لا صعيد مهمش بعد اليوم: تنفيذ مشروعات بـ 12 مليار جنيه.. و250 ألف فرصة عمل

الثلاثاء، 22 سبتمبر 2020 06:00 م
لا صعيد مهمش بعد اليوم: تنفيذ مشروعات بـ 12 مليار جنيه.. و250 ألف فرصة عمل

بدأت الدولة خلال السنوات القليلة الماضية الاتجاه نحو تنمية الصعيد، من خلال عدد من المشروعات التنموية والخدمية، كما أنها خصصت عدد من البرامج لأبناء الصعيد أبرزها حياة كريمة وبرنامج تنمية الصعيد فى سوهاج وقنا كمرحلة أولى.

وكشف الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، عن أن إجمالى مشروعات المرحلة الأولى من البرنامج الحكومى للتنمية المحلية فى صعيد مصر بمحافظتى سوهاج وقنا، بلغت نحو 3707 مشروعات بتكلفة إجمالية نحو 12 مليار جنيه مقسمة إلى "6.3 مليار جنيه مكون محلى و5.6 مليار جنيه مخصصات القرض".

وأوضح قاسم، أن هذه المشروعات مقسمة على محافظتى سوهاج وقنا، ففى سوهاج مخصص لها 2294 مشروعا بينما فى قنا 1413 مشروعا، لافتا إلى أنه يتم التركيز على المشروعات الخدمية مثل مياه الشرب والصرف الصحى والطرق وتغطية الترع والمصارف.

وأشار المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، إلى أنه الانتهاء من 2424 مشروعا بنسبة 65% من إجمالى المشروعات، مقسمة إلى 96 مشروع صرف صحى ومياه شرب فى محافظة سوهاج بتكلفة 1.2 مليار جنيه، و39 مشروعا فى قنا بتكلفة 1.5 مليار جنيه، كما تم الانتهاء من تنفيذ 3 محطات معالجة لاستيعاب الصرف الصحى لزيادة فرص التغطية في 11 قرية، لافتا إلى أنه من المخطط زيادة نسبة تغطية الصرف الصحى فى قرى المحافظتين إلى 50% بحلول عام 2023.

وأكد الدكتور خالد قاسم، أن برنامج تنمية الصعيد فى سوهاج وقنا، لا يقتصر فقط على إنشاء المشروعات التنموية الجديدة وإنما يتم أيضا الاستفادة من المشروعات والخدمات المتوقفة، لافتا إلى أنه تم استكمال عدد من المشروعات المتوقفة فى 8 قرى ومدينتين بتكلفة 1.7 مليار جنيه، كما أن المشروع خصص 120 مليون جنيه لدعم إجراءات الدولة فى مواجهة أزمة فيروس كورونا فى المحافظتين بواقع "65 مليون جنيه لمحافظة سوهاج و55 مليون جنيه لمحافظة قنا".

وحول مشروعات الطرق والنقل فى المحافظتين، لفت قاسم إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ 543 مشروعا بتكلفة 1.3 مليار جنيه فى محافظة سوهاج و368 مشروعا بتكلفة 780 مليون جنيه فى قنا، فيما تم الانتهاء من 248 مشروع إنارة وكهرباء فى سوهاج بتكلفة 108 ملايين جنيه و212 مشروع فى قنا بتكلفة 158 مليون جنيه.

وتابع المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية: "كما يعمل على مشروعات ترفيق المناطق الصناعية بما يحقق تنمية صناعية فى المحافظتين، فخلال المرحلة الأولى للبرنامج تم الانتهاء من ترفيق المناطق الصناعية فى غرب جرجا وغرب طهطا بسوهاج والهو وقفط بقنا بتكلفة 3.6 مليار جنيه".

وأشار قاسم إلى أن البرنامج يتضمن أيضا وضع خطط تدريبية للعاملين فى المحليات لتحقيق أعلى استفادة وخلق جيل من قادة المحليات قادر على إدارة الموارد وتحقيق رضا المواطنين، حيث تم تنفيذ 147 برنامجا تدريبيا لـ556 متدربا فى المحافظتين، مؤكدا أن البرنامج الحكومى للتنمية المحلية فى صعيد مصر بمحافظتى سوهاج وقنا استطاع خلق فرص عمل جديدة لأبناء المحافظتين حيث وفر نحو 250 ألف فرصة عمل جديدة.

وأكد المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية أن المستفيدين من المشروعات المنتهية حتى الآن فى المرحلة الأولى بلغ 5.2 مليون مواطن من أصل 8 ملايين مواطن يستهدفهم البرنامج فى المحافظتين، وهو ما أثنى عليه البنك الدولى الذى أكد تراجع معدلات الفقر فى المحافظتين بنسب تتراوح ما بين 5% إلى 10%.

وأوضح قاسم، أن البنك الدولى رصد أيضا تحسن أداء الإدارة المحلية فى المحافظتين بنسبة 70% فى محافظة قنا و72% فى محافظة سوهاج، وارتفاع التحويلات من القرض حتى شهر سبتمبر الجارى أى بعد عامين من البداية الفعلين للبرنامج إلى 357.5 مليون دولار بنسبة 71% من إجمالى المخصصات المالية للقرض، لافتا إلى أن يتم تحويل المبالغ المالية لخزانة المحافظين يأتى ضمن أحد أهداف البرنامج لتحقيق اللامركزية فى توزيع وإنجاز المشروعات.

وأكد المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه تم مناقشة توسع البرنامج فى بقية محافظات الصعيد، على أن تبدأ خطة التوسع بمحافظتى أسيوط والمنيا حيث تضم المحافظتين نحو 370 قرية من القرى الأكثر فقرًا، بما يؤكد اتجاه الدولة للقضاء على أسطورة "الصعيد المهمش".

 

 

 
 

 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا