منذ موافقة الحكومة وإحالته لـ«النواب».. رحلة مشروع الموازنة العامة

السبت، 04 أبريل 2020 06:00 ص
منذ موافقة الحكومة وإحالته لـ«النواب».. رحلة مشروع الموازنة العامة
مجلس النواب

أُثيرت حالة من الجدل الكبير بشأن آليات مناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية الجديدة 2020/2021، في مجلس النواب، في ظل الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي تتخذها الدولة لمواجهة انتشار فيروس كورونا.
 
اقتراحات خرجت خلال الفترة الماضية تطالب بأن تعقد لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب اجتماعتها عبر تقنية الـ"فيديو كونفرانس"، إلا أن مكتب اللجنة والمُشكل من رئيس اللجنة الدكتور حسين عيسى، والوكيلين ياسر عمر ومصطفى سالم، وأمين سر اللجنة عصام الفقى، توافقوا فيما بينهم على أن تبدأ اللجنة في عقد جلساتها بقاعة الشورى الرئيسية بمقر مجلس النواب نظرا لأنها تسع أكثر من 100 نائب.
 
وفي هذا الصدد وضعت اللجنة تدابير احترازية تتسق مع تعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة، والتي تعمل على تطبيقها الأمانة العامة لمجلس النواب، حرصا على سلامة الأعضاء والعاملين بالأمانة العامة بالمجلس وممثلي الحكومة والصحفيين ممن سيحضرون اجتماعات اللجنة لمناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة، كما تم الاتفاق على ألا يزيد عدد الحضور فى القاعة عن 40 فردا فقط.
 
صوت الأمة تستعرض في التقرير التالي رحلة مشروع الموازنة منذ موافقة الحكومة عليه وإحالته للبرلمان في 10 نقاط:
 
1. الخميس 26 مارس وافقت الحكومة على مشروع الموازنة
 
2. الثلاثاء 31 مارس تسلم مجلس النواب مشروع الموازنة
 
3. تخلل تلك الفترة تكهنات وحديث حول مناقشة الموازنة عبر "الفيديو كونفرانس"
 
4. رأى البعض أنه من الممكن تأجيل المُناقشات، على أن يمتد العمل بالموازنة الحالية استنادًا إلى نص المادة (17) من القانون رقم (53) لسنة 1973 بشأن الموازنة العامة للدولة.
 
 
5. الأربعاء 1 أبريل توافق مكتب لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان على عقد جلسات لمناقشة الموازنة
 
6. وضع مكتب لجنة الخطة والموازنة جدول لعقد 8 اجتماعات على مدار 4 أيام خلال الأسبوع
 
7. أعلنت اللجنة عن اتخاذها إجراءات احترازية ووقائية وفقا لتعليمات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية، والتى تُطبقها الأمانة العامة لمجلس النواب حرصا على الجميع.
 
8. أخطر مكتب لجنة الخطة والموازنة الأمانة العامة لمجلس النواب بجدول جلساته خلال الأسبوع
 
9. الخميس 2 أبريل تبين للجنة الخطة والموازنة أن بعض الوزارات لم تطلع على المشروع الجديد بعد تعديله مُتأثرا بأثار "كورونا"
 
10. تنتظر لجنة الخطة والموازنة تحديد الوزارات موقفها من بدء مناقشة مشروع الموازنة خلال الأسبوع الجارى من عدمه
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا