أعلى سعر منذ 2011... عودة الذهب عالميا

الأربعاء، 01 يوليه 2020 04:00 م
أعلى سعر منذ 2011... عودة الذهب عالميا

شهدت أسعار الذهب ارتفاعا كبيرا اليوم الذهب الأربعاء بسبب زيادة الطلب على المعدن الأصفر الذي يُعد ملاذاً آمناً نتيجة  المخاوف من تزايد الإصابات بفيروس كورونا في عدة دول على الاقتصاد العالمي.
 
وارتف زسعر الذهب عالميا ليسجل أعلى سعر للذهب منذ 2011 ، بسبب التخوف من فيروس كورونا، ومحليآ أعلى نقطه سعرية على الإطلاق، وسجلت العقود الآجلة للذهب 1800 دولار.
 
وسجل سعر الذهب اليوم الأربعاء ارتفاعا كبيرا بقيمة 8 جنيهات، وذلك بسبب ارتفاع سعر أوقية الذهب عالميا من 1772 إلى 1786 دولار، وهو ما انعكس على سعر  الذهب بسوق الصاغة ليرتفع بصورة كبيرة مسجلا 800 جنيه للجرام من عيار 21 وهو الأكثر مبيعا في مصر، ليكون هذا السعر هو الأعلى في تاريخ المعدن النفيس في مصر.
 
وتسببت الزيادة في حالات الإصابة الجديدة بالفيروس في جنوب وجنوب غرب الولايات المتحدة، في قلق بعض المتعاملين، لكن معظم المستثمرين يراهنون على أن هذا لن يكون كافيا لعرقلة انتعاش أوسع نطاقا في الاقتصاد العالمي.
 
وارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.2% إلى 1783.52 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 05:55 بتوقيت غرينتش بعدما سجل أعلى مستوى منذ أوائل اكتوبر 2012 في الجلسة السابقة عند 1785.46 دولار.
وصعد الذهب في المعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 0.1% إلى 1802.20 دولار.
 
وقال كايل رودا المحلل في آي.جي ماركتس  ان الذهب سيظل مهيمنا كبديل للسندات وأداة تحوط عامة. العامل الرئيسي الذي يقود هذا الاتجاه في الوقت الراهن هو استمرار وجود درجة عالية من الضبابية بشأن توقعات النمو العالمية مستقبلا".
وتابع "علاوة على ذلك، ففي حين زادت توقعات التضخم قليلا تراهن الأسواق على أن يواصل واضعو السياسات بذل قصارى جهدهم لكبح العائدات لتحفيز الاقتصادات ودعم الأوضاع المالية".
 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا