والإعلام يلعب دور هام فى ظل التقدم الاقتصادى..

رئيس الوزراء: نثمن احتفالية bt100 ودورها فى إبراز النجاحات الاقتصادية بمصر

الأربعاء، 04 مارس 2020 03:33 م
رئيس الوزراء: نثمن احتفالية bt100 ودورها فى إبراز النجاحات الاقتصادية بمصر
الدكتور محمد شاكر

أكد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، أنه سعيد بالمشاركة فى هذا الحفل الهام التى تنظمه مؤسسة اليوم السابع، والتى تتمتع بأفضل المعايير المهنية والحيادية، لافتا إلى أهمية دور الإعلام الذى يلعب دور هام فى ظل ما تشهده مصرنا الحبيبة من تقدم ملحوظ فى شتى المجالات وارتفاع فى معدلات النمو وانخفاض فى معدلات البطالة.

 


 

وأشار "مدبولى"، خلال كلمته والتى ألقاها نيابة عنه الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء، إلى جهود الدولة لتشجيع الاستثمار الأجنبى وجذب المزيد من الاستثمارات بجانب حرص الدولة المصرية على مشاركة القطاع الخاص فى المشروعات التى تقوم بها.

 

وقال "مدبولى"، نثمن احتفالية bT100 ، التى أبرزت فى عامها الثالث على التوالى النجاحات الاقتصادية فى مصر بالقطاعات المختلفة، ومساهمتها فى دعم الاقتصاد المصرى، وهو ما تعكس من تكريم تلك الشخصيات والشركات من مجهود كبير فى مجالاتهم المختلفة، مما انعكس إيجابيا على السوق المصرى والمؤشرات الاقتصادية والأداء المالي، ويتوج كل ذلك حجم الإنجاز المتحقق من الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى ونفذته الحكومة ومؤسساتها فى نمو وتطوير الاقتصاد والاستثمار والتى بدأت نتائجها فى الظهور وأصبح محل إشادة دولية.

 

وتابع :"هذه الاحتفالية تعد بمثابة شكر وعرفان لقادة القطاعين الحكومى والخاص والشركات على دورهم الهام والفعال فى النهوض بالاقتصاد المصرى وتشجيعا للشركات الأخرى على تحسين الأداء وتطويرها وأساليبها وقدراتها التسويقية ومهاراتها البيعية".

 

واستطرد :"أن الدولة تقدر الدور الهام للإعلام والأفكار التى يطرحها الكتاب والصحفيين وهو ما تضعه الحكومة نصب أعينها، فالإعلام له دور كبير فى نقل الصورة للرأى العام فى ظل التحديات التى تواجه الدولة، وما نقوم به من إجراءات حيال التحديات، وذلك بموضوعية وحيادية.

 

وأشار إلى أن المؤسسات الإعلامية فى مصر تقوم بدور فعال فى دعم قاطرة الاقتصاد الوطنى، كما تلعب دوراً فى غاية الأهمية وتعد ركيزة أساسية من ركائز آليات جذب الاستثمارات الأجنبية فى مجال مصر، وذلك من خلال تسليط الضوء وممارسة دورها الأساسى عبر رصد وتوثيق ما تحققه على أرض الواقع من مشروعات وطنية تصدرت مرتبة متقدمة.

 

وأضاف أن المعارك التى خاضتها مصر خلال السنوات الماضية جعلتها قادرة على التغلب على التحديات التى تواجهها خلال هذه السنوات، وأصبحت تقف على أرض صلبة بدعم القيادة السياسية ودور المؤسسات الإعلامية.

 


ويأتى الاحتفال تكريمًا لكبرى الشركات الخاصة العاملة بالسوق المصرية التى حققت دورًا فعالًا وهامًا فى المجتمع الاقتصادى والتى تتماشى إنجازاتها مع خطى الدولة نحو خطة الإصلاح الاقتصادى ورؤية 2030.

 


وحظت الاحتفالية للعام الثالث على التوالى على رعاية مجلس الوزراء المصرى، ويرجع ذلك إلى النجاح الساحق الذى حققه الاحتفال على مدار العامين السابقين وتصديقا من الحكومة المصرية متمثلة فى مجلس الوزراء والقطاع الخاص بكافة قطاعاته بالهدف الأسمى ل “bt100” وهو تسليط الضوء على الجهود المبذولة و الإنجازات التى حققتها الدولة بمختلف قطاعاتها.

 

ويعد “bt100” نموذج مختلف فى مجتمع المال والأعمال، حيث حرصت اللجنة المنظمة على تطوير المحتوى المقدم والبحث على المعايير البناءة التى تتوافق مع معايير الدولة للتطوير والإصلاح، من أجل التسليط الضوء على الشركات التى تستحق الإشادة بها، نتيجة لما قدمته للمجتمع المصرى والمنظومة الاقتصادية.

 

وتضم لجنة التحكيم الخاصة باحتفالية  bt 100، كلا من الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير مؤسسة "اليوم السابع"، وأسامة صالح، وزير الاستثمار الأسبق، وأشرف سالمان، وزير الاستثمار الأسبق، والدكتور ماجد عثمان، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبق، وماجد شوقى، رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية الأسبق والرئيس التنفيذى لبلتون القابضة، والمهندس حسام صالح، الرئيس التنفيذى للعمليات فى "الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية".

 

كما تضم لجنة التحكيم أيضا كل من ألبرت شفيق، رئيس مجموعة قنوات on، ومحمود مسلم، رئيس تحرير جريدة الوطن، والدكتور محمد الباز، رئيس تحرير جريدة الدستور، ومحمد عبد الباقى، رئيس تحرير مجلة بيزنس توداى، ويوسف أيوب، رئيس تحرير موقع "صوت الأمة".

 

وجاءت معايير اللجنة لدورة الثالثة ل “bt100”، بناء على بحث ومنهجية لجميع الفعاليات التى قام بها المنظومة الحكومية وشركات القطاع الخاص فى عام 2019 حتى تستكمل جميع البنود التى يجب أن تستوفيها المؤسسات، لتنال جائزة “bt100”، وتتمثل تلك المعايير فى مدى تفاعل بين المنظومة الحكومية والقطاع الخاص، تعاون المؤسسات مع المؤسسات الإعلامية، ومؤشرات النمو والاستدامة التى حققتها المنظمات، والتزامهم بدور المسؤولية المجتمعية تجاه المجتمع المصرى.


محمد شاكر وزير الكهرباء

واستقرت لجنة تحكيم الحفل على عدة معايير لاختيار مرشحى "نسخة 2020"، والتى تتواكب مع القواعد العلمية لمنح الجوائز وتكريم مؤسسات الأعمال، أبرزها، معدل نمو الأرباح للمؤسسات والقيد فى البورصة المصرية، ومواكبة مفاهيم التطوير والأبحاث ومساهمة الشركة أو المؤسسة فى دعم الناتج المحلى الإجمالى لمصر ودعم مفاهيم التنمية المستدامة والمشاركة في مشروعات خدمة المجتمع والشراكة بين مؤسسات القطاعين العام والخاص وقوة العلامة التجارية وتحسين بيئة العمل الخاصة بموظفى الشركة وتطوير الأداء ومعدل العائد على الاستثمار بالنسبة لمساهمى الشركة ومعدل رضاء العميل عن مستوى الخدمة وجودة المنتجات التى تقدمها الشركة ومعدل التوظيف الجديد للشركة ومراعاة اشتراطات السلامة البيئية ونسبة تمثيل المرأة فى مجلس إدارة الشركة.

 

وحظت احتفالية فى نسخة العام الحالى 2020 برعاية مجموعة من كبرى المؤسسات مثل مجموعة هشام طلعت مصطفى، وتطوير مصر، ومجموعة العتال القابضة، ومجموعة شركات مرسيليا، واتصالات مصر، وفودافون، وهايد بارك، وبيبسييكو مصر، والبنك الأهلى المصرى والبنك التجارى الدولى CIB وبنك القاهرة، والسويس للأسمنت، وشركة الأهلى صبور للتنمية العقارية، والشركة الألمانية اللبنانية للصناعة – دهانات  GLC، وشركة بلتون المالية القابضة، وبنك الإسكندرية، والمصرية للاتصالات WE، والشرقيون للتنمية العمرانية (OUD) ، وبنك مصر، وشركة فيكتورى لينك، وشركة    ZED " للاستثمار العقارى ، وشركة ماونتن فيو، وشركة حديد عز، وكايرو فستيفال سيتى مول، وبنك التعمير والإسكان، وشركة " IGI" العقارية، وشركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية  e-finance،والشروق للوساطة فى الأوراق المالية وشركة إدراك.

 

وجدير بالذكر أن احتفالية bt100" تقام برعاية مجلة  Business Today، بالتعاون مع مؤسسة اليوم السابع وتنظمها شركة POD الشركة الرائدة فى العلاقات العامة والإعلامية، ولاقت الاحتفالية فى النسختين السابقتين حضورًا لافتًا من العديد من الوزراء، بالإضافة إلى نخبة من رؤساء البنوك والهيئات الحكومية وأعضاء البرلمان وحشد كبير من رجال الأعمال ومسؤولى أكبر الشركات العاملة فى قطاعات المالية، الاستثمار، البنوك، الصناعة والعقارات.

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا