وزيرة الهجرة لـ"صوت الامة": مستمرون في إعادة العالقين المصريين بالخارج حتى نهاية الأزمة

الأحد، 24 مايو 2020 10:00 ص
وزيرة الهجرة لـ"صوت الامة": مستمرون في إعادة العالقين المصريين بالخارج حتى نهاية الأزمة
نبيلة مكرم
سامى سعيد

نبيلة مكرم: رحلات الطيران نقلت الاف المصريين من أمريكا وأوربا والدول العربية.. والحكومة تضع القضية أولوية
 

منذ اللحظة الاولى لازمة فيروس كورونا وملف المصريين العالقين بالخارج يشغل الساحة السياسية، حيث شكلت الحكومة لجنة مختصة بمتابعة عودة المواطنين العالقين بالخارج إلى مصر، تضم رئيس الوزراء ووزراء الهجرة والخارجية والصحة والطيران، وخلال الايام الماضية أعلنت وزارة الهجرة عن استمارة بيانات لتوزيعها على المصريين العالقين العائدين من الخارج، خاصة بدول الخليج العربي، وذلك لتعظيم الاستفادة من هذه القوة البشرية والعمالة المصرية، وإشراكهم في عملية التنمية التي تجري على أرض الوطن، فضلا عن معرفة المحافظات التي ينتمون لها لبحث توفير فرص دمجهم في جهود التنمية المستدامة في اطار استراتيجية الحكومة ٢٠٣٠ وذلك بالتنسيق مع وزارة التخطيط.

ومع مرور الأيام توالت وصول رحلات الطيران المصرية وعلى متنها العائدين العالقين بالخارج، حيث تم تسكينهم في أماكن الحجر الصحى، وفق الإجراءات الاحترازية المعلنة.

السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، قالت إنه في بداية الأزمة وقبل تعليق حركة الطيران في مصر، فقد كان هناك عدد من الدول قد علقت حركة الطيران لديهم وأخرى قامت بفرض إجراءات على السفر إليها، فتم تشكيل غرفة عمليات داخل الوزارة لتلقي استفسارات وطلبات المواطنين الراغبين في العودة إلى الدولة التي يعملون بها، ومحاولة التواصل مع الجهات المعنية لكي يتم تيسير عودتهم، وكان أغلبهم من المصريين العاملين بدولة الكويت والمملكة العربية السعودية، مشيرة إلى أنها تواصلت مع سفير الكويت والسعودية بالقاهرة، وتم الاتفاق على سفرهم في عقب إجراء تحليل PCR وثبوت عدم إصابته بفيروس كورونا ليتم السماح لهم بالسفر.

 

وأضافت وزيرة الهجرة في تصريحات خاصة لـ "صوت الامة"، أنه مع استمرار الأزمة تلقينا طلبات واستغاثات من المصريين العالقين بالسعودية، فتم التواصل مع وزير الطيران المدني لتخصيص رحلات استثنائية للشركة الوطنية (مصر للطيران)، لإعادة المواطنين الراغبين في العودة من السعودية، اعتبارًا من 9 مارس وحتى 24 مارس، بواقع ٣ رحلات  يوميا بخط سير القاهرة - جدة – القاهرة، وأيضا رحلة يوميا بخط سير القاهرة - المدينة – القاهرة، وأيضا بنفس الفترة تم التصديق على عدد من الرحلات  للرياض و الدمام والقصيم وأبها، مشيرة إلى أن جهود وزارة الهجرة نجحت بالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية المصرية والسودانية ومنظمات المجتمع المدني في عبور ونقل 2000 طالب ومواطن مصري ممن كانوا عالقين على المعابر مع  السودان، بعد العديد من الاستغاثات التي وصلت لوزارة الهجرة بوجود صعوبات تحول دون عودتهم إلى مصر نظرًا لتوقف جميع الرحلات بسبب كورونا.

 

وتابعت نبيلة مكرم، أنه عند اتخاذ قرار تعليق الطيران في مصر فقد تم التواصل مع وزير الطيران المدني لإتاحة الفرصة للمصريين بالخارج الراغبين في العودة لمصر لتغيير موعد العودة ليصبح قبل تنفيذ قرار الدولة المصرية بتعطيل حركة الطيران منها وإليها بدءا من ظهر يوم 19 مارس الماضي، موضحة أن الحكومة بذلت الكثير من الجهود لإعادة العالقين بالتعاون مع الجهات المعنية، فقد تم التنسيق لعودة مصريين عالقين من المغرب وتونس كما تم التنسيق مع السلطات السعودية لإعفاء للمعتمرين التي انتهت تأشيراتهم أو المتأخرين عن العودة إلى وطنهم خلال المدة النظامية لموسم العمرة، من الآثار القانونية والالتزامات المالية المرتبة على تأخرهم أو انتهاء تأشيراتهم، فضلًا عن تسيير رحلات إلى أمريكا وإنجلترا لإجلاء عالقين مصريين.

 

وقالت السفيرة نبيلة مكرم إنه ومع استمرار وطول فترة أزمة كورونا في العالم، بدأت العديد من الطلبات تتوافد على وزارة الهجرة من المصريين في الخارج تطالب بالعودة إلى أرض الوطن، وتم تشكيل لجنة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وعضوية وزارات "الهجرة والخارجية والصحة والطيران"، للتباحث حول أفضل السبل لإعادة المصريين في الخارج، مشيرة إلى أن كافة الطلبات التي رصدتها غرقة عمليات الوزارة تم استعراضها أمام اللجنة التي قررت في بداية الأزمة تسيير طائرات لإعادة العالقين في الخارج، والعالق هو المواطن الذي سافر للخارج بغرض الزيارة أو تلقي العلاج أو لحضور مؤتمر ثقافي أو علمي أو سياحة، وهناك طلاب قد أغلقت المدن الجامعية الخاصة بهم ضمن الاجراءات بالدول المقيمة بها.

 

وأضافت وزيرة الهجرة أن السفارات والقنصليات المصرية في الخارج قامت برصد وجمع بيانات المصريين العالقين في الخارج، وإرسالها إلى اللجنة للعمل عليها ووضع خطة لإعادتهم، تتضمن التنسيق مع الدول الأخرى للسماح بتسيير طائرات لها لإعادتهم، إضافة إلى تحدد أماكن العزل المناسبة لهم، وتوافر الأطقم الطبية لمتابعتهم، واستطردت وزيرة الهجرة قائلة إنه وعقب انتهاء المرحلة الأولى من عودة العالقين فقد أصدرت اللجنة قرارا بإضافة من انتهت إقامتهم ومخالفي الإقامة والحالات الإنسانية إلى العالقين، مؤكدة أن هناك أيضًا جهودا ضخمة وتنسيق داخل الدولة ومع السلطات في دولة الكويت، لعودة العالقين بالكويت حيث بدأ تنفيذ خطة إعادة نحو 6000 من المواطنين المصريين في الكويت، بالإضافة إلى عدد كبير من العالقين في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأوربا ودول عربية.

 

من جانبها، أوضحت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أن الدولة تضع مبادئ الإنسانية علي رأس أولوياتها في ظل تلك الإجراءات الاحترازية المتخذة لمواجهة أزمة فيروس كورونا، مؤكدة اهتمام الدولة بالعمالة المصرية بالخارج ممن يريدون العودة إلي وطنهم، وذلك في إطار خطة متكاملة لتعظيم الاستفادة من مواردنا البشرية، باعتبارها ركن أساسي لتحقيق تنمية شاملة مستقبلية، مؤكدة أن الحفاظ على العمالة هو أهم مستهدفات الدولة المصرية بكل مؤسساتها لأنه يعد حفاظًا على الاقتصاد القومى للدولة.

 

وأكدت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية أن كل إجراءات الدولة الحالية تعنى فى المقام الأول بالإنسان المصري وتسعى للحفاظ على ثمار برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى بدأته الدولة فى 2016، وانعكس على تزايد معدلات النمو المستدام لأكثر من ثلاث سنوات، فضلًا عن انخفاض معدلات البطالة، وسوف نستمر فى العمل الجاد من أجل دمج أبناء مصر العالقين فى الخارج ضمن منظومة الحفاظ على العمالة وعبور هذا التحدى.

 

ومن جانبه قال اللواء مازن فهمي مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات، أن جهود وزارة الهجرة لم تتوقف عن تلقي طلبات العالقين والتنسيق لتسيير رحلات لعودة العالقين المصريين بالخارج، بل استعانت بالقوى الناعمة المصرية بالخارج وهم الجاليات المصرية، فقد تم إطلاق مبادرة "خلينا سند لبعض" بين أرجاء الجاليات المصرية في الخارج، لمساعدة ودعم المصريين العالقين بالخارج، عقب قرار وقف الطيران، والتي لاقت قبول كبير لدى ابناء الجاليات المصرية في الخارج، وبالفعل قامو بدور كبير جدًا في دعم العالقين وتوفير احتياجاتهم والتي تمثلت في توفير سكن ودعم مادي وتوفير أدوية لمن نفذ الدواء الخاص به خلال فترة تواجده في الخارج.

 

وكشف مساعد وزيرة الهجرة لشئون الجاليات عن تلقي غرفة العمليات التي شكلتها وزارة الهجرة منذ بدء الأزمة قد تلقت الكثير من الطلبات والاستفسارات من العالقين سواء عبر البريد الالكتروني الذي تم تخصيصه أو لينك التسجيل وأيضًا صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالوزارة.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا