أمريكا تحذر اليونان من تكرار الخطأ.. ناقلة نفط إيرانية تشعل موانئ المتوسط

الثلاثاء، 20 أغسطس 2019 07:00 م
أمريكا تحذر اليونان من تكرار الخطأ.. ناقلة نفط إيرانية تشعل موانئ المتوسط
ناقلة نفط إيرانية

لا تزال تدعيات الإفراج عن الناقلة الإيرانية التي كانت محتجزة لدى جبل طارق قبل أيام مستمرة حتى الآن لاسيما بعد أبحارها إلى اليونان الإثنين، حيث حذرت الخارجية الأمريكية الحكومة اليونانية من تقديم أي تسهيلات لها في الفترة المقبلة.
 
ونقلت الولايات المتحدة "موقفها القوي" للحكومة اليونانية بشأن الناقلة الإيرانية، مؤكدة إنها تحمل نفطا إلى سوريا، مضيفًا أن أي جهود لمساعدة الناقلة الإيرانية قد يُنظر لها على إنها دعم لمنظمة تدرجها الولايات المتحدة على قائمة المنظمات الإرهابية.
 
وانتهى احتجاز الناقلة من منطقة جبل طارق الأسبوع الماضي لكن محكمة اتحادية في واشنطن أصدرت أمرًا الجمعة باحتجاز الناقلة والنفط الذي تنقله وقرابة مليون دولار، لكن منطقة جبل طارق ذات الحكم الذاتي التابعة للتاج البريطاني قالت إنها لن تمتثل لهذا الطلب الأمريكي لأنها ملتزمة بقانون الاتحاد الأوروبي.
 
وجاء في بيان لحكومة جبل طارق أنها غير معنية بالاتزام بقوانين العقوبات التي تفرضها واشنطن على طهران قائلة: نظام عقوبات الاتحاد الأوروبي المفروضة على إيران، والمتبع في جبل طارق، أضيق نطاقًا بكثير من ذلك الذي تفرضه الولايات المتحدة»، وعلى خلفية ذلك لا تستطيع السلطة المركزية في جبل طارق أن تطلب من المحكمة العليا احتجاز الناقلة مثلما تطلب الولايات المتحدة.
 
وحاولت واشنطن احتجاز الناقلة بزعم أن هناك صلات تربطها بالحرس الثوري الإيراني، فيما أظهرت لقطات فيديو وصور الناقلة وهي ترفع العلم الإيراني ذي الألوان الأحمر والأخضر والأبيض وعليها اسمها الجديد مكتوبا بطلاء أبيض على هيكلها فوق الاسم السابق (جريس 1).​
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق