المسماري: أردوغان رجل «معتوه» يَحلم بما لا يستطيع تطبيقه

الأربعاء، 11 مارس 2020 11:48 م
المسماري: أردوغان رجل «معتوه» يَحلم بما لا يستطيع تطبيقه
أحمد المسماري

قال اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، إنه إذا لم تنتبه الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة في مصر وليبيا، سيكون هناك إرهابيين مثل هشام العشماوي الذي أعدمته مصر، وأن الشعوب بدأت أن تكون أكثر وعياً وتعرف من يخدعها، موضحا أن الأمم المتحدة لم تستطع تصنيف القضية الليبية تصنيفا صحيحا، خاصة وأنهم اعتادوا وصف ما يجري في ليبيا بـ"القتال بين الجانبين المتحاربين"، ولكنه في حقيقة الأمر حرب تخوضها القوات المسلحة من أجل تحرير الأرض من الإرهابيين والمتعديين على ثروات البلاد والتدخل الأجنبي التركي.
 
وأضاف المسماري خلال حواره مع الإعلامي وائل الإبراشي ببرنامج "التاسعة" الذي يذاع على القناة الأولى بالتلفزيون المصري، أن كل من أصيبوا في معارك بنغازي من الميليشيات المتطرفة، يتم علاجهم في تركيا في مستشفيات مُجهزة بدعم وتمويل قطري، مشيرا أنه بعد أن كان دور قطر خفي في البداية، أصبح علني وأصبحت تدعم تنقلات الميليشيات السورية التي يتم نقلها ومعداتها بشكل علني بمشاركة المخابرات التركية.
 
وأوضح اللواء المسماري، أن هناك رحلة طيران لطائرة يمكلها عبد الحكيم بلحاج أنزلت مجموعة من الخبراء والضباط الأتراك إلى الأراضي الليبية بمطار مصراتة منذ عدة أيام، دون أن يمروا على تفتيش أو الكشف عن أوراق دخولهم الأراضي الليبية، وأردوغان رجل "معتوه" يحلم بشئ لا يمكنه تحقيقه على الإطلاق.
 
 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق