمعة، 18 يناير 2019 02:00 م
جولات تبادلية ربع سنوية.. وزير التجارة يكشف الموعد النهائي لاتفاقية مصر مع الاتحاد الأوراسى
عمرو نصار وزير التجارة والصناعة

كشف المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، قرب إبرام اتفاق التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الاقتصادي الأوراسي، وأكد الوزير عقب اجتماعه الموسع مع مهير جريجوريان نائب رئيس وزراء أرمينيا وفيرونيكا نيكيشينا مفوضة التجارة في الاتحاد، أن استضافة القاهرة للجولة الأولى للمفاوضات الخاصة بالاتفاق تأتى تتويجاً للزيارة الناجحة للرئيس عبد الفتاح السيسى لروسيا الاتحادية منتصف شهر أكتوبر الماضي، والتى اتفق خلالها مع تيجران سركسيان، رئيس المفوضية الاقتصادية للاتحاد الأوراسي على ضرورة الإسراع بوتيرة المفاوضات الخاصة باتفاق التجارة الحرة بين مصر والاتحاد الأوراسى والذى يضم كل من روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقيرغيزستان، مشيراً إلى أن عقد الجولة الأولى من المفاوضات تعد أولى نتائج وثيقة الإطار العام لمفاوضات اتفاق التجارة الحرة مع دول الاتحاد والتى تم توقيعها خلال شهر نوفمبر الماضى بالعاصمة الروسية موسكو.

وقال «نصار» إن الجولة الأولى من المفاوضات شهدت تقارباً كبيراً بين الطرفين  وأجواءً إيجابية ومتميزة، بمشاركة نحو 90 من الخبراء الفنيين والمسئولين الحكوميين من الجانبين، منهم 50 خبير عن الجانب الأوراسي.

وأوضح «نصار» أن الجانب الأوراسي طلب بتعجيل المفاوضات، الأمر الذي يعكس الرغبة الحقيقية في التوصل إلى اتفاق بين الجانبين خلال عام وكذا الاهتمام الذي يوليه الاتحاد الأوراسي لعقد اتفاق تجارة حرة مع مصر.

اتفقا الجانبان على أن تعقد جولات تفاوضية مكثفة بصورة تبادلية تعقد لمرة واحدة كل ثلاثة أشهر، ليتم تناول عدداً من الملفات المهمة التي تشمل تحرير تجارة السلع، وتحديد قواعد المنشأ، والتعاون في مجال إدارة الجمارك وتيسير التجارة، بالإضافة إلى التدابير الصحية وتدابير الصحة النباتية، والعوائق الفنية أمام التجارة، إلى جانب المعالجات التجارية، والتجارة الإلكترونية، وحقوق الملكية الفكرية، فضلاً عن المنافسة والتعاون القطاعي.

وتردع أهمية هذا الاتفاق إلى أنه يدعم منظومة التجارة البينية الإقليمية، فتمثل مصر سوقاً كبيراً بالنسبة للدول أعضاء الاتحاد فضلاً عن كونها محوراً رئيسياً لصادرات دول الاتحاد الأوراسي للنفاذ لمختلف الأسواق الأفريقية والعربية والتكتلات الاقتصادية الأخرى التى ترتبط مصر معها باتفاقات تجارة حرة، مشيراً إلى أن دول الاتحاد تمثل نافذة متميزة للصادرات المصرية بمنطقة شمال ووسط قارتي آسيا وأوروبا بالإضافة إلى إمكانية توافر فرص زيادة المشروعات الاستثمارية المشتركة بين الجانبين والدعم الفني الذي يمكن أن يقدمه الاتحاد، ولا سيما روسيا في مجالات حيوية بالنسبة لمصر بما فى ذلك مجالات التجارة الإلكترونية وتطوير الاقتصاد الرقمي.

ومن جانبه قال مهير جريجوريان نائب رئيس وزراء أرمينيا، إن العلاقات المصرية الارمينية علاقات متميزة تقوم على تحقيق المصلحة المشتركة للاقتصادين المصرى والأرمينى على حد سواء، مشيراً إلى أن اتفاق التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الأوراسى يسهم فى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مصر ودول الاتحاد بصفة عامة وتنمية العلاقات الثنائية بين مصر وأرمينيا بصفة خاصة

وأعرب جريجوريان، عن ثقته فى الانتهاء من كافة مراحل التفاوض الخاص باتفاق منطقة التجارة الحرة بين مصر ودول الاتحاد الاوراسى خلال العام الجارى خاصة فى ظل ترأس بلاده للاتحاد الأوراسى خلال عام 2019 ، مشيراً الى ان فريق التفاوض الخاص بالاتحاد الأوراسى لديه خبرات تفاوضية واسعة تمكنه من الوصول لنتائج متميزة فى كافة مسارات التفاوض.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا