«إلى جنة الخلد يا باهر».. حكاية كابتن يريد «الخلع» من الإسماعيلية

السبت، 23 مايو 2020 03:00 م
«إلى جنة الخلد يا باهر».. حكاية كابتن يريد «الخلع» من الإسماعيلية
جمهور الاسماعيلى يهاجم باهر

شغلت أزمة باهر المحمدي، نجم فريق الدراويش، الشارع الكروي في الإسماعيلية، إذ أن كابتن الدراويش، بات مادة دسمة لوسائل الإعلام في ظل رغبته الشديد في خلع القميص الأصفر والانتقال للأهلى أو حتى الرحيل للاحتراف الخارجي وسط رفض كبير من مسئولي ناديه.

ويعد باهر المحمدي، هو اللاعب الأبرز في فريق الإسماعيلي خلال الموسم الحالى، وتحمل اللاعب بشكل كبير فى الفترة الماضية الظروف الصعبة التى يمر بها الفريق وتذبذب نتائجه، حيث كان دائمًا حاضرًا لإنقاذ الدراويش فى العديد من المواقف الصعبة، ونظرًا للمستوى المميز الذى يقدمه، أصبح باهر المحمدى صاحب الـ 23 عامًا مطلوبًا فى أندية الأهلى والزمالك بالإضافة لبعض الأندية الخليجية، ولعب المحمدى مع الإسماعيلى هذا الموسم 21 مباراة، وسجل هدفين وصنع هدفا.

ويدرس مسئولو نادى الإسماعيلى برئاسة إبراهيم عثمان رئيس مجلس الإدارة، الموافقة على عرض العين الإماراتى بطلب ضم باهر المحمدى من الدراويش لمدة سنة على سبيل الإعارة، وذلك خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، لاسيما وأن المحمدى يرحب بالرحيل عن الإسماعيلي بنهاية الموسم لبداية خطوة جديدة في رحلته مع الساحرة المستديرة، نظرًا لضعف القيمة المادية المنصوص عليها فى تعاقده، لاسيما بعد رفض النادي الأصفر عدة عروض سابقة للاعب.

ووضع مسئولو الإسماعيلى شرطًا من أجل الموافقة على عرض العين الإماراتى والسماح لباهر المحمدى بالخروج على سبيل الإعارة بنهاية الموسم الجارى، حيث اشترط الإسماعيلى تمديد اللاعب لتعاقده لمدة موسم إضافى، لاسيما وأن عقد باهر مع راقصى السامبا المصرية يتبقى به 3 سنوات، لذلك اشترط المسئولين تجديد تعاقد اللاعب ليصبح مرتبط بعقد لمدة 4 سنوات من أجل الموافقة على رحيله.

بداية أزمة باهر المحمدى مع الإسماعيلي كانت في ديسمبر 2019 حينما خرج اللاعب في  تصريحات تليفزيوينة لقناة on sport، قائلا إنه يرفع الحرج عن مجلس إدارة الإسماعيلي ويطلب الرحيل خلال الميركاتو الشتوي الماضي، وأضاف باهر المحمدي أنه توجد حملة كبيرة من جمهور الإسماعيلي ضده، وأن حمل شارة القيادة مسئولية كبيرة عليه بعدما كان بطلا لديهم، وأنه قام بالمشاركة فى مباراة الجزيرة الإماراتي رغم وفاة عمه.
 
بعد هذه التصريحات أعلن المهندس إبراهيم عثمان، رئيس مجلس إدارة الإسماعيلي، المشرف العام على قطاع الكرة توقيع غرامة مالية على باهر المحمدى مدافع الفريق تقدر بــ 200 ألف جنيه، وذلك لعدم امتثال اللاعب للتحقيق من قبل الإدارة القانونية بالنادي في أعقاب التصريحات التليفزيونية التي أدلى بها مؤخرًا حول رغبته في الرحيل عن صفوف الفريق وتأكيده على تلقى النادي عروضًا رسمية من أندية خارج مصر.
 
جمهور الاسماعيلى يهاجم باهر
 
«إلى جنة الخلد يا باهر».. كانت هذه هي رسالة جماهير الإسماعيلية الغاضبة، لباهر المحمدي عقب إعلانه رغبته في الرحيل عن النادي. وظهرت اللافتات في شوارع مدينة الإسماعيلية، في مشهد يعيد للأذهان ما حدث مع لاعب الفريق المعتزل حسني عبد ربه حينما وقع للأهلى وأقامت الجماهير سرادق وتقبل العزاء فيه.
 
وخرج باهر المحمدى باعتذار لناديه وجماهيره في تصريحات تلفزيونية قال فيها أنه أغلق صفحة الرحيل عن النادى لنهاية الموسم مثلما وعده إبراهيم عثمان رئيس الإسماعيلي بالموافقة على رحيله للاحتراف الخارجي في الميركاتو الصيفي. وطلب اللاعب بتعديل عقده مالياً وهو الامر الذى رفضه مسئولي الإسماعيلي مطالبين المحمدى بإغلاق ملف تعديل عقده مالياً بشكل نهائى والتركيز مع الفريق فى المرحلة المقبلة والابتعاد عن وسائل الاعلام لتسريب أخبار مغلوطة عن تعرضه للظلم في قلعة الدراويش.

وكشف مصدر مسئول بالنادى الاسماعيلى أن ناديه يرفض وبشدة فكرة تعديل عقد باهر المحمدى بعد مطالبة اللاعب بذلك أكثر من مرة بداعى أنه يحصل على ترضيات مادية تفوق عقده بكثير ولايتحدث عنها. وكشف مصدر مقرب من باهر المحمدى، أن اللاعب أبلغ إدارة ناديه عن طريق بعض الوسطاء أنه لم يوقع للأهلى مثلما تردد، مؤكداً أنه لاعب محترف ولا يسعى لإقحام نفسه فى دوامة التوقيع لناديين، خاصة أنه مرتبط بتعاقد ممتد مع قلعة الدراويش. وقال المصدر فى تصريحات صحفية: «باهر لم يوقع للأهلى وأبلغ إدارة ناديه بذلك، وأبلغهم أيضاَ بتمسكه بالرحيل نهاية الموسم للاحتراف الخارجى، مثلما وعده رئيس النادى فى وقت سابق، وهو الحلم الذى لن يتنازل عنه مجددا».

وأضاف المصدر: باهر المحمدى لا يعلم شيئاً عن الأرقام الخيالية التى تتردد فى وسائل الإعلام للاستغناء عنه للأهلى، ولا يعلم الرقم الذى سيحدده الإسماعيلى للموافقة على رحيله. وتابع المصدر: الأهلى لم يرسل عرضاً رسمياً لإدارة الإسماعيلى للتعاقد مع المحمدى، وإنما تدور فى الوقت الحالى مفاوضات شبه رسمية لإتمام الصفقة عن طريق دخول مسئول من الأهلى فى مفاوضات هاتفية مع نظيره بالإسماعيلى لمعرفة طلبات النادى للتخلى عن اللاعب للقلعة الحمراء.

وكشف مصدر مقرب من باهر المحمدى أن اللاعب لا يملك عرضاً من الزمالك للتعاقد معه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وقال المصدر، فى تصريحات صحفية: «باهر المحمدى لا يرحب باللعب للزمالك ولا يمتلك عرضاً من النادى الأبيض للتعاقد معه وإنما هى محاولة من القلعة البيضاء للمزايدة على رغبة الأهلى فى ضم كابتن الإسماعيلى الذى يتمسك ناديه باستمراره خوفاً من الغضب الجماهيرى حال رحيله للقلعة الحمراء».

في غضون ذلك، أصدر النادى الإسماعيلى بياناً عبر موقعه الرسمى لكشف موقف النادى من الموافقة على رحيل باهر المحمدى كابتن الفريق، بعدما ترددت أنباء عن توقيعه للأهلى خلال الساعات الماضية. وقال البيان: «صرح المهندس إبراهيم عثمان رئيس مجلس إدارة النادى الإسماعيلى، المشرف العام على قطاع الكرة، بأن ما تداولته بعض القنوات الفضائية ووسائل الإعلام، عن نية النادى الإسماعيلى فى التفريط فى اللاعب باهر المحمدى أو بعض لاعبى الفريق، هو أمر عار تمامآ من الصحة».

ثم تلقى باهر المحمدى عرضين من الدورى الإماراتى للانتقال إلى أحدهما خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وكشف مصدر مقرب من باهر المحمدى أن اللاعب تلقى عرضاً من العين والوحدة الإماراتين، حيث يتمسك مسئولو الناديين بإتمام الصفقة والدخول فى مفاوضات مباشرة مع إدارة الإسماعيلى التى يرتبط اللاعب بتعاقد مستمر معها لمدة ثلاث سنوات قادمة.

ويرحب المحمدى بالرحيل عن الدراويش بنهاية الموسم لبداية خطوة جديدة فى رحلته مع الساحرة المستديرة، لاسيما بعد رفض النادى الاصفر عدة عروض سابقة للاعب. وقال شادى موسي وكيل أعمال باهر المحمدي أن لاعبه تلقي عرضا من سبورتنج براغا البرتغالي للانتقال لصفوفه في الميركاتو الصيفي المقبل مؤكدا في تصريحات صحفية: «سبورتنج براغا طلب الحصول علي شرائط فيديو للمحمدى تمهيدا للاستقرار على التعاقد معه من عدمه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة».

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق