القائمة الوطنية من أجل مصر.. 12 حزب وتنسيقية يكونون أكبر تحالف انتخابى

الخميس، 24 سبتمبر 2020 02:09 م
القائمة الوطنية من أجل مصر.. 12 حزب وتنسيقية يكونون أكبر تحالف انتخابى
تحالف القائمة الوطنية من أجل مصر

 
وضع القائمين على القائمة الوطنية من أجل مصر اللمسات الأخيرة لتشكيلها، لتقديم الأوراق رسمياً خلال ساعات، بعد اجتماعات ونقاشات مطولة استهدفت أن تخرج القائمة بأفضل العناصر البرلمانية، ومرشحين لديهم القدرة والخبرة أيضاً على خدمة الدولة المصرية.
 
وتضم القائمة 12 حزباً وهم: مستقبل وطن، الوفد، الشعب الجمهورى، حماة وطن، مصر الحديثة، المصرى الديمقراطى، الإصلاح والتنمية، التجمع، إرادة جيل، حزب الحرية المصرى، العدل، المؤتمر، بالإضافة إلى تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.
 
وبالنظر إلى هذه التشكيلة من الأحزاب، التي تخوض التجربة التحالفية للمرة الثانية خلال أقل من أربعة أشهر، حيث سبق أن خاضوا معاً تجربة انتخابات مجلس الشيوخ، وحققوا نجاحاً باهراً، انتج أعضاء بالمجلس الوليد متنوعين الخبرات والأفكار، وهو ما يشير إلى إثراء التجربة البرلمانية في ظل وجود هذه التركيبة من النواب، يضاف إلى ذلك أن "القائمة الوطنية من أجل مصر"، اتاحت فرصة للأحزاب الموالية والمعارضة أن تكون موجود في مجلس الشيوخ وستكون في مجلس النواب.
 
وفتحت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، نائب رئيس محكمة النقض، باب الترشح لانتخابات مجلس النواب، من 17 سبتمبر حتى 26 سبتمبر الجاري، ويشكَّل مجلس النواب من 568 عضوًا، يُنتخبون بالاقتراع العام السري المباشر بواقع 284 مقعدًا بالنظام الفردي، و284 مقعدًا بالقوائم المغلقة المطلقة، ويحق للأحزاب والمستقلين الترشّح في كل منهما، ويحق لرئيس الجمهورية تعيين نسبة لا تزيد عن 5% من الأعضاء.
 
وبحسب القانون تم تقسيم محافظات الجمهورية إلى 143 دائرة على المقاعد الفردية و4 دوائر للقوائم المغلقة يخصص لدائرتين منهما عدد 42 مقعدًا لكل منهما، ويخصص للدائرتين الأخرتين عدد 100 مقعد لكل منها، ويشترط أن تتضمن كل قائمة انتخابية عددًا من المترشحين يساوي العدد المطلوب انتخابه في الدائرة وعددًا من الاحتياطيين مساوياً له، ويحق للأحزاب والمستقلين الترشح في كل منهما، وتتضمن الدوائر الأربعة (القاهرة وجنوب ووسط الدلتا)، (الجيزة وشمال ووسط وجنوب الصعيد)، (شرق الدلتا)، و(غرب الدلتا).
 
والجديد في القائمة الوطنية من أجل مصر أنها تضم أكبر تحالف انتخابى في تاريخ مصر، بما يجعله الأكثر تعبيراً عن المصريين وجميع الفئات والشخصيات المختلفة فى مصر، والسير وفق قاعدة سياسية مهمة وهى أن التنوع هو الأساس، وبهذا التشكيل سيكون البرلمان متنوع الرؤى، يستطيع أن يقف بقوة في مواجهة التحديات الكبيرة سواء الداخلية أو الخارجية التي تمر بها مصر.
 
والشاهد في الأحزاب المنضوية تحت القائمة أنها متنوعة الأفكار والأيدولوجيات، بما جعلها تحالفا انتخابيا ديمقراطيا يضم كافة التيارات السياسية المصرية من أجل مصر بكافة الآراء المختلفة لإعلاء مصلحة الوطن، وصناعة قائمة وطنية تضمن كافة رموز المجتمع على اختلاف أفكارهم، لإن الهدف الاساسى الذى يسعون إليه هو إعلاء المصلحة العامة والوطنية.
 
 
 

 
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق


الأكثر تعليقا

مسجل خطر!

مسجل خطر!

السبت، 17 أكتوبر 2020 06:00 م