2020 العام الأصعب في تاريخ إيران.. عقوبات أمريكية وتفشي كورونا وتدني سعر العملة

الإثنين، 29 يونيو 2020 02:20 م
2020 العام الأصعب في تاريخ إيران.. عقوبات أمريكية وتفشي كورونا وتدني سعر العملة
حسن روحاني

تواجه إيران صعوبات عديدة منذ حلول عام 2020 بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي معها وفرض عقوبات عليها، بعدها شهدت طهران موجة كبيرة من تفشي فيروس كورونا وأصبحت من أكثر البلدان تضررًا منه، ذلك وسط تدني في سعر صرف العملة المحلية مقابل الدولار لأدنى مستوياتها.
 
وأعلنت وزارة الصحة الإيرانية أمس تسجيل 2489 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات إلى 222669، منهم 2946 مصابا في وضع صحي حرج، وسجلت 144 حالة وفاة، وبلغت الوفيات 10508 حالة.
 
وأضافت الوزارة أن 9 أقاليم لا يزال الوضع الصحي فيها حرجا، ومنها (خوزستان، كردستان، أذربيجان الغربية، هرمزجان، وكرمانشاه) في وضع صحي أحمر، وتم تسجيل زيادة في معدلات الإصابة بالفيروس في أقاليم (بوشهر، إيلام، أذربيجان الشرقية، خراسان).
 
وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية سيما سادات لاري، إن وباء فيروس كورونا المستجد، قد يستمر عامين أو ثلاثة أعوام أخرى، إذا أخذنا في الاعتبار تجربة الأوبئة السابقة.
 
من جانبه قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن بلاده تشهد أصعب عام يمر عليها بسبب العقوبات الأمريكية التي تزامنت مع تفشي فيروس كورونا.
 
وأوضح الرئيس الإيراني، حسن روحانى، أن كل المحافظات معرضة لأن تكون بؤر تفشي  فيروس كورونا، موضحا في خطاب أذيع على التلفزيون "أن 2020 العام  الأكثر صعوبة بسبب الضغط الاقتصادي من العدو وانتشار فيروس كورونا المستجد"، بحسب قوله.
 
أضاف روحاني إن استخدام الكمامات سيصبح إلزاميا لمدة أسبوعين اعتبارا من الأحد القادم في "أماكن التجمعات" التي تعتبر "مناطق حمراء" بسبب انتشار الفيروس فيها.
 
وقد فاقمت أزمة فيروس كورونا من المشكلات الاقتصادية التي زادت منذ أن قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في عام 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران وأعاد فرض العقوبات عليها.
 
كما تراجعت العملة الإيرانية اليوم  الاثنين إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق مقابل الدولار الأمريكي.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا