في اليوم العالمي للشباب.. ماذا قدمت الدولة المصرية لصناع المستقبل؟

الإثنين، 12 أغسطس 2019 09:00 ص
في اليوم العالمي للشباب.. ماذا قدمت الدولة المصرية لصناع المستقبل؟
شباب

 
يحتفل العالم اليوم باليوم العالمى للشباب، والذى بدأ منذ عام 1998 عندما أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة هذا اليوم يوماً رسمياً لشباب العالم، ويأتى احتفال هذا العام تحت شعار: "إتاحة التعليم للجميع وتيسيره أمام الشباب".
 
وفي مصر، بذلت الحكومة المصرية العديد من الجهود للاهتمام بالـشباب، ومن منطلق هذا الاهتمام، تحرص الدولة منذ عام 2016 على عقد مؤتمر وطنى للشباب ليكون بمثابة منصة فعالة للحوار المباشر بين الدولة والشباب، وكان آخر تلك المؤتمرات، المؤتمر الوطنى السابع للشباب، والذى انعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح  السيسى بالعاصمة الإدارية الجديدة يومى 30 و31 يوليو 2019 بحضور 1500 شاب تتنوع فئاتهم لتمثل جميع فئات الشباب المصرى.
 
 الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء كشف في تقارير له بين العامين الماضى والحالى "2018، 2019"، أن   عدد الشباب فى الفئة العمرية 18-29 عاما نحو 20.2 مليون نسمة، بنسبة 21% من إجمالى السكان فى مصر، 50.6% من هذا العدد للشباب ذكور، و49,4%، إناث، وفقا لتقديرات السكان فى 2019، و بلغت نسبة مساهمة الشباب فى الفئة العمرية 18-29 عاما فى قوة العمل خلال عام 2018، نحو 41.8%.
 
كما بلغت نسبة الشباب المشتغلين بعمل دائم 57.6%، أما المشتغلين بعقد قانونى، فبلغت نسبتهم 22.9%، بلغت نسبـة الشباب المشتركين فى التأمينات الاجتماعية 23.5% من إجمالى العاملين،  بلغت نسبـة الشباب المشتركين فى التأمين الصحى 17.7% من إجمالى العاملين.
 
بالإضافة إلى أنه بلغت نسبة حالات الزواج للذكور فى الفئة العمرية 18-29 عاما، 60.1% من إجمالى حالات الزواج التى تمت خلال عام 2018، مقابل 82.5% للإناث، بلغت نسبـة إشـهادات الطلاق للذكور فى نفس الفـئة العمرية، 21.1%، من إجمالى إشهادات الطلاق التى تمت خلال عام 2018، مقابل 40,9% للإناث.
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق