3 قضايا شائكة تنتظر المنتخب قبل أولمبياد طوكيو

الإثنين، 25 نوفمبر 2019 08:00 م
3 قضايا شائكة تنتظر المنتخب قبل أولمبياد طوكيو
المنتخب الأولمبي

بدأ المنتخب الأولمبي الاستعداد للمشاركة في منافسات دورة الألعاب الأولمبية التي تقام في طوكيو 2020، بعدما أسدل الستار على تتويج الفراعنة ببطولة الأمم الأفريقية للشباب تحت 23 سنة، التي استتضافتها مصر، بعد التغلب على كوت ديفوار في نهائي البطولة.

وتأهل الفراعنة لدورة الألعاب الأولمبية، بعد الصعود لنهائي أفريقيا بالفوز على جنوب أفريقيا، حيث يعكف الجميع على وضع خطة وبرنامج إعداد قوى يضمن تحقيق إنجاز مصري فى طوكيو.

وحقق الفراعنة الشباب لقب البطولة الأفريقية بتحقيق العلامة الكاملة، حيث تغلب على مالى 1/0، ثم غانا 3/2، الكاميرون 2/1، جنوب أفريقيا 3/0، ثم كوت ديفوار 2/1. وقبل البدء فى الاستعداد للحدث الأكبر وهو الأولمبياد، هناك عدة قضايا شائكة فى انتظار المنتخب الأولمبى، منها تعديل عقد الجهاز الفنى للمنتخب، وحسم مشاركة اللاعبين الكبار فى البطولة، وكذلك برنامج الإعداد ومشاركة لاعبى المنتخب مع الأندية التى يلعبون لها.
 
ويواجه شوقي غريب أزمة في قائمة المنتخب وهي مشاركة لاعبى المنتخب الأولمبي مع انديتهم من عدمه خلال الفترة المقبلة، ففي حراسة المرمى، نجد الحارس الأساسي محمد صبحي، لا يشارك مع الزمالك في ظل تواجد محمد عواد وجنش، وهو نفس الحال لإماما عاشور ومحمد عبد السلام لاعبى الفريق الأبيض، و بالانتقال إلى الأهلي فهناك عمار حمدي و صلاح محسن  لم يشاركا بشكل أساسي مع القلعة الحمراء، وكذلك عمر صلاح حارس سموحة لا يشارك مع الفريق السكندري، وبالتالي فتٌعد هذه أزمة كبرى لمدرب الفراعنة، في ظل أهمية الحاجة إلى لاعبين فى كامل جاهزيتهم، ويشاركون مع أنديتهم لضمان استمرار لياقتهم، وحفاظهم على مستواهم.
 
يحتاج المنتخب الأولمبى إلى برنامج إعداد قوى فى ظل أهمية وقوة البطولة التى يتم الاستعداد لها، وهى الأهم الفترة المقبلة، حيث يعطف مسئولى اتحاد الكرة، بعقد جلسات مع الجهاز الفنى للمنتخب الاولمبي، لوضع خطة إعداد تتناسب مع قوة الأولمبياد، وكذلك قوة الدول التى تتأهل وتشارك في البطولة.
 
ومن المقرر أن يكون البرنامج قادر على سد احتياجات اللاعبين من الاحتكاك بمنتخبات أخرى، سواء ودية أومن خلال إقامة معسكرات داخلية وخارجية، لضمان تحقيق إنجاز أوليمبي وعدم الاكتفاء بالمشاركة الشرفية.
 
ومن المقرر أن يقوم مسئولى اللجنة الخماسية بتعديل عقد شوقي غريب المدير الفني لفراعنة الأولمبي، بعد الإنجاز الذي حققه بالتتويج ببطولة أفريقيا، والصعود لأولمبياد طوكيو. وكشف مسئولي اللجنة أنه سيتم خلال ساعات عقد جلسة مع غريب لتعديل عقده مع المنتخب الأولمبي بما يتماشى مع الإنجاز الذي حققه، وكذلك قوة وصعوبة الدورة المقبلة في طوكيو.
 
وشهدت الساعات الماضية جدلا واسعا حول اللاعبين الثلاثة المقرر إنضمامهم للمنتخب الأولمبي في طوكيو، وزادت التكهنات بأقتراح بعض الأسماء مثل محمد صلاح، وطارق حامد، ومحمد الشناوي، وأحمد حجازي.
 
ورغم أن شوقى غريب أكد أنه من المبكر الحديث عن انضمام صلاح أو أى لاعب آخر، خاصة وأن انضمام الثلاثي من الكبار يعني استبعاد 12 لاعبا من القائمة التي شاركت في أمم أفريقيا للشباب، إلا أن المؤتمر الذي ظهر فيه رمضان صبحي ومدربه قبل مباراة كوت ديفوار، والذي قال فيه قائد المنتخب إن لاعبي الأولمبي أحق بالمشاركة والفرحة دون غيرهم بالإنجاز، يؤكد تمسك لاعبى منتخب الشباب بالمشاركة في أولمبياد طوكيو، ليرد عليه محمد صلاح عبر تويتر «حلم ولكن لم أطلبه» ليكشف أنه يحلم بالمشاركة لكن لم يطلب ذلك من القائمين على المنتخب.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق