وصفوه بالطاغية..

مليشيات أردوغان تقلب الطاولة.. وتهدد بفضح مخططاته في سوريا وليبيا (فيديو)

السبت، 01 أغسطس 2020 10:00 م
مليشيات أردوغان تقلب الطاولة.. وتهدد بفضح مخططاته في سوريا وليبيا (فيديو)
رجب طيب أردوغان
دينا الحسيني

ضربت الانشقاقات صفوف مليشيات رجب طيب أردوغان رئيس تركيا، الذي دعمهم بالمال والسلاح وأسند مهمة تدريباهم إلى شركات أمن يتولى الإشراف عليها جنرالات سابقين بالمخابرات التركية في مقدمتهم شركة «صادات»، والذين استخدمهم الرئيس التركي لتهديد دول الشرق الأوسط ولوح بهم في وجد دول أوروبا بعدما هدد بفتح الحدود أمامهم إذا لم يرضخ الإتحاد الأوروبي لمطالبة.

 

وتشهد  الفصائل الإرهابية الموالية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان حالة من الإنقسام ق بعد أن أكتشفوا أن أردوغان كان يستخدمهم لمصلحتة باسم الإسلام والجهاد، وتوعد الإرهابيون الرئيس التركي، وأكدت حركة الإنتقام الإسلامية في مقطع فيديو علي موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بأنهم أسسوا الحركة منذ قرابة عام من أجل نصرة الإسلام وليس من أجل موالاة الفاشية التركية.

وخلال مقطع الفيديواتهموه رجب طيب أردوغان بتحريف الجهاد عن أهدافة في نصرة دين الله والإسلام، وطالبت الحركة المجاهدين في صفوف أردغان بالانشقاق ووصفوا أردوغان بالطاغية، ودعوا من خلال الفيديو الذي لاقي رواجاً كبيراً للوقوف ضد أردوغان.

الحركة أكدت أيضا ًأنه كان العديد من الفصائل الذين يجاهدون في صفوف أردوغان بعد أن عرفوا أغراضه وأهدافه تركوه وتوعدت الحركة النظام التركي بأنه سيكون أهدافاً مباحة وأكدوا أنهم سيقاتلون حاتم أبو شقره أحد مسلحي الفصائل السورية الموالية لأردوغان الحركة تأسست قبل سنة في العراق وأميرها يسمى «أبو أسامة الشامي».

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق