بعد صدور تقرير الطب الشرعي للشاب السوري.. استدعاء نانسي عجرم وزوجها للتحقيق

الإثنين، 13 يناير 2020 12:54 م
بعد صدور تقرير الطب الشرعي للشاب السوري.. استدعاء نانسي عجرم وزوجها للتحقيق
إيمان محجوب

أصدرت القاضية اللبنانية، غادة عون، أمرا باستدعاء الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، للتحقيق معها وعرضها على الطبيب الشرعي عقب حادثة مقتل شاب سوري في منزلها على يد زوجها، وجاء قرار القاضية بعد طلب تقدم به وكيل عائلة القتيل، يتضمن طلب التوسع بالتحقيق في الدعوى المقامة من قبله ضد زوج الفنانة عجرم.
 
وقررت القاضية عون أيضا التوسع بالتحقيق والاستماع مجددا لأقوال زوج الفنانة، فادي الهاشم، وتفريغ الهواتف المحمولة التابعة للقتيل والمدعى عليه والعمال في منزل المدعى عليه، وسحب جميع الكاميرات الموجودة داخل المنزل والتي توضح مكان حصول الجريمة والكشف على منزل المدعي عليه وبيان موقع الخروج منه، وما إذا كان القتيل قد دخل بالفعل إلى ممر غرفة أبناء الفنانة.
 
وذكرت وسائل الإعلام في وقت سابق أن القتيل يحمل الجنسية السورية، وقال البعض إنه دخل منزل الفنانة نانسي عجرم بغرض السرقة، في حين قال آخرون إنه جاء للمطالبة بمستحقات لقاء عمله في منزل الفنانة.
 
وأثبتت نتيجة التحقيقات الأمنية اللبنانية أن فادي الهاشم زوج المطربة نانسي عجرم، قد قام بتزوير مقطع الفيديو خاص بواقعة قتله للص حاول التسلل إلى فيلته خلال الأيام الماضية.
 
وذكرت وسائل إعلام لبنانية، أنه تم إلقاء القبض مساء السبت، على فادي الهاشم، وذلك لاستجوابه مرة أخرى حول ملابسات الواقعة وتزوير مقطع فيديو تفريغ كاميرات الفيلا الخاصة به، بعد ظهور الأدلة الجديدة.
 
ومن المقرر أن يتم استدعاء المطربة نانسي عجرم الساعات المقبلة إلى النيابة من أجل إعادة استجوابها هي الأخرى حول الواقعة بعد صدور تقرير الطب الشرعي الذي أكد أن الشاب السوري تلقي رصاصات من الخلف والامام.
 
القضية لا تزال مفتوحة ومواقع التواصل الاجتماعي مليئة بالتحليلات من كل حدب وصوب، بين متضامن مع الفنانة نانسي عجرم وزوجها الطبيب فادي الهاشم بعد حادثة مقتل الشاب (سوريّ الجنسية) محمد الموسى في منزلهما، وبين مشكك بمسار التحقيقات الأخيرة متمثّل باتهام الهاشم بالتلاعب بكاميرات المراقبة، وأنّ الشخص المقنّع الذي ظهر في تلك الكاميرات ليس الموسى بنفسه. مقطع فيديو جديد انتشر مساء أمس يظهر للمرة الأولى الشاب الموسى من دون قناع، حيث بدا وهو يستكشف المنزل، والسلاح واضح على خصره الأيمن.
 
الفيديو الذي حاز تفاعلاً هو الآخر بعد انتشاره مع استمرار التشكيك بأن يكون الموسى هو نفسه الذي ظهر من دون قناع، فيما أظهرت صورة إقامته حصلت عليها "النهار" اللبنانية، عثر عليها في جيب الشاب المقتول داخل منزل عجرم، في شكل جليّ التشابه بين صورته وتلك التي ظهر فيها من دون قناع عبر كاميرا المراقبة.
 
وتبعاً لذلك، قررت غادة عون استنابة قضائية، كلّفت من خلالها مفرزة تحري جونيه بالتوسّع مجدّداً في التحقيق بمقتل الموسى، وذلك لجلاء بعض النقاط الغامضة والملتبسة.
 
وكان الطبيب فادي الهاشم زوج الفنانة نانسي عجرم، أحيل إلى التحقيقات صباح أمس الأحد لاتهامه بقتل شاب يبلغ من العمر 33 عامًا، ويدعى محمد حسن الموسى، في منزله بلبنان، بعد تبادل لإطلاق النار، بدعوى أن القتيل اقتحم المنزل بغرض السرقة وتزوير الفيديوهات الخاصة بالواقعة كما تم استدعاء الفنانة نانسي عجرم .
 
وقالت وسائل إعلام لبنانية إن القتيل، اقتحم فيلا المطربة نانسي عجرم بغرض السرقة، في حين تنفي أسرة القتيل الأمر كله متهمة زوج الفنان بأنه قتله بعدما ذهب للمطالبة بحقوقه، إذ أنه كان يعمل لديهما.
 
1
 
3
 

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق