تميم «بينقط» أردوغان في ليبيا.. قطر ترسل شحنة أسلحة للمليشيات التركية بطرابلس

الجمعة، 10 يناير 2020 11:00 م
تميم «بينقط» أردوغان في ليبيا.. قطر ترسل شحنة أسلحة للمليشيات التركية بطرابلس
أرشيفيه
دينا الحسيني

نقل موقع "صوت قطر الحر"، منذ قليل، عن مصادر خاصة وصول 3 طائرات شحن عسكرية تحمل شحنة ضخمة من الأسلحة والمدرعات للقوات التركية من تميم بن حمد، إلى إحدى القواعد الجوية في طرابلس ضمن مؤامرات نشر الفوضى والتخريب في ليبيا عبر ميليشيات رئيس حكومة الوفاق الإرهابية فايز السراج.

وكانت قطر لعبت دوراً كبيراً بجانب تركيا طيلة السنوات الماضية لنشر الفوضي في ليبيا، ومد المليشيات المسلحة هناك بالأسلحة، ما جعل النائب العام الليبي يأمر بضبط عدد من العناصر الإخوانية الموالين لدولة قطر والذين ثبت تورطهم في تلقي دعم مادي مقابل تنفيذ عمليات إرهابية بليبيا، وذلك مطلع شهر يناير من العام الماضي.

وكان ذلك القرار بمثابة قطع أذرع تميم الإرهابية، العابثين بأمن واستقرارالشعب الليبي، ودليل جديد على تورط قطر فى دعم العناصر الإرهابية لاستمرار إشاعة الفوضى في ليبيا.

القائمة ضمت 31 متهما ينتمون للمعارضة السودانية والتشادية، و6 من العناصر الليبية في مقدمتهم الإخواني عبد الحكيم الخويلدي بلحاج، حمدان أحمد حمدان، شعبان مسعود هدية، علي الهوني، مختار أرخيص، إبراهيم سعيد الجظران.

والمعروف أن عبد الحكيم بلحاج مثل باقي الإرهابيين، يعد الراعي الرسمى لتنفيذ مصالح الإرهاب القطري فى ليبيا، وكان على رأس الإرهابيين الذين نفذوا سيناريوهات قطرية مشبوهة في ليبيا، ما ساهم في استمرار الفوضى والخراب، وتعزيز الانقسام بين صفوف الشعب الليبي، الأمر الذي جعل الدول العربية الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب تدرج اسمه في قوائم الإرهاب التي تضم مجموعة من الأفراد والكيانات الممولة من قطر.

38323-WhatsApp-Image-2019-01-03-at-10.06.46-PM
 

وفي أغسطس الماضي اتهم الجيش الوطني الليبي، قطر بتمويل شحنة الطائرة الأوكرانية، التي دمرتها قواته قبل يومين في القاعدة الجوية بمدينة مصراتة، والتي كانت قادمة من تركيا وعلى متنها شحنة كبيرة من الأسلحة لصالح حكومة الوفاق.

وقال المتحدث باسم الجيش، أحمد المسماري، إن أمير قطر هو من دفع ثمن شحنة الطائرة الأوكرانية، لكن مخططه فشل، كما اعتبر المسماري أن قادة الإخوان المسلمين في قطر وتركيا أصيبوا بإحباط كبير بعد استهداف طائرة إمداد في مطار مصراتة، موضحاً أن هناك جسراً جوياً من تركيا وإيطاليا باتجاه مصراتة.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا