دول أوروبا تواصل حربها ضد فيسبوك.. فرنسا تهدد بحظر العملة الرقمية "ليبرا"

السبت، 14 سبتمبر 2019 10:00 ص
دول أوروبا تواصل حربها ضد فيسبوك.. فرنسا تهدد بحظر العملة الرقمية "ليبرا"
فرنسا تشن هجومها على عملة ليبرا المملوكة لشركة فيسبوك
تامر إمام

لن تعيش فيسبوك في سلام طالما دول أوروبا غير راضية عنها، تلك الجملة قد تكون حقيقة غائبة عن أذهان مارك زوكربيرج مؤسس المنصة الاجتماعية الأشهر في العالم، ولكن زوكربيرج بالتأكيد سيفطن لتلك الحقيقة قريبا.

وتواصل دول أوروبا محاربة العملة الرقمية لفيسبوك التي تحمل اسم "ليبرا"، وخلال الساعات الماضية خرج وزير المالية الفرنسي برونو لو ماير بتصريح ناري يقول فيه أن عملية فيسبوك الرقمية لا يمكنها العمل في أوروبا في ظل الظروف الحالية، مشيراً إلى المخاطر المالية التنظيمية، ومخاطر السيادة، واحتمال إساءة استخدام هيمنة السوق.

ولا يعد هذا الموقف هو الأول، حيث سبق للحكومة الفرنسية فرض ضريبة رقمية بنسبة 3% على العديد من الشركات الأمريكية، مثل فيسبوك؛ وأمازون؛ وجوجل.

وتسعى فرنسا لستهداف شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبرى، لكن هذه المرة توجهت نحو ليبرا – عملة فيسبوك الرقمية المقترحة.

وقال وزير المالية الفرنسي في مؤتمر لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في باريس: إن ليبرا تعرض سيادة الحكومات للخطر.

وأضاف "كل هذه المخاوف حول ليبرا خطيرة، لذلك أود أن أقول هذا بكل وضوح: في ظل هذه الظروف، لا يمكننا منح تصريح بتطوير ليبرا على التراب الأوروبي".

ويُعد وزير المالية الفرنسي أحد المعارضين الصريحين لعملة ليبرا منذ أن كشفت فيسبوك عن المشروع في شهر يونيو، إذ بالإضافة إلى المخاوف من أن العملة المشفرة يمكن أن تقوض سيادة عملات الدول الأخرى، فقد أبرز القضايا المتعلقة بغسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وكانت فيسبوك قد أعلنت عن مشروع عملتها المشفرة ليبرا في وقت سابق من هذا العام، والتي من المقرر إطلاقها في وقت ما في عام 2020.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

فكرة عبقرية

فكرة عبقرية

الإثنين، 02 ديسمبر 2019 01:00 م