أبناء ولكن.. إحالة ربة منزل للمفتي لقتلها والدتها بالسم ومحاولة قتل والدها لرفضهما زواجها

الثلاثاء، 28 يوليه 2020 11:54 م
أبناء ولكن.. إحالة ربة منزل للمفتي لقتلها والدتها بالسم ومحاولة قتل والدها لرفضهما زواجها

 
في لحظة جنون وتجرد من كل مشاعر الانسانية، قامت فتاة بقتل والدتها بالسم ومحاولة قتل والدها بنفس الطريقة بعد أن قاما برفض زواجها من شاب تقدم لخطبتها وكانت تربطهما علاقة، باحدي قري سمالوط بمحافظ المنيا، وقررت محكمة جنايات المنيا إحالة أوراق المتهمة للمفتي
 
لم يشفع لهم تربيتها ولم تفكر إلا في نفسها، فأعدت خط شيطانية للتخلص من أهلها، ودست جوهر السم فى مائدة الطعام بقصد قتلهما، وذلك على خلفية رفض الأسرة زواجها من شاب تربطهما علاقة عاطفية ولشك الأسرة في تلك العلاقة أرادت المتهمة التخلص منهما بقتلهما عمدا، وجرى إلقاء القبض عليها واعترفت تفصيليًا بارتكاب الواقعة.
 
وقالت المتهمة "ف .خ"، 17 سنة، ، أنها وضعت السم فى الطعام، خوفا على والديها من الفضيحة بعد أن تعرفت على شاب وأصبحت تربطنا ببعضنا علاقة جيدة، وخاصة أننى مطلقة، وعندما شعرت بأنه جاد فى هذه العلاقة طلبت منه أن يتقدم بطلب يدى من والدى وبالفعل ذهب إلى المنزل وطلب يدى ليتزوجنى، لكن والدى كان يرفض فى كل مرة بسبب أنه يعمل باليومية ودخله غير مناسب لإقامة أسرة.
 
 واعترفت الفتاة، أنها انتهزت فرصة خروج والدتها من المطبخ أثناء إعداد الطعام وأسرعت فوضعت السم فى الطعام ، وبالفعل كل شىء سار كما ينبغى تم وضع الطعام وتناولت أمى الطعام، مضيفة والدى شعر بأن مذاقه متغير فرفض استكمال الأكل بعد تناول بعض لقيمات صغيرة فأنقذته العناية الإلهية، وتم نقلهما إلى المستشفى لكن والدتى كانت قد فارقت الحياة، أما والدى خضع للملاحظة الطبية ونجى منها.
 
 وأضافت الفتاة  أنها تزوجت صغيرة وكان عمرها  فى هذا الوقت لا يتجاوز 16 سنة، ونتج عن ذلك الزواج أننى أنجبت طفلة، لكن الخلافات بيننا كانت دائمة ومشاكلنا كثيرة، فقررنا الانفصال عن بعضنا البعض، لافتة أنه كان دائم الغيرة حتى تحولت إلى شك وعندما وجدت الأوضاع ساءت طلبت الانفصال، وبالفعل انفصلنا عن بعضنا ورجعت مرة أخرى إلى منزل والدى".
 
وكشفت أنها تعرفت على شاب، فطلبت منه التقدم بطلب يدى وبالفعل ذهب ولكن طلبه قابله والدى بالرفض لأنه عامل بسيط، أما نحن أسرة كبيرة، شعرت فى هذه اللحظة بحالة يأس لكن تلك الحالة لم تمنعنى من الاستمرار فى التواصل معه ومحادثته بين الحين والآخر رغم كل ما فعلته الأسرة معى، فخرجت من المنزل وأخذته إلى القاهرة وقضينا بعض الوقت لكنه قام بالاتصال بأسرتى وأعادونى إلى المنزل مرة أخرى لكن بمعاملة سيئة واحتجازى داخل حجرة منفردة، فقمن بالتخلص منهم.
 
وقضت محكمة جنايات المنيا، برئاسة المستشار مصباح قرنى، وعضوية المستشارين محمد هاشم أبو الليل، ومصطفى ربيع عبد العظيم، وأمانة سر أحمد سمير ومحمد جمعة، اليوم الثلاثاء، بإعدام ربة منزل قتلت أمها بالسم، بمركز سمالوط شمال محافظة المنيا.

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا