مذبحة القنوات القطرية.. قناة الدوري والكأس تطيح بـ82 موظفا وتخفض الرواتب

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 09:00 م
مذبحة القنوات القطرية.. قناة الدوري والكأس تطيح بـ82 موظفا وتخفض الرواتب
تميم بن حمد
دينا الحسيني

على ما يبدو أن الإعلام القطري بدأ يتهاوى في ظل سياسيات القصر الأميري التي سخرت أذرعها الإعلامية للهجوم على معارضين تميم بن حمد وأنفقت المليارات لبث هجوم على الدول العربية وتنفيذ أجندة مخابراتية تدار من خلف الكواليس.

عاملون سابقون بقناة " الدوري والكأس " القطرية والمملوكة لجاسم بن حمد ال ثاني الشقيق الأكبر لأمير قطر تميم بن حمد أعلنوا استغناء القناة عن 82 صحفيا ومعدا وفنيا من زملائهم من كافة لجنسيات العربية ، فضلاً عن إصدار قرار بتخفيض رواتب الباقين بنسبة 30% .

وأوضح العاملون أن القناة التي يرأسها عيسى الهتمي  لم تكتفي بذلك بل طبقت تعليمات تلقتها من وزارة المالية القطرية بالغاء منح الموظفين تذاكر سفر سنوية ، وأن هذه الواقعة الثانية خلال شهر واحد فقط بأن قامت قناة الدوري والكاس بتطبيق هذه الإجراءات من قبل والأطاحة بموظفيها لتخفيض النفقات في إطار الأزمة الاقتصادية التي تمر بها المؤسسات فقي قطر .

قرار تسريح العاملين بقناة الدوري والكأس القطرية مماثل لقرار قناة bein sports  القطرية  التي اتخذته مطلع الشهر الجاري ضد موظفيها بعد فصل 126 إعلاميًا وموظفًا بالقناة من أجل تقليل النفقات السنوية التي تضخها الشبكة، وأتهم المفصولون ناصر الخليفي  رئيس مجلس إدارة القناة بالإنشغال بلعبة "السياسة" وتقديم الرشاوى، وإبرام الصفقات المشبوهة، وشراء الذمم، ترك زمام الأمور في يد إدارة فاشلة أطاحت بالقناة والعاملين فيها بالسقوط في الهاوية.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق