إقالة مسئولين في الفيوم بسبب كتابة «قمامة» بدلا من «كمامة»: غيرت توجيهات التصدي لكورونا

الإثنين، 01 يونيو 2020 12:00 م
إقالة مسئولين في الفيوم بسبب كتابة «قمامة» بدلا من «كمامة»: غيرت توجيهات التصدي لكورونا
الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم

واقعة غريبها تسبب في إقالة الوحدة المحلية لقرية المشرك قبلي بمحافظة الفيوم وسكرتير الوحدة، وإحالتهما للتحقيق بسبب خطأ إملائي في خطاب موجه للمواطنين بشأن أزمة كورونا، حيث كتبا في الخطاب يطالبان المواطنين بالقرية بارتداء "القمامة" بدلا من "الكمامة"، وهو ما جعل الخطاب يتداول على مواقع التواصل الاجتماعي ولاقى الكثير من السخرية حول تدني المستوى اللغوي لدى التنفيذيين.

ومن جانبه قرر الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، إعفاء كل من رئيس الوحدة المحلية بقرية المشرك قبلي التابعة لمركز يوسف الصديق، وسكرتير الوحدة المحلية، والموظف المختص عن إعداد الخطابات للجهات ذات الصلة، وإحالتهم للتحقيق بعد تداول أحد الخطابات بشأن ضرورة ارتداء "الكمامة" للتصدي لفيروس كورونا المستجد.

IMG-20200601-WA0001 (1)

ومن جانبه قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم إن الخطاب الذي أرسل به أخطاء إملائية جسيمة غيرت المعنى المقصود من توجيهات التصدي لفيروس كورونا والتشديد على ضرورة ارتداء "الكمامة" تفعيلاً للإجراءات الاحترازية التي تطبقها الدولة للحد من العدوى بفيروس كورونا.

وأضاف المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم أن الموظف المسئول عن إعداد الخطاب لم يراع الدقة ولم يلتزم بمهام عمله، كما قام سكرتير الوحدة المحلية بالتوقيع على الخطاب دون قراءته، فيما غاب الدور الإشرافي لرئيس الوحدة المحلية في المتابعة، ما يعد إخلالاً جسيماً بمهام ومتطلبات العمل.

وطالب عدد من المواطنين في مدونات لهم على مواقع التواصل الاجتماعي بضرورة أن يتم عمل اختبار إملائي للمسئولين بالوحدات المحلية بالقرية مؤكدين أن الكثيرين لا يجيدون القراءة والكتابة.

وعقب هذه الواقعة عقد الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم، اجتماعًا مع رؤساء مجالس المدن، لمتابعة خطط التصدى لفيروس كورونا المستجد، وذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، واللواء عبدالقادر النورى سكرتير عام المحافظة، والمهندس أيمن عزت السكرتير العام المساعد.

وأوضح الدكتور محمد التونى المتحدث الرسمى لمحافظة الفيوم أنه تم خلال الاجتماع مناقشة خطط المراكز فى أعمال التعقيم والتطهير، والتعامل مع المخالفات فور وقوعها وتحصيل الغرامات المستحقة، لافتاً إلى أن المحافظ وجه رؤساء المدن بالتنسيق مع مديرية الشئون الصحية للتخلص الآمن من نفايات المصابين المعزولين فى منازلهم، وكذا تكثيف حملات رفع القمامة والإشغالات.

وشدد محافظ الفيوم على أهمية دور رجال الدين الإسلامى والمسيحى فى التوعية بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية فى التصدى لفيروس كورونا، مؤكداً على ضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية بكل حسم والتنسيق بين مجالس المدن، وإدارة المرور، وإدارة المواقف والنقل الجماعي، للتأكد من التزام السائقين والمواطنين بارتداء الكمامة، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين.

وكشف المحافظ عن أنه سيتم تزويد مختلف المراكز بأعداد إضافية من معدات التعقيم، كما يجرى التنسيق مع وزارة الإنتاج الحربى لشراء كمامات N95 للعاملين بالادارات المحلية ومجالس المدن، مؤكدًا استمرار أعمال التعقيم والتطهير لجميع المواقع والمنشآت، وتأهيل المجتمع المدنى للترصد ومواجهة المخالفات وأماكن التجمعات.

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا