تراجع حجم الوردات المصرية من اللحوم والتفاح بسبب جائحة كورونا

الإثنين، 20 يوليه 2020 12:49 م
تراجع حجم الوردات المصرية من اللحوم والتفاح بسبب جائحة كورونا
اللحوم

تراجعت حجم الواردات المصرية من السلع الاستهلاكية غير المعمرة في الفترة الأخيرة مع انتشار جائحة كورونا في الشهور الأخيرة.
 
وجاءت اللحوم على قائمة تراجع الواردات المصرية في أبريل الماضي، حيث بلغت 108 ملايين دولار، مقابل 177 مليون دولار في أبريل 2019، بحجم تراجع بلغ 68 مليون دولار، يليها الواردات من التفاح الطازج وبلغت 22 مليون دولار، مقابل 41 مليون دولار خلال فترة المقارنة، بتراجع 18 مليون دولار.
 
وسجلت الواردات من الفول العريض وفول صغير تراجع بقيمة 26 مليون دولار، ثم الواردات من الصابون ومحضرات التنظيف وتراجعت بقيمة 10 ملايين دولار، ثم الواردات من المبيدات الحشرية وتراجعت بقيمة 9 ملايين دولار.
 
وتصدرت جمهورية الصين الشعبية قائمة الدول الخمس الكبار للأسواق الاستيرادية لمصر، وبلغت الواردات المصرية منها نحو 596 مليونا و754 ألف دولار في أبريل الماضي، مقابل مليار و25 مليون دولار أبريل 2019، بتراجع 428 مليون دولار، ومن أبرز الواردات المصرية من الصين، الآلات والأجهزة الكهربائية وأجزاؤها، بالإضافة إلى المراجل والآلات وشعيرات تريكيبية أو اصطناعية.
 
وتأثرت الواردات المصرية من أهم 5 أسواق للواردات بشكل كبير فى أبريل الماضي، نتيجة جائحة كورونا، حيث بلغت جملة الواردات من أهم خمس دول مليار و559 مليون دولار، مقابل 2 مليار و640 مليون دولار أبريل 2019، بتراجع بلغ نحو مليار و80 مليون دولار، وضمت أهم الأسواق كلا من "الصين، الولايات المتحدة الأمريكية، ألمانيا، والمملكة العربية السعودية".

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا