اقتصاد الدوحة يتهاوى.. متى يثور القطريون على الفاشل تميم؟

الجمعة، 14 فبراير 2020 02:00 ص
اقتصاد الدوحة يتهاوى.. متى يثور القطريون على الفاشل تميم؟
تميم بن حمد

متى يثور القطريون على حكم تميم بن حمد بعد أن تسببت السياسات التى يتبعها فى مزيد من الانهيار فى القطاعات الاقتصادية بالدوحة، فى الوقت الذى دفعت فيه الإجراءات القمعية التي تتبعها قطر ضد العمالة الأجنبية في إتخاذ حكومة نيبال إجراءات لحماية عمالها من الانتهاكات فى الدوحة 

موقع قطريليكس، التابع للمعارضة التركية، أن الاتهامات الدولية ضد أمير قطر باتباعه نظام السُّخرة والعبودية مع العمالة الوافدة، واستمرار معاناة العمال مستمرة حتى وصل الأمر لوفاة الآلاف منهم، لافتا إلى أن دولة نيبال تسعى لتطبيق آليات للحد من وفيات عمالها في قطر، بتدريب العمال في مجال السلامة قبل سفرهم إلى الدوحة، بعد اكتشاف وفاة 1000 عامل في الدوحة.

وقال الموقع التابع للمعارضة القطرية، إنه دون أن يُفصح نظام تميم عن سبب الوفاة الحقيقي للعمال النيباليين، ولكن وزارة العمل النيبالية قد نسبت الوفاة إلى مخاطر أماكن العمل في قطر، وعدد ساعات العمل الطويلة تحت درجات الحرارة المرتفعة بالإضافة إلى المساكن غير الآدمية التي يقيمون بها، وما زالت حكومة "نيبال" تطالب نظام تميم بالكشف عن أسباب وفاة عمالها، مُوجهة اتهامات لتميم بانتهاك حقوق العمالة الوافدة.

وفى ذات السياق، أكد موقع قطريليكس، أن انهيارات البورصة القطرية تتوالى منذ بداية عام 2020، وهي تشهد بشكل شِبه يومي محصّلة حمراء، متأثرة بسياسات الحكومة وضلوعها في مخططات الإرهاب بالعالم، عبر إنفاق أموال الدولة على مشاريع الفوضى، فضلا عن تراجعها، نتيجة عدم ثقة المستثمرين في السوق القطري.

وقال الموقع التابع للمعارضة التركية، إن بورصة قطر شهدت تراجعا كبيرا، خلال تعاملات جلسة الأربعاء، بنسبة 0.74% خاسرة 74.93 نقطة، لتصل إلى مستوى 10024.25 نقطة، بضغوط هبوط 6 قطاعات على رأسها العقارات، وجرى التداول بمستهل التعاملات ببورصة قطر على 16.4 مليون سهم بقيمة 63.5 مليون ريال عبر تنفيذ 2016 صفقة، وارتفعت 7 أسهم، وانخفض 25 سهما، واستقرت 8 أسهم، وانخفضت 6 قطاعات ببورصة قطر، على رأسها قطاع الصناعات بنسبة 1.93%، أعقبه قطاع الاتصالات بنسبة 1.65%، تلاه قطاع العقارات بنسبة 0.57%، فقطاعات البنوك والخدمات المالية والبضائع والخدمات الاستهلاكية بنسبة 0.44%، ثم قطاع التأمين بنسبة 0.25%، فيما ارتفع قطاع النقل بنسبة 0.66%.

وأشار موقع قطريليكس، إلى أن بنك قطر الأول أعلن عن الإفصاح بكامل الشفافية وحرصه على الالتزام التام بجميع اللوائح والأنظمة الصادرة عنها، لبيع إحدى الشركات التابعة، وفقاً لمتطلبات هيئة الأوراق المالية إعمالاً بأحكام المادة 2/2 من نظام الدمج والاستحواذ وهي على النحو التالي: أما بالنسبة للمادة 2.2، ففيما يلي البيانات المطلوبة: الشركة مقدمة العرض تسمى شركة توبان جرافيتي وهي شركة طباعة تتخذ من هونج كونج مقراً لها، وهي شركة خاصة تابعة لشركة توبان برينتج المدرجة في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

وتابع موقع قطريليكس: يبلغ رأس المال المدفوع لشركة توبان برينتج 105 مليارات ين ياباني، ويترأس مجلس إدارتها شينجو كانيكو ويترأس إدارتها التنفيذية وهيدهارو مارو، حيث شهدت البورصة القطرية محصلة حمراء خلال الأسبوع الماضي، بضغط هبوط جماعي للقطاعات، وخسارة بالقيمة السوقية، فضلا عن التأثر بتفاقم أزمة فيروس "كورونا" الذي نشأ بالصين، وفضائح النظام في السودان.

 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق