بالأرقام.. تعرف على أسباب ارتفاع النفط خلال الفترة الماضية

الخميس، 28 مارس 2019 11:00 ص
بالأرقام.. تعرف على أسباب ارتفاع النفط خلال الفترة الماضية

شهدت أسعار النفط، مؤخرا ارتفاعا بمعدل 27 سنتا، بما يعادل 0.4%، عن أحدث إغلاق لها فى اليوم السابق، وذلك للعقود الآجلة لخام برنت وزيادة، 53 سنتا أو ما يعادل 0.9%، وذلك عقود الخام الأمريكى غرب تكساس الوسيط. وسجلت أسعار النفط 67.48 دولار للبرميل لخام برنت، كما سجل خام غرب تكساس الوسيط 59.35 دولار للبرميل.
 
وفى هذا الإطار نجد أن الارتفاع الذى شهدته أسعار النفط جاء مدفوعاً بتخفيضات امدادات الإنتاج، والتى تقودها منظمة الدول المصدرة للبترول" أوبك"، ودول خارجها من ضمنها روسيا بتخفيض حجم الإنتاج لـ 1.2مليون برميل نفط يوميا.
 
كما شهدت مخزونات الخام الأمريكية، انخفاضا لفترة أسبوعيين متتاليين، بحوالى 10ملايين برميل، وذلك وفقا لأحدث تقرير من إدارة المعلومات وهو ما يعزز أسعار النفط.
 
وكانت تقارير إعلامية عالمية، أكدت أن انقطاع الكهرباء في فنزويلا مرتين خلال شهر واحد، وكذلك تجدد التوترات كل هذه الأسباب أدى إلى زيادة المخاوف تجاه الصادرات النفطية وبالتالى دعم أسعار النفط.
 
كما أن العقوبات الأمريكية المفروضة على فنزويلا، تحول دون التوسع في إنتاجها النفطى، حيث أن متوسط إنتاجها حوالى 1.1مليون برميل يوميا، وطاقتها الإنتاجية، تتجاوز 2 مليون برميل يوميا.
 

مخاوف من أن تؤدي الاضطرابات الاقتصادية العالمية إلى تراجع الطلب على النفط
وفي ظل قيام المتداولون بتخفيض مراكزهم في سوق خيارات النفط، وسط مخاوف من أن تؤدي الاضطرابات الاقتصادية العالمية إلى تراجع الطلب على النفط، سجلت نسبة هبوط أسعار النفط (7%)، وهو أدنى مستوى له منذ (8 أشهر).

نتيجة بحث الصور عن النفط

ويأتي ذلك الانخفاض الكبير في أسعار النفط لعدة أسباب يأتي على رأسها ارتفاع حجم إنتاج النفط بالولايات المتحدة الأمريكية، وأيضا كانت من الأسباب الأساسية خلال الفترة الماضية لانخفاض أسعار النفط، هو الخوف من تراجع الطلب على النفط، وذلك كنتيجة لتباطؤ النمو العالمي.

نتيجة بحث الصور عن النفط

تخمة معروض نفطي في 2019 في ظل تباطؤ الاقتصاد العالمي
وجاءت تحذيرات «أوبك»، من تخمة معروض نفطي في (2019) في ظل تباطؤ الاقتصاد العالمي، وتنامي معروض المنتجين المنافسين، بوتيرة أسرع من المتوقع، معززة المبررات لتحول كامل في السياسة صوب خفض الإنتاج خلال اجتماع المنظمة الشهر المقبل.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق