داعش تحكم وزارة داخلية حكومة السراج.. مسجل خطر وإرهابي رئيساً للبحث الجنائي

الأربعاء، 08 يوليه 2020 09:52 م
داعش تحكم وزارة داخلية حكومة السراج.. مسجل خطر وإرهابي رئيساً للبحث الجنائي
محمد سالم بحرون
دينا الحسيني

يوماً تلو الأخر تكشف حكومة الوفاق الليبية بقيادة فايز السراج عن وجهها القبيح وتحالفها مع المليشيات المسلحة ضد الجيش الوطني الليبي، ولازالت تلك الحكومة الغير معترف بها دولياً تصر علي تلويث أيديها بالتعاون مع  عناصر داعش بعد قيام فتحي باشاغا وزير الداخلية في حكومة الوفاق بإصدار قراراً بتعيين إرهابي رئيساً للبحث الجنائي بمديرية أمن الزاوية .

وأعلنت مديرية الأمن التابعة لحكومة الوفاق عبر حسابها الرسمي علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تفاصيل أول لقاء بين مدير الأمن ورئيس المباحث التابع لميليشات فجر ليبيا.

صفحة مديرية أمن الزاوية كتبت : " اجتمع مدير أمن الزاوية العميد علي خليفة اللافي ظهر أمس الثلاثاء بـبكلاً من رئيس قسم البحث الجنائي الزاوية النقيب محمد سالم بحرون ومدير التحقيق لقسم البحث الجنائي الزاوية الرائد أشرف عيسى وتم خلال الاجتماع وضع أليه لزيارة المساجين في سجون الزاوية وخاصة بعد انتشار فيروس كورونا وتفشية في البلاد " .

EcW9boPWsAILNNp

رئيس البحث الجنائي الجديد في حكومة الوفاق مسجل خطر وإرهابي مطلوب لدي النيابة العامة الليبية علي خلفية إتهامة في واقعة ضبط مجموعات مسلحة تنتمي لتنظيم داعش بمدينة صبراته والمعروفة إعلامياً بسوق الجمعة، فمن هو الإرهابي محمد سالم بحرون الملقب بـ " الفأر " ؟ ، عضو مليشيات فجر ليبيا والذي كرمه وزير الداخلية  في حكومة الوفاق فتحي  باشاغا بتعيينه رئيساً للبحث الجنائي ، من مواليد 21 أغسطس 1989، من سكان شارع الخرطوم بوسط مدينة الزاوية .

السجل الإجرامي لرئيس البحث الجنائي الداعشي حافل بالجرائم الجنائية والإرهابية ، حيث شارك في أحداث فبراير 2011 بليبيا، وفي عام 2012 بدأ نشاطة الإجرامي في السلب والنهب وقطع الطريق ، ويعد أحد أهم قاده ميليشيا " إبراهيم أحنيش" في مدينة الزاوية ، شارك في حروب النفوذ الإجرامي لسنوات مع ميليشيا " الخضراوي " بالمدينة ، تسبب في سقوط عشرات الضحايا وتدمير الممتلكات العامة والخاصة في ليبيا وله سجل إجرامي في تهريب الوقود والإتجار بالبشر والهجره غير الشرعية.

أنضم الإرهابي محمد سالم بحرون في أواخر 2013 إلي صفوف ومليشيات فجر ليبيا للهجوم علي مطار طرابلس ، التحق بصفوف مليشيات المهرب " أحمد الدباش " الشهير بـ" العمو" ، شارك في مواجهات ضد الجيش الوطني الليبي في صبراته وعدد من محاور طرابلس ، منحته حكومة الوفاق بأمر السراج رتبة " نقيب " مجاناً تكريماً لدورة في عملية فجر ليبيا الإنقلابية ، وأمس عينة فتحي باشاغا رئيساً للبحث الجنائي في المدينة .

 

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا