كيف نجحت وزارة السياحة في جذب الوفود الأجنبية واستعادة عافية القطاع بعد أزمة كورونا؟

الأحد، 13 سبتمبر 2020 05:25 م
كيف نجحت وزارة السياحة في جذب الوفود الأجنبية واستعادة عافية القطاع بعد أزمة كورونا؟
فيروس كورونا
ندى سليم

نجحت وزارة السياحة المصرية خلال الشهور الماضية، بعد تخفيف إجراءات التصدي لفيروس كورونا، من استعادة عافيتها على خريطة السياحة العالمية، بعد خسائر تكبدها القطاع منذ تفشى الوباء، والذى اسفر عن توقف الرحلات الجوية الذى نتج عنه غلق العديد من المنشأت السياحية وتحولها الى حجر صحى للعالقين بالخارج.
 
حرصت وزارة السياحة منذ تخفيف إجراءات الحظر في تحقيق معايير الأمن والسلامة بالمنشأت الفندقية، من خلال منح شهادة السلامة الصحية المعتمدة للتشغيل للفنادق التي تطبق معايير الوقاية والسلامة الصحية العالمية من الوباء.
 
وأشار تقرير لوزارة السياحة عن حصول 668 فندقا موزع على 23 محافظة على شهادة السلامة الصحية على مستوى الجمهورية، فضلا عن حصول 1022 مطعما وكافتيريا سياحية على تلك الشهادة بعد استيفائها معايير السلامة الصحية.
 
بجانب حرص الوزارة على توفير عوامل الأمن والسلامة للتصدى لتفشى الفيروس، فأنها تقوم بجهود واسعة في مجال الدعاية لجذب الوفود السياحية، فكانت زيارة الدكتور خالد العنانى، وزير السياحة والاثار لافتتاح المعرض الأثرى ملوك الشمس فى العاصمة براج، تأثيرا للدعاية الى المواقع الاثرية في أوروبا، حيث ضم المعرض 90 قطعة أثرية من نتاج أعمال حفائر البعثة التشيكية فى منطقة أبو صير الأثرية.
 
وانتهز «العناني» الفرصة لاستعراض الحوافز التى قدمتها الحكومة المصرية لمنظمى الرحلات الاجانب، والتحدث عبر وسائل الاعلام الأجنبية لجذب الوفود السياحية.
 
كما حرصت الوزارة على الترويج للسياحة الثقافية المتركزة في محافظتى الأقصر وأسوان، عبر مناصتها من خلال مواقع التواصل الاجتماعى، وعرضت  فيلم «رحلة سائح» الذى تم انتاجه مؤخرا للترويج للسياحة المصرية، تزامنا مع فتح المزارات الاثرية في مطلع الشهر الجارى، بعد حزمة من الإجراءات أهمها تعقيم ونظافة المناطق الاثرية وقياس درجات الحرارة للسائحين، والزامهم بإرتداء الكمامة.
 
أسفرت تلك الجهود عن عودة بعض الوفود السياحية الى مصر بشكل تدريجى، بعد أن أعلنت شركة الخطوط الجوية الروسية إيروفلوت Aeroflot عن استئناف رحلاتها الدولية إلى القاهرة، بعد موافقة سلطة  الطيران المدني المصرية على طلب السلطات الروسية بتشغيل رحلات جوية بين القاهرة وموسكو لكل من شركة ايروفلوت وشركة مصر للطيران.
 
وفى 3 أكتوبر المقبل، يشهد مطار الغردقة الدولى وصول اول رحلات قادمة من باريس، تضم وفود من السياحة الفرنسية بعد توقف رحلات الطيران على إثر أزمة كورونا.

 

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا