طفرة ضخمة.. مبادرة «حياة كريمة» قدمت 19 مليونا و150 ألف جنيه لدعم 3 قرى بالأقصر

الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020 07:00 م
طفرة ضخمة.. مبادرة «حياة كريمة» قدمت 19 مليونا و150 ألف جنيه لدعم 3 قرى بالأقصر

شهدت مصر طفرة ضخمة في مشروعات البنية التحتية والمرافق من خلال مبادرة "حياة كريمة" التي تسير بخطوات ثابتة بدعم كبير من الرئيس عبد الفتاح السيسى، حيث قامت المبادرة بتجميل ورفع كفاءة المنازل ودعم الأهالى من الأسر الفقيرة فى 3 قرى بمحافظة الأقصر على مدار الأيام الماضية وهى "قامولا - توماس الوسطى – النجوع بحري"، وفى هذا الصدد انطلق فريق مبادرة حياة كريمة فى محافظة الأقصر، على مدار الشهور الماضية فى العمل على دعم الـ3 قرى كمرحلة أولى ضمن المبادرة، وذلك بدعم 19 مليونا و150 ألف جنيه
 
 
 
ونجح فريق عمل مبادرة "حياة كريمة" بمحافظة الأقصر خلال الفترة الماضية فى العمل على إعادة تأهيل إجمالى 102 منزل بتلك القرى الثلاثة، حيث انتهت المبادرة فى قرية القبلى قامولا من تأهيل ورفع كفاءة عدد 45 منزل، كما تم رفع كفاءة وحدة طب الأسرة بقرية النجوع، والعمل على رفع كفاءة مدرسة الفصل الواحد بالقبلى قامولا، حيث تم الانتهاء من تلك الأعمال بنسبة 100% فى نهاية نوفبر العام الماضى، وتم عمل قافلة عيون فى قرية النجوع قبلى لـ500 حالة بين عمليات وعلاج، وتم عمل قافلة عيون بالقبلى قامولا لخدمة 468 حالة عمليات وعلاج،  بالإضافة إلى حالات زواج اليتيمات وعمليات القلب باختلاف أنواعها والقروض الحسنة للمشروعات الصغيرة، وجارى العمل بالمرحلة الثانية لنفس القرى بنفس الأنشطة السابقة حتى يتم الانتهاء من جميع الحالات التى تحتاج المساعدة فى تلك القرى.
 
 
ومن جانبها قالت نسمة الشاطر، منسق مبادرة حياة كريمة بمحافظة الأقصر، إنه تم الانتهاء من تجميل وتطوير عدد من المنازل بقرية قامولا غربى الأقصر، وتمت زيارة قرى النجوع بحرى وتوماس الوسطى، كما تم عقد لقاء تعريفى بمدينة إسنا للتعريف بمبادرة "حياة كريمة"، موضحةً أنه يتم فى تلك اللقاءات شرح المبادرة والأماكن التى تم اختيارها بمركز إسنا، والتعريف بأهداف مبادرة "حياة كريمة" التى أطلقها رئيس الجمهورية للحد من الفقر وتخفيف الأعباء عن الأسر الفقيرة والأكثر احتياجا، وذلك من خلال عدة محاور منها الاهتمام بالصحة وإقامة القوافل الطبية والتعليم وإعمار المنازل، وذلك بمشاركة مؤسسات المجتمع لمدنى بما يضمن الحياة الآمنة والكريمة للأسرة.
 
 
وأضافت نسمة الشاطر، أنه يتم ضمن الجولات بالقرى بمدينة إسنا التى تم اختيارها وهى قرية النجوع قبلى وقرية توماس وعافية كمرحلة أولى لتنفيذ مبادرة حياة كريمة، إحداث تغيير إيجابى وشامل باهتمامه بمحاور التنمية فى الجانب الاجتماعى والاقتصادى والصحى والتعليمى، كما سيتم إعمار منازل للأسر الأكثر احتياجا بقرى أصفون والمعلا والشغب والحلة والكلابية وعزبة على بدر بكومبر وقرية الدير، وتوصيل مياه شرب نقية وتغيير خطوط المياه الرئيسية وتجهيز العرائس والمساعدات المادية والعينية للأسر الأكثر احتياجا.
 
 
ومن ضمن فعاليات فريق المبادرة شهد محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة إسنا، لقاء الذى عقد بالقاعة الكبرى بمركز ومدينة إسنا، الذى نظمته الهيئة العامة للاستعلامات بمجمع إعلام الأقصر، وذلك للتعريف بمبادرة "حياة كريمة" التى أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، حيث تناول اللقاء أهداف المبادرة والاماكن التى تم اختيارها بمركز إسنا، وتم خلاله التعريف بأهداف مبادرة "حياة كريمة" التى أطلقها رئيس الجمهورية للحد من الفقر وتخفيف الأعباء عن الأسر الفقيرة والأكثر احتياجا، وذلك من خلال عدة محاور منها الاهتمام بالصحة وإقامة القوافل الطبية والتعليم وإعمار المنازل، وذلك بمشاركة مؤسسات المجتمع لمدنى بما يضمن الحياة الآمنة والكريمة للأسرة.
 
وأثنى رئيس مدينة إسنا على مجهودات الجميع من العمد والمشايخ ومنظمات المجتمع المدنى لما يبذلونه من مجهود ملحوظ فى مساعدة الأسر الأكثر احتياجا، منوها أنه تم اختيار قرية النجوع قبلى وقرية توماس وعافية كمرحلة أولى لتنفيذ مبادرة حياة كريمة، وسيتم استكمال المبادرة فى باقى قرى إسنا تباعًا، مشيرًا إلى ما قدمه قطاع المجتمع المدنى فى الفترة الأخيرة من إنجازات بمركز إسنا، وإحداث تغيير إيجابى وشامل باهتمامه بمحاور التنمية فى الجانب الاجتماعى والاقتصادى والصحى والتعليمى، كما قاموا بإعمار منازل للأسر الأكثر احتياجا بقرى أصفون والمعلا والشغب والحلة والكلابية وعزبة على بدر بكومبر وقرية الدير، وتوصيل مياه شرب نقية وتغيير خطوط المياه الرئيسية وتجهيز العرائس والمساعدات المادية والعينية للأسر الأكثر احتياجا.
 
وخلال اللقاء أرسل محمد سيد سليمان رئيس المدينة وجميع الحضور، برقية شكر واعتزاز لرئيس الجمهورية على تقديم دعمه للأسر الأكثر احتياجا من خلال المبادرة الرئاسية واهتمامه بقرى إسنا، كما وجه كافة رؤساء القرى وجميع الإدارات التنفيذية بتقديم كافة أوجه الدعم وتذليل أى عقبات تواجه عملية التنمية بمركز إسنا، من أجل محاربة الفقر والنهوض بالمستوى معيشى للسكان وتوفير الحياة الافضل والمناخ الجيد.
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا